يـا قارباً ما تدنـــّـى

                                                

                               بسام شكري

يـا قارباً ما تدنـــّـى

13/08/1984

        

القصيدة من ديوان مدينة وهي في العشق الصوفي كتبتها في الجبهة في القاطع الأوسط في منطقة زين القوس خلال الحرب العراقية الإيرانية وانا في خنادق الموت وقد مرت على اهوال واهوال ورأيت الموت بعيني مرات عديدة وقد كتبتها لحبيبي الذي ظل معي يحميني ويطعمني ويسقيني من حبه الازلي كتبتها الى معلمي ومرشدي القدر. قصيدة المفتاح الذي يحاكي فيه اول بيت اخر بيت في القصيدة وهي 13 بيتا وفيها 13 أن واخرها مخفي عن الأنظار أصبح شاهدا على القصيدة. وتكرر فيها الرقم 13 أربع مرات.

بسام شكري
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

690 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع