السفارة العراقية بأنقرة تسير رحلات طوعية لطالبي اللجوء العراقيين الراغبين بالعودة للبلاد


رووداو ديجيتال:أعلنت السفارة العراقية في أنقرة، تسيير رحلات طوعية للمواطنين العراقيين المتواجدين في تركيا والمسجلين في منظمة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين "UN" الراغبين بالعودة للبلاد.

وذكرت السفارة في بيان مقتضب، الثلاثاء (28 أيار 2024)، أنها تسير رحلات طوعية للمواطنين العراقيين المتواجدين في تركيا والمسجلين في منظمة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين "UN" الراغبين بالعودة إلى العراق.

وتعد الجالية العراقية في تركيا من أكبر الجاليات الأجنبية المقيمة في البلاد، حيث تأتي في المرتبة الثانية بعد الجالية السورية، وتقدر أعدادها بأكثر من 700 ألف نسمة.

وتنقسم الجالية العراقية في تركيا إلى فئات كثيرة، أكبرها فئة اللاجئين، إضافة إلى فئات الطلاب والمستثمرين والسياح.

وارتفعت أعداد العراقيين في تركيا بشكل متزايد منذ عام 2003، حيث لجأ الكثير من العراقيين إلى دول الجوار ومنها تركيا، وتزايدت أعدادهم بشكل كبير في أعقاب عام 2014 عندما سيطرة داعش على مساحات شاسعة من البلاد، متسببا بموجة نزوح وهجرة كبيرة.

وتشير التقديرات الاحصائية أن عدد اللاجئين العراقيين الذين يقيمون تحت الحماية المؤقتة في تركيا والمسجلين في دوائر الأمم المتحدة يتجاوز الـ 15 ألف لاجئ، وبسبب الأوضاع الأمنية والسياسية القائمة في العراق منذ حرب عام 2003، كانت موجات النزوح إلى الأراضي التركية على دفعات من قبل العراقيين، إلا أنها توقفت خلال الفترة الأخيرة.

وتم التعامل مع النازحين على أنهم لاجئين وقائمين تحت بند الحماية المؤقتة في الأراضي التركية، ويتم من خلال ذلك تعليمهم في المدارس الحكومية وعلاجهم في المشافي، إضافة إلى ضمان قانونية إقامتهم إلى حين تسوية أمورهم.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

610 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع