الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - وكبرنا

وكبرنا

سوسن سيف

وكبرنا

لهذا الصباح

كبرنا
وضاعت حكايات
طواها الزمان
وضاعت معالم بيت
وحي ِ
وأصداء حب
ودفءِ
وأجمل ما في الحنان
كبرنا
ومرت يد العمر
على الشعر
على الوجه
على العينين
لتمحي
كل ربيع العمر والألوان
لتجعل
كل ما فينا رمادياً
بلاعنوان
لتقتل
نبض عاطفة
وأشواق
وكان وكان
فماذا نذكر؟ قد شخنا
وضاع آخر الالحان
كبرنا
ولن نعرف ملامحنا
ولا نذكر مرابعنا
ولا نشعر بمقدمنا
وان ناديت
هل تسمعْ
صدى يعزف
بأغنية ٍ
تبعثرفيها
فؤاد ذلك الانسان
أتأتي هنا
بعمرك ذاك
تركت لك
عبارة شوق
كتبتها لك
بذاك العمر في نيسان
سوسن سيف
باريس
23 * 7 * 2017

https://www.youtube.com/watch?v=qZ8iem0GNsk

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

740 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع