الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - كارثة سقوط الطائرة الروسية وقمة إلانحطاط الاخلاقي للادارة الامــريكــية

كارثة سقوط الطائرة الروسية وقمة إلانحطاط الاخلاقي للادارة الامــريكــية

                                                                

                                          عبدالله عباس

( قالت مصادر المخابرات الغربية، إن جواسيس بريطانيين وأمريكيين التقطوا "دردشة" من أشخاص يشتبه بأنهم متشددون وحكومة واحدة أخرى على الأقل ينبئ باحتمال أن قنبلة ربما تكون مخبأة في مخزن الأمتعة هي سبب سقوط طائرة مدنية روسية  في صحراء سينا المصرية وموت 224 شخصا هم كل من كانوا على متنها وقالت المصادر المخابراتية الغربية إن جزءا من التقييم بشأن القنبلة جاء من اتصالات تم رصدها من أشخاص يشتبه بأنهم متشددون وحكومة واحدة أو أكثر شملها التحقيق وقال مصدر أمريكي إن المخابرات رصدت "دردشة" بشأن القنبلة تشمل تفاصيل متضاربة عن المكان الذي قد تكون القنبلة زرعت فيه ) ‘ وبعد نشر هذا المعلومة شارك أوباما رئيس الادارة الامريكية و ديفيد كاميرون رئيس وزراء اليريطاني من خلال تصريحاتهم تأكيد المعلومات الصادرة من اجهزتهم المخابراتية حيث قال :

أوباما، لإذاعة كيرو التابعة لمجموعة "سي بي إس"، إنه يعتقد بوجود قنبلة على متن الطائرة الروسية، وإن بلاده تأخذ هذا الاحتمال ببالغ الجدية، فيما أضاف أنهم غير متأكدين حتى الآن بشكل يقيني ‘ بعد ذلك جاء رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون من جانبه ليؤكد بأن ( معلومات استخباراتية تلقيناها أثارت لدينا مخاوف من أنها على الأرجح عملية تفجير إرهابية )

ان نشر هذه المعلومات اولاً من خلال تسريب ( متفق عليه ) وبعد ذلك تدخل ( زعيمين ! ) غربيين للتدخل الروسي في سوريا تأكد تلك المعلومات
‘ عندما نقرأ مايحصل في المنطقة بمنظار واقعي يدل على الانحطاط الاخلاقي في الاشراف على عملية التخريب ( متعمد)  لمنطقة الشرق الاوسط ومثلما كتب السياسي والمفكر الامريكي ( جيمس بيرنهام ) منذ ما يزيد على ثلث قرن مضى وهو يتوقع  انحطاط الغرب بسرعة غير عادية عندما ياتي يوم يصل فيه قادتهم مرحلة الغرور يمارسون علناً اعمال بعيده عن كل القيم الاخلاقية ويلعنونه كانه خطوات نابع من شعورهم بالمسؤولية تجاه البشرية في حين انهم بممارسة هذه اللعبة يعطون دليل لانحطاتهم الاخلاقي وسيواجهون من يتحداهم لحد انهاء حضارتهم التي بنوها خارح معاني الروحية الانسانية اصلاً .
الادارة الامريكية ومعها الغرب وفي المقدمة بريطانيه اقبح من تلك الادارة والتي لايزال انشط قوة استخباراتية غربية يمارس العمل بمبدأ ( فرق تسود ) حاقدا على كل صحوة بين شعوب المنطقة ‘ هم من عمل الكثير لادامة تخريب الوضع في المنطقة بعد احتلال العراق و الانتفاضات الشعبية التي حولوها الي حروب طائفية ‘ هم وليس اي طرف اخر تدخلوا من خلال تشجيع اقزام التفرقة في المنطقة ليحولوا تظاهرات مدنية مطالباً الاصلاح في سوريا الى صراع دموي مستمر منذ سنوات ‘ وعندما تدخلت روسيا شعرت الادارة الامريكية بحرج شديد لان هذا التدخل ( بغض النظر عن اهداف روسية في ذلك ) ادى الى كشف اوراق مخطط الخبث الامريكي ودورها في ادامة الخراب  في المنطقة من خلال ذبح السوريين ! لذلك نشطت كل الاجهزة الاستخبارتية الامريكية وحلفاءهم من اجل تحويل التدخل الروسي الى توريط من نوع الذي فعلوه مع الاتحاد السوفيتى عندما بنوا نواة القاعدة الاهاربية واجهضوا خطة التغير الافغاني وسقطت التجربة ومنذ ذاك اليوم تحولت افغانستان الى بؤرة تفريغ الارهاب وتوزيعهم على العالم .
ان تسجيل اشاره قبل اقلاع الطائرة للحديث  متعلق بما حدث بعد ذلك ومعرفة وجود القنبلة فيها ‘ والسكوت عن كل ذلك رغم الاعلان عن وجود التعاون والتنسيق بينهم وبين روسيا كما اعلنوا الامريكين انفسهم ‘ ان هذا العمل الخبيث من ادارتي الامريكية والبريطانية تؤكد : الانحطاط الاخلاقي لديهم ولايهمهم حرق الدنيا والابرياء من اجل ادامة هيمنتهم ‘ بالاضافة انه تاكيد على ان الادارتين الامريكية والبريطانية ليسوا من الداعمين لانهاء ( داعش واخوانه ) على اقل التقدير الى ان يتحقق اهدافهم  الطويل الامد في الهيمنة على المنطقة في العقدين القادمين .

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

461 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع