حنين....

 

 

د.رعد العنبكي

 

أحنُ اليكُم حَنينَ الامِ للولَدِي            فارقتُكُم مُجبراً سنيناً بلا عَدَدي

أحنُ لمائكُم وما أعذبهُ مذاقاً           لا أرتوي منهُ ولا يفارقُ جسدي
أحن لهواكمُ العذبُ نسيمه          كل يومٍ وكل لحظةٍ بلا ترددي
أحن لطعامكم ماالذَ طعمهَ            وما اطيبَ ريحهُ  بلا حسدي
أحنُ لكلامكم كأنهُ اغنيةٌ            سهلُ الفهمِ تَعرفهُ بلا منجدي
أحنُ لااخباركم وكلها صدقٌ        تنبعُ من القلوبِ بلا شاهدي
أحنُ اليكم والى حبيبةٍ انتظرها       طويلاً باشتياقٍ فلم تَفِدي
 
الدكتور
رعد العنبكي

 

أطفال الگاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

813 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع