قصة حقيقية - الكاكا حمه والدكتور!

        

      قصة حقيقية - الكاكا حمه والدكتور!.

اكو رجل كردي اسمه كاكه حمه كبير ومتقدم في السن لكن صقلته الجبال والترحال ذكي فطن كان يشكو من مرض جلدي فراجع طبيب مشهور في بغداد بثمانينات القرن الماضي.

دخل كاكا حمه العيادة واذا بها مزدحمة واخبره السكرتير بان نظام العيادة بالحجز المسبق ولا يوجد حجز اقل من أسبوع .

قال كاكا حمه قل للدكتور اكو مريض كردي يريد ان يسالك سؤال له علاقه باختصاصك اذا عرفه اعطيه خمس كيلوات عسل جبلي مضبوط وعلاكه جوز هورماني* تازه مال هذه السنة واذا لم يعرف يكتب لي علاج ويعيد لي الكشفية .

دخل السكرتير الي الدكتور واخبره بقصة اخونه الكردي فقال ادخله بين المرضى لعلنا نفوز بالجائزة فدخل الرجل الكردي على الدكتور وفحصه وكتب له الوصفة فقال له وما هو سؤالك ياعم ؟

قال الكردي هل تعرف الشروط ؟

قال نعم ...

قال سؤالي : لماذا شعر الرأس يشيب قبل شعر الشارب؟؟
فبدأ الدكتور الجواب و يتكلم بالهورمونات والغدد الصماء وسوالف علميه طبية قال كاكا حمه:

انا انسان عامي وعايش بالجبال وجوابك ما قنعني وهم خطأ!.

قال الدكتور لعد كاكه شنو الجواب الصحيح؟؟.

قال دكتور ببساطه ليش تعقد الأمور علينا ودخلنا بإيراد ومصرف :

شعر الراس يولد مع الطفل وشعر الشارب بعد 18 سنه يا الله يطلع فطبيعي اليطلع گبل يشيب كبل الآخر ..

ضحك الدكتور واقر بالهزيمة ووفق الشروط أعاد كشفية الكردي وارسله الى صيدلية معروفه قريبه منه وطلب منه ان يكرر السؤال على الصيدلي عسى ان يفوز بالعسل والجوز !!.

وبعد ان خرج الكردي من العيادة الي الصيدلية رفع الدكتور سماعة الهاتف واتصل بصديقه الصيدلاني واخبره بالقصة والجواب قال لعلنا نحظى بالعسل والجوز .

وصل المريض الي الصيدلية وأعطى الوصفة للصيدلي ودفع ثمن العلاج وقال للصيدلي اسالك سؤال اذا عرفته اعطيك هذه الخمس كيلوات عسل جبلي وعلاكة الجوز واذا ما عرفته تعيد لي ثمن الدواء !.

فوافق الصيدلاني قال كاكا حمه: لماذا شعر الراس يشيب قبل شعر العانة؟؟.

 فقال الصيدلي: بسبب فرق الوقت!.

قال خطأ يا دكتور فحاول الصيدلي ان يكون جواب علمي وطبي اي هورمونات وغدد ووو قال الكردي خطأ أيضا!.

قال الصيدلي حيرتني شنو الجواب لعد ياكاكه ؟

قال الكردي لان هذه وأشار الى راسه عنده الف مشكله تمر بيه وهذه وأشار الي (عانته) عنده مشكله وحده فقط فأكيد اللي عنده مشكله واحده مو مثل اللي عنده مشاكل كثيرة!!.

فضحك الصيدلي وأعاد له ثمن العلاج. وقبل أن يغادر الصيدلية سأله من أي محافظة انت قال له الكردي من السليمانية فضحك وودعه بابتسامة .

ويحكي ان الدكتور والصيدلي تعللو سوية وبدأوا يتصلون بأصدقائهم الأطباء ويراهنونهم حتى ربحوا خمس خرفان بليلتهم….

المصدر:

https://www.facebook.com/jalil.jabawi/posts/4853149398112711

كل الشكر للصديق الأستاذ صلاح الأمين من نيوزلندا بأرساله هذه القصة الجميلة فبارك الله فيه.

فيديوات أيام زمان

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

521 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع