أخبار وتقارير يوم ٨ كانون الأول

 أخبار وتقارير يوم ٨ كانون الأول

نائب يكشف عن فقدان 35 تريليون دينار ويحدد حجم التهريب

كشف عضو اللجنة المالية النيابية، النائب محمد النوري، اليوم الخميس، عن فقدان 35 تريليون دينار عراقي مطبوعة، فيما أشار الى أن حجم التهريب بلغ 60-70% ولا يمكن السيطرة عليه.
وقال النوري خلال حديثه لبرنامج (علنا)، الذي تبثه فضائية السومرية، إن "أكثر من 35 تريليون دينار عراقي مطبوع غير موجود داخل العراق علما ان هناك دولتين جارتين فقط تتعامل مع العراق بالدينار وقبل أكثر من 3 أشهر تم دخول 4 تريليونات دينار عراقي من فئة الـ(50)"، لافتا الى ان "المالية والبنك المركزي قاما بطرح موضوع السندات للسيطرة على مسألة الدينار العراقي ولم تجمع سوى تريليون واحد فقط".

وأضاف، ان "سيطرة الأحزاب والمحاصصة الموجودة داخل المنظومة المالية هي التي أسست لفشل الاقتصاد العراقي ولا يوجد بلد الى الان يعتمد على الحسابات الورقية ولا توجد فيه حسابات ختامية في المصارف ولا اتمتة الكترونية وأكثر من 73 مصرفا اهليا سوى العراق"، مشيرا الى ان "النظام المالي يجب ان يتمتع باستقلالية حتى يحقق توازن اقتصادي داخل البلد".

وتابع، ان "المصارف الحكومية مكبلة من قبل وزارة المالية ورئاسة الوزراء"، مبينا ان "البنك المركزي فاشل ولا يهدف الى ادارة حقيقية، وسيطرة بعض الأطراف على قراراته أثرت على سعر الدولار، وأكبر اخطائه تسعيرة الدولار في الميزانية على 132 ألفا مقابل الـ100 دولار لأنه خسر العراق اكثر من 9 تريليونات واصبح الفرق عالي بينه وبين السوق".

ونوه النوري بأن "المسؤول عن السياسة النقدية ب‍العراق الفيدرالي الأمريكي ولا يعطي الأموال الا بموافقة أمريكية ومن يتصور بان العراق مسيطر اقتصاديا فهو يحلم".

وأشار الى ان "العراق أصبح مصدرا للمواد المخدرة في ظل حكومة الإطار وحجم التهريب بلغ 60-70%، وأكثر من 20 منفذاً في شمال العراق غير مسيطر عليها واستيراد (السجائر والذهب والموبايلات والخمور) لا يستفاد منها العراق بسبب هذا الامر"، مبينا ان "حجم الدولار الذي يباع فعلياً داخل العراق لا يغطي احتياجات البلد بسبب التهريب ويجب الحد من هذه العمليات عن طريق السيطرة على المنافذ المفتوحة وبعض الموانئ التي تسيطر عليها الأحزاب".

ولفت الى ان "فقدان الدينار العراقي سبب الكثير من الضرر وتوقفت على أثره العديد من المشاريع الصغيرة وسلف البناء"، مؤكدا ان "الاقتصاد العراقي مرتبط كليا بالولايات المتحدة وكنا نستلم 3 دفعات من الدولار الان واحدة فقط، وعقوبات الفيدرالي الأمريكي سببت انفجارا في سعر الصرف، ويتعامل معنا وفق الصواريخ التي تسقط على قاعدة عين الأسد والسفارة".

وأكمل، النوري، ان "الحكومة ليس لديها حلول ولا قرار جريء لإدارة الازمة وعلى البنك المركزي فتح الأفق لبقية المصارف والتجار وان يكون التعامل مع الدول التي يستورد العراق منها بعملتهم مثل إيران وتركيا والصين وغيرها والابتعاد عن الاعتماد المطلق على الدولار".

وبشأن التحول الالكتروني الحكومي، أكد عضو اللجنة المالية، ان "الحكومة ليس لديها قاعدة بيانات تستطيع من خلالها التحول الى النظام الالكتروني"، موضحا انها "فشلت بالسيطرة على المنافذ لأنها خارج حدود الدولة وتحت سيطرة بعض دول الجوار والفصائل المسلحة".

-------------
اجتماع دولي مرتقب لمناقشة "حالة غريبة" حدثت في أجواء العراق قبل 3 أشهر

قال مسؤول تنفيذي في الاتحاد الدولي للنقل الجوي، إن قادة صناعة الطيران العالمية سيجتمعون في يناير/ كانون الثاني لمناقشة مخاوف تتعلق بالسلامة بشأن زيادة تداخل نظام تحديد المواقع (جي بي إس) من قبل مهاجمين إلكترونيين يوجهون الطائرات خارج مسارها.
وبحسب رويترز، فأن عمليات انتحال نظام تحديد المواقع العالمي (GPS) تزايدت في الأشهر الأخيرة، باستخدام إشارات مزيفة لتغيير تصورات الوقت أو الموقع، مما يشكل تهديدًا للطائرات والسفن والجيش.

وسيُظهر نظام الملاحة للطائرة المخادعة أنها في مكان مختلف - وهو خطر أمني إذا تم توجيه الطائرة للطيران في المجال الجوي لدولة معادية، ويعد الانتحال أمرًا شائعًا في مناطق النزاع والمناطق ذات الأهداف العسكرية الحساسة.

وقال نيك كارين، رئيس العمليات والسلامة والأمن في اتحاد النقل الجوي الدولي (IATA)، خلال حدث إعلامي في جنيف، انه نظرًا لارتفاعها، فإننا بحاجة ماسة إلى إيجاد حل لهذا الأمر".

ولم يحدد موعدًا لاجتماع الصناعة، لكنه قال إن المحادثات بين الحكومات والجيش وصانعي الطائرات أصبحت أكثر إلحاحًا.

وأصدرت الشركات المصنعة لشركات الطيران إرشادات في الأشهر الأخيرة، حيث أشارت الهيئة الاستشارية للطيران إلى زيادة في عمليات الاحتيال التي تستهدف الطائرات الخاصة والتجارية في جميع أنحاء الشرق الأوسط، بما في ذلك العراق وإيران وإسرائيل ومنطقة البحر الأسود.

وفي أيلول الماضي، كشف تقرير نشرته صحيفة واشنطن تايمز، عن تعرض طائرات عراقية لعمليات تضليل مما عرضها لخطر الدفاعات الجوية الإيرانية لاسيما في المناطق المحاذية للحدود.
------------

أهم معالم بغداد الأثرية.. يصلها (شفل) فك الاختناقات المرورية

المدى/ خاص:يقف جابر مكتوف اليدين حائراً إلى اين سينقل قبور عائلته، بعد قرار إزالتها من مقبرة الشيخ معروف الكرخي وسط بغداد، لغرض إنشاء مجسر لفك الاختناقات المرورية. ويقول جابر خضير، أحد ذوي المتوفين، خلال حديث لـ(المدى)، إن "الحكومة لم تحدد مكاناً بديلاً لنقل رفات المتوفين إليه، ولدي 3 قبور في المقبرة إلى اين سأنقلهم!".

ويضيف، أن "مشاريع فك الاختناقات المرورية بلا أي تخطيط، ولا تراعي مشاعر الناس".

هوية تاريخية

ويقول الباحث في شؤون التاريخ، كلكامش نبيل، في حديث لـ(المدى)، إن "المقابر في المدن لا تمثل شأناً خاصاً بمن لديه أقارب مدفونين في هذه المقبرة أو تلك، بل هي هوية المدينة وتاريخها وإثبات هوية ساكنيها".

ويضيف، أن "المقابر أو المعالم التراثية الأخرى هي دليل تاريخي للبلاد مع مرور الوقت"، مشيراً إلى أن "داعش الإرهابي أزال مقابر المسيحيين من الموصل في إعتداء صارخ على تاريخ المدينة ومكوناتها".

ويردف، أن "إنذار إزالة مقبرة معروف الكرخي الأثرية بدعوى مد جسر، فيه اعتداء صارخ ضد تاريخ مدينة بغداد وهوية سكانها".

ويدعو نبيل إلى "احترام التراث ومنع الاعتداء على التاريخ في العراق، والحفاظ على التفاصيل القديمة من بيوت ودروب ضيقة وأحياء وأسوار وبوابات".

خطط بديلة

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الاعمار والاسكان، نبيل الصفار، في تصريحات صحفية سابقة، وتابعتها (المدى)، إنه "لغاية الآن لا يوجد أي شكوى أو اعتراض من قبل المواطنين على نقل رفات بعض المدفونين في مقبرة الشيخ معروف، وفي حال صدرت هكذا ردود أفعال، فأن الوزارة ستكون لها إجراءات وخطوات، وهي لا تريد أي ضرر للمواطنين".ويضيف، أن "ارض المقبرة هي ملك للدولة، وهناك موافقات قانونية وحتى شرعية وفتوى، من أجل نقل رفات بعض المدفونين في مقبرة الشيخ معروف لمناطق داخل المقبرة ذاتها".

ويتابع الصفار، أن "الـ(20) متراً التي يراد نقل بعض الرفات منها لها تأثير على مشروع فك الاختناقات المرورية، ونحن لدينا في كل المشاريع خطة (أ) وخطة (ب)، فلدينا خطط بديلة للتعديل على بعض التصاميم، ولا نرضى بأي اذى للمواطنين، خصوصاً ان مشاريع فك الاختناقات المرورية هي جاءت لخدمة الناس وليس لأذاهم".

تاريخ المقبرة

يشار إلى أن وزارة الاعمار والاسكان منحت موعداً اقصاه 15/12/2023، لذوي بعض المتوفين، الذين تقع قبورهم ضمن مساحة تبلغ 20 متراً كتوسعة تحتاجها الشركة المنفذة لمشروع مجسر الطلائع وربطه بطريق البيجية، لنقل جثمان ورفات المتوفين.

يذكر أن مقبرة الشيخ معروف الكرخي، تضم قبوراً تعود إلى عام 200 هجرية، بالإضافة إلى قبورعائلات حكمت العراق خلال القرون الثلاثة الأخيرة.

 --------------

١-الشرق الاوسط……أيّ سيناريو في غزّة؟
لم تعد الحرب في غزّة إلى المربّع الأولّ. لا بل تخطّته وأصبحت في مرحلة متقدّمة. فظروف الوقفة الإنسانيّة خلقتها ظروف المعركة، فكانت منظومة القواعد (Regime) التي أدارت اللعبة بين «حماس» وإسرائيل، وبالواسطة بالطبع. ملكت «حماس» شيئاً حيوياً تريده إسرائيل، من رهائن وأسرى. فانصاعت إسرائيل مرغمةً للقبول بالوقفة الإنسانيّة. وعندما تلكّأت «حماس»، عجزاً أو عن قصد، في تلبية طلبات إسرائيل، عاد المدفع إلى دويّه. فهل كانت «حماس» تسيطر بالكامل على موضوع الرهائن، بالإدارة كما التفاوض؟ وهل فعلاً كانت تُدار أمور التفاوض من «حماس» فقط؟ أم تشاركت مع التنظيمات الأخرى، خصوصاً «الجهاد الإسلاميّ»؟ وهل هناك قطبة مخفيّة إقليميّة لدى «الجهاد الإسلاميّ» عقّدت موضوع التفاوض على الرهائن؟لكن الذي لا يمكن لإسرائيل استرداده بسهولة هو منظومة الردع تلك التي لا يمكن لإسرائيل أن تقوم من دونها. فالصفعة تركت أثراً لن يُمحى في سجّل الهزائم الإسرائيليّة.إذاً، هناك ظروف جديدة لأرض المعركة، كما للديناميكيّة السياسيّة المتعثّرة. وعليه، لا بد من إنتاج منظومة قواعد جديدة (New Regime)، ترتكز عليها الإدارة السياسيّة للعمليّة العسكريّة. لكن إنتاج منظومة القواعد الجديدة، يُحتّم رسم خرائط جديدة لتوزيع القوّة على مسرح الحرب. وهو فعلاً ما يحصل. فإسرائيل فاوضت في الدوحة، وحملت العصا في قطاع غزّة.

الأهداف الأميركيّة بين السطور
تفاوض أميركا في الدوحة عبر الخبير ويليام بيرنز مدير «س آي إيه». ويزور وزير خارجيّتها دولة إسرائيل. كما يطلب الرئيس بايدن حماية المدنيين الفلسطينيّين في حال الهجوم على جنوب القطاع. كما تعرض واشنطن عضلاتها في كلّ أرجاء منطقة الشرق الأوسط، بهدف ردع من تسوّل له نفسه الاستفادة من الحرب في غزّة. وهنا تتظهّر لغّة العصا والجزرة الأميركيّة. لكن من خلال قراءة تحليليّة للسلوك والخطاب الأميركيّين قد يمكن استنتاج ثلاثة خطوط عريضة للاستراتيجية الأميركيّة وهي:

• حماية إسرائيل ولجمها في الوقت نفسه.

• السماح بضرب حركة «حماس»، خصوصاً في البُعد العسكريّ، وبشكل لا تعود معه قادرة على تهديد أمن إسرائيل. وإذا تحقّق هذا الهدف، تكون «حماس» قد أُخرجت مما تُسمّى وحدة الساحات.

• وأخيراً وليس آخِراً، وفي حال نجاح الهدفين الأوّلين، قد يمكن للولايات المتحدة فتح باب الحلّ السياسيّ للقضيّة الفلسطينيّة.

*السيناريو المُحتمل

يطول القصف الإسرائيليّ، بعد تجدّد القتال، كلاً من شمال غزة، مثل جباليا، كما جنوبها، وبخاصة خان يونس. فكيف سيكون عليه السيناريو المحتمل؟

من المنطقي والأسهل أن تبدأ إسرائيل من حيث توقّفت قبل الوقفة الإنسانيّة، أي من استكمال التطويق الكامل لمدينة غزّة، ومن ثم العمل على تقطيعها إلى مناطق صغيرة والتعامل معها كلّها وفي نفس الوقت.

• لا يمكن لإسرائيل أن تخوض هجومين في نفس الوقت على كلٍّ من مدينة غزّة، كما خان يونس. ويعود السبب إلى محدوديّة العديد العسكريّ للجيش الإسرائيليّ (169 ألف جندي في الخدمة الفعليّة). كما إلى حتميّة توزيع الجهد العسكريّ على جبهتين -شمال وجنوب.

• لا تجرؤ إسرائيل على زجّ كل جيشها في الخدمة الفعليّة، والمتمرّس على جبهتين في قطاع غزّة. فماذا لو فتحت جبهة لبنان عليها؟ ألا يحتّم التخطيط العسكريّ أن تؤّخذ كل السيناريوهات المحتملة في الحسبان؟

• لذلك قد يمكن اختصار السيناريو الأكثر احتمالاً على الشكل التالي:

o فصل القطاع إلى جنوب وشمال وبشكل كامل، مع تهجير أغلب السكان إلى الجنوب، حيث حُضّر الملاذ الآمن، كما المستشفيات الميدانيّة، في البر كما في البحر.

o استكمال عملية تطويق مدينة غزّة، والعمل على تدمير كلّ البنى التحتيّة لحركة «حماس»، من أنفاق، وقيادات وغيرها.

o السعي لتطويق خان يونس بالكامل، واقتراح التفاوض، على غرار ما حصل في بيروت عام 1982، مع الاختلاف الكامل بين الحالتين.

٢-شفق نيوز…
مجلس الوزراء يتخذ قرارات صحية وخدمية واقتصادية وينصف "ملحق محاضري الرصافة الثانية"
اتخذ مجلس الوزراء العراقي، يوم الثلاثاء، مجموعة قرارات صحية وخدمية واقتصادية واستثمارية ووافق على استثناء محافظة بغداد من ضوابط التعاقد مع محاضري الرصافة الثانية "الملحق" البالغ عددهم 20666 محاضرا.جاء ذلك خلال جلسته الاعتيادية التاسعة والأربعين التي انعقدت برئاسة رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، وجرى خلالها البحث في مختلف الأوضاع السياسية العامة، والملفات الخدمية والاقتصادية والاجتماعية، فضلاً عن متابعة تنفيذ البرنامج الحكومي، وسير تقدّمه في مجالات متعددة، وعلى مختلف محاور الأداء، بحسب بيان ورد لوكالة شفق نيوز.وذكر البيان "بمناسبة اليوم الدولي للمتطوّعين، وتثمينـاً لجمهـودهم القيمـة التي بـذلوها لخدمـة الـوطن والمجتمع وبهدف نشر ثقافـة العمـل التطوعي فـي العراق؛ وجّه رئيس مجلس الوزراء بما يأتي:
1.إلزام جميع الوزارات والجهات الحكومية بإبداء أقصى درجات التعاون، وتقديم التسهيلات للمتطوعين والفرق التطوعية لتنفيذ برامجهم.
2.تخصيص منحـة ماليـة للمتطوعين الذين يتعرضون لحـوادث أثناء عملهم التطوعي.
3. تخصيص جائزة وطنية سنوية للمتميزين في العمل التطوّعي.
4. قيام الوزارات، التـي لـديها حاجة للمتطوعين، بإنشاء مراكز تطوعيـة فيهـا تعمل على تنظيمهم، ضمن برامجها وأنشطتها.
وفي مجال الرعاية الاجتماعية، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مقترحات مشروع قانون التعديل الأول لقانون رعاية ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة (38 لسنة 2013) التي تضمنت زيادة راتب المعين المتفرغ إلى 250 ألف دينار مقطوعة، وتخويل مجلس الوزراء بتعديل الراتب عند الحاجة، مع الأخذ بعين الاهتمام ملحوظات الدائرة القانونية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، والملحوظات التي عُرضت خلال الجلسة.
ومن أجل استكمال حل مشكلة المحاضرين المجّانيين، وافق مجلس الوزراء على استثناء محافظة بغداد من الضوابط والتعليمات(2 لسنة 2023) لغرض التعاقد مع محاضري الرصافة الثانية (الملحق) البالغ عددهم (20666) محاضراً، على أن تكون من ضمن حصّة محافظة بغداد المنصوص عليها في المادة 66 من قانون الموازنة.وفي مجال متابعة مشاريع القطاع الصحي، واستكمال الخدمات الصحية والعلاجية، قرر مجلس الوزراء الموافقة على ما يأتي: تخصيص وزارة المالية (192.827.599.908) دينار، فقط مئة واثنان وتسعون مليارًا وثمانمئة وسبعة وعشرون مليونًا وخمسمئة وتسعة وتسعون ألفًا وتسعمئة وثمانية دينار إلى وزارة الصحة للعقود الموقعة وغير الممولة (عقود الأدوية والديلزة) لنفاد مخصص الأدوية والارتقاء بمستوى الخدمات الطبية والعلاجية المقدمة في المؤسسات الصحية، استنادًا إلى أحكام قانون الموازنة العامة الاتحادية (13 لسنة 2023).ومتابعةً للجانب الخدمي، واستكمال الخدمات البلدية في المناطق السكنية التي تعاني من ضعف الخدمات، أقرّ مجلس الوزراء تخويل أمانة بغداد صلاحية استلام شبكة مجاري المناطق المخدومة وغير المخدومة والزراعية المنفذة من الأهالي في قضاء الزوراء (المعامل) كواقع حال في الوقت الحاضر، بحسب موقف المواقع والمحلات المحدث، على أن تُعدّ جداول كميات للمحلات المطلوبة المراد تطويرها.
كما أقرّ المجلس تخصيص وزارة المالية (11.774.286.000) دينار ، فقط أحد عشر مليارًا وسبعمئة وأربعة وسبعون مليونًا ومئتان وستة وثمانون ألف دينار إلى أمانة بغداد عن الاحتياجات الطارئة الحاكمة لإصلاحات التخسفات للخط الناقل الرئيسي (خط بغداد) لدائرة مجاري بغداد من احتياطي الطوارئ، استنادًا إلى أحكام قانون الموازنة العامة الاتحادية للسنوات المالية (2023 – 2024 – 2025).وفي الإطار الخدمي ذاته، أقرّ مجلس الوزراء توصية المجلس الوزاري للاقتصاد رقم (20279ق) بشأن مشروع تنفيذ الخط الرئيسي من محطة الحبيبية إلى مشروع معالجة مياه المجاري في الرستمية (خط الخنساء)، بحسب الآتي:
1. إلغاء قراري مجلس الوزراء (54 لسنة 2014) و (214 لسنة 2019).
2. الموافقة على إدراج المكون المثبت في كتاب وزارة التخطيط، المؤرخ في27 آب 2023، كمشروع جديد مستقل ضمن الموازنة العامة الاتحادية لسنة 2023، وتتولى أمانة بغداد مناقلة مبلغ من أصل تخصيصات مشاريعها الاستثمارية لسنة 2023 لغرض الإدراج، على أن تغطي كلفته الكلية ضمن جداول الموازنة العامة الاتحادية لسنة 2024، بحسب ما جاء في قانون الموازنة العامة الاتحادية (13 لسنة 2023).وضمن توجهات الإصلاح الاقتصادي، أقرّ مجلس الوزراء توصيات محضر اجتماع الفريق المؤلف بموجب قرار مجلس الوزراء (23408 لسنة 2023) المتضمن تعديل القرار التشريعي (767 لسنة 1987) بشأن مشروع قانون إعفاء المشروعات التنموية من الضرائب والرسوم (إلغاء قرار مجلس قيادة الثورة المنحل 767 لسنة 1987)، ليصبح بحسب الآتي:
1. قصر (تحديد) مفهوم المشاريع التنموية المبينة في القرار التشريعي (767 لسنة 1987) وقرار مجلس الوزراء (167 لسنة 2010) المشاريع الممولة من القروض والمنح ضمن الموازنة العامة الاتحادية.
2. تُشمل في هذا القرار المشاريع التي يتم إعلانها بعد إصدار هذا القرار بالتفسير المذكور في الفقرة (1) آنفًا .
3. نفاذ الإعفاء للمشاريع التي شُملت بموجب قرار مجلس الوزراء (167 لسنة 2010) والمستمد من القرار التشريعي (767 لسنة 1987) والموقعة قبل إصدار هذا القرار .وفي مجال متابعة القطاع الاستثماري وتنشيط التنمية الاقتصادية، قرر مجلس الوزراء الموافقة على ما يأتي:
1.قيام الوزارات المختصة بتقديم كشوفات مسعرة ومسارات التحوير، للتعارضات التي تواجه تنفيذ مشاريع الحكومة المدرجة في الخطة الاستثمارية.
2.تُعرض الكشوفات على المقاولين المنفذين لتلك المشاريع؛ لغرض تنفيذها بنفس الأسعار، وتحت إشراف الوزارة المختصة.
3.في حال اعتذار المقاول عن التنفيذ، لأي سبب كان، يمنح الوزير المختص صلاحية التنفيذ استثناءً من أساليب التعاقد وتعليمات تنفيذ الموازنة.
4.تُضاف كلف التعارضات إلى كلفة المشروع (خارج مبلغ الاحتياط والإشراف والمراقبة) دون الحاجة لموافقة وزارة التخطيط والمجلس الوزاري للاقتصاد.
5.ينفذ هذا القرار لمدة (6) أشهر، مع إعلام وزارة التخطيط بذلك.
وفي قطاع الاستثمار أيضاً، أقر مجلس الوزراء توصية محضر الاجتماع الخامس للجنة الأمر الديواني (22432) لسنة 2022 المعني بـ (مراجعة الاتفاق مع الجانب الصيني واقتراح سياسة لاختيار مشروعاته وتحديدها)، بحسب الآتي: تمويل المشاريع المدرجة في أدناه من حساب الاستثمار، استنادًا إلى المحور الثاني (الاتفاقية العراقية الصينية/ أ) من قانون الموازنة العامة الاتحادية للسنوات الثلاث، وتتضمن المشاريع وكلفها التخمينية:
1 محطة القدس: 1 212.500.000 دولار
2 محطة القدس: 3 212.500.000 دولار
3 محطة عكاز الغازية: 106.250.000 دولار
وبحث المجلس في عدد من القضايا والملفات المدرجة على جدول أعماله، واتخذ القرارات التالية بشأنها:
أولاً/ الموافقة على إصدار نظام الاختصاصات البيئية لسنة 2023، الذي دققه مجلس الدولة، استنادًا إلى أحكام الدستور والمادة (5) من القانون (1 لسنة 2020) قانون التعديل الثالث لقانون تدرج ذوي المهن الطبية والصحية (6 لسنة 2000)، مع الأخذ بعين الاهتمام رأي الدائرة القانونية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء.
ثانياً/
1. الموافقة على ضم القطعة المرقمة (529/10 برطلة) إلى القطعة المرقمة (332) الملاصقة والتابعة إلى كنيسة برطلة للسريان الأرثودكس بدون بدل، لاستعمالها كنيسة وملحقاتها.
2.عدّ مبلغ بدل البيع موضوع بحث الفقرة (1) آنفًا دينًا حكوميًا وشطبه على وفق قانون الإدارة المالية الاتحادية لسنة 2019، وقرار مجلس الوزراء (23447 لسنة 2023).
ثالثاً/ الموافقة على منح الشركة المنفذة لمشروع مجمع الشهداء السكني في محافظة ميسان سلفة تشغيلية للمرة الثانية بقيمة (10.000.000.000) دينار، فقط عشرة مليارات دينار، استنادًا إلى أحكام تعليمات تسهيل تنفيذ قانون الموازنة العامة الاتحادية لجمهورية العراق، للسنوات المالية (2023-2024-2025).
٣-جريدة المدى….واشنطن تستهدف الضلع الثاني في مربع الفصائل .. ومخاوف من تكرار سيناريو المطار

صعدت الفصائل المسلحة في العراق من مستوى التأهب بعد ثالث هجوم امريكي يستهدف تلك التشكيلات في غضون اقل من اسبوعين.واستهدفت غارة مساء الاحد، حركة النجباء في كركوك كانت تستعد لشن هجوم على القوات الامريكية، ليرتفع اجمالي ضحايا الفصائل الى 14 قتيلا منذ حرب غزة.بالمقابل هدد زعيم النجباء، اكرم الكعبي الذي شارك فصيله بتحرير الموصل قبل 6 سنوات، الولايات المتحدة بـ"دفع الثمن" بعد الغارة الاخيرة. والنجباء هي الضلع الثاني في مجموعة الفصائل الاربعة -المسؤولة عن قصف القوات الامريكية- التي يتم استهدافها في العراق.وجاء التصعيد الاخير بعد يوم واحد من تحذير رئيس الحكومة محمد السوداني، واشنطن من شن "اعتداء" جديد على البلاد.وتقول مصادر قريبة من المجموعة التي تطلق على نفسها "المقاومة العراقية" إنها صعدت "مستوى التحذير خوفا من تكرار سيناريو المطار"، في اشارة الى حادثة مقتل ابو مهدي المهندس نائب رئيس الحشد، والجنرال الايراني قاسم سليماني في غارة امريكية قرب مطار بغداد مطلع 2020.وتتوقع تلك المصادر التي تحدثت لـ(المدى) عن احتمال "تصاعد الغارات الامريكية لتصل الى استهداف شخصيات او زعماء فصائل".وصباح امس، شيعت الفصائل 5 من ضحايا القصف الجديد الذي طال مجموعة من مقاتلي حركة النجباء في منطقة الدبس، غربي كركوك.ووفق المعلومات ان المجموعة التابعة لـ"اكرم الكعبي" كانت تخطط لقصف احد المعسكرات التي تضم قوات امريكية، وعلى الاغلب قاعدة الحرير في كردستان.وقال مسؤول عسكري أميركي، إن الولايات المتحدة نفذت ضربة "للدفاع عن النفس" في العراق ضد "تهديد وشيك" في موقع إطلاق طائرات مسيرة، وفقا لما نقلته وكالة رويترز.ولم يعرف حتى الان، اذا ما إذا كان الهجوم على "النجباء" نُفذ بطائرة مسيرة او بواسطة صاروخ. وتبدو واشنطن انها بدأت باستخدام سياسة "ضربة بضربة"، حيث كانت الغارة قد سبقتها 3 هجمات تبنتها ما تسمى بـ"المقاومة العراقية" في الداخل وسوريا ضد مواقع امريكية.وعادت الفصائل الى الحرب بعد 3 ايام من انتهاء هدنة حماس- اسرائيل، وهاجمت الجماعات العراقية يوم الاحد، قواعد؛ عين الاسد، والحرير، وأطلقت صواريخ من ربيعة شمالي الموصل ضد مواقع في سوريا.الى ذلك وجه زعيم حركة النجباء، أكرم الكعبي، أمس الإثنين، رسالة إلى القوات الأمريكية في العراق، فيما أكد أن العراق سيتحرر قريباً.وقال الكعبي في بيان: "في بادئ ذي بدء ليعلم المحتل الآثم أن استشهاد ثلة من الأبرار المجاهدين النجباء لا يزيدنا إلا إصراراً وثباتاً ويوقد جذوة الثأر في قلوبنا، وقسماً بالأيتام وبدموع الأمهات الثكالى وقلوب ذويهم المستعرة ودماء الشهداء الزاكيات ستدفعون ثمن جريمتكم باهظاً".وشدد قائلاً: "فالعراق عراقنا والأرض أرضنا أيها المارقون الغزاة المجرمون وسنطهرها قريباً من دنسكم ونحررها من استعماركم والله على ما نقول شهيد".ومع تصاعد الاحداث في غزة الشهر الماضي، كانت "النجباء"، التي شاركت في معارك تحرير الموصل في 2017، أقرب فصيل للمشاركة في الحرب ضد اسرائيل.والحركة قامت في ذلك الوقت، بنشر فيديو على منصاتها الاخبارية، زعمت بانها "المقاومة الاكثر تأهيلا للدخول في غزة بسبب تدريبها وتسليحها العالي".وسبق ان هدد جو بادين، الرئيس الامريكي، باغتيال اكرم الكعبي خلال اتصال هاتفي في شباط الماضي، مع محمد السوداني رئيس الحكومة، بسبب تورط النجباء بضرب مواقع امريكية في سوريا، بحسب ما نشرته "ميدل ايست آي". وقال الموقع ان بايدن ذكّر رئيس الحكومة العراقية، بـ"لطف"، بان الادارة الامريكية "تدعم حكومته بدرجة واسعة، الا ان هذا الدعم ليس مجانيا ولا مفتوحا".ونقل التقرير عن مساعد السوداني، وهو ايضا زعيم سياسي شيعي، قوله إن على السوداني "استغلال قربه من الفصائل العراقية المسلحة لكبح جماحها لضمان استمرار الدعم الامريكي. وهذا هو بالضبط محتوى تلك المكالمة".و"النجباء" هو الفصيل الثاني الذي يتم استهدافه من القوات الامريكية بعد هجومين في الشهر الماضي، استهدفا مسلحين تابعين لكتائب حزب الله في جرف الصخر وابو غريب.وكانت كتائب حزب الله اعلنت قبل ايام عن هوية ما اسمتهم بـ"المقاومة"، وهم بالإضافة الى الكتائب، النجباء، انصار الله الاوفياء، وكتائب سيد الشهداء.واعترضت حينها عصائب اهل الحق، بزعامة قيس الخزعلي، ولمحت بانها الفصيل الخامس في المجموعة الذي تم تجاهله.سياسيا، لم يصدر عن الحكومة حتى اللحظة اي تصريح بالحادث، وكذلك لم تعلن هيئة الحشد الشعبي عن اية تفاصيل.كذلك لم يصدر عن "البنتاغون" وزارة الدفاع الامريكية، حتى لحظة كتابة التقرير، اي تعليق على الحادث.وتشير تسريبات الى ان السوداني لديه علم مسبق بالهجمات، وهناك "تنسيق" بين بغداد وواشنطن لـ"كبح جماح الفصائل".وكانت الغارة الاخيرة على "النجباء" قد حدثت بعد يوم من مكالمة بين السوداني وانتوني بلينكن وزير الخارجية الامريكي.وقال بيان للسوداني انه جدد خلال الاتصال بين الجانبين "موقف العراق الرافض لأي اعتداء تتعرض له الأراضي العراقية"، مؤكدا حماية "التحالف الدولي".بالمقابل قال بيان اخر للخارجية الامريكية حول الاتصال، ان بلكين حث رئيس الوزراء العراقي على حماية الأمريكيين في البلاد.كما كان هجوم جرف الصخر نهاية تشرين الثاني الماضي، وسقط فيه 9 قتلى من كتائب حزب الله، جرى بعد يوم من لقاء بين السوداني والسفيرة الأمريكية الينا رومانوسكي.ويوم الاحد الماضي، قال مثال الالوسي النائب السابق لـ(المدى)، ان "الحكومة العراقية لن تستطيع حماية الفصائل من الهجمات الامريكية بعد الان".ويعتقد ان تلك الغارات أفشلت مساعي أطراف في الاطار التنسيقي، الذي يقود الحكومة، في اقناع واشنطن بعدم توسيع الرد داخل العراق.
*ليلة القذائف
وبموازاة الهجوم في كركوك كانت قذائف "آر بي جي" تطلق في النجف ضد مقرات حزب الدعوة بزعامة نوري المالكي.واستنكر الحزب في بيان تلك الهجمات، التي طالت ايضا مكاتب مرشحي "الدعوة" للانتخابات، لكنه قال بانه "لن ينجر الى الرد".وحدث الهجوم مساء الاحد وفجر أمس، في النجف قرب دائرة الجنسية، وبعد ذلك في البصرة في منطقتي المعقل والجمعيات.كما يرجح ان هجمات اخرى ضد مكاتب حزب الدعوة حدثت في منطقتي الحسينية ومدينة الصدر شرقي بغداد.ووصف حزب الدعوة في بيانه تلك الاعمال بانها "تندرج في إطار الاخلال بالسلم الأهلي وترهيب الآمنين".واكد الحزب "عدم الانجرار إلى معارك بين أبناء الساحة الواحدة وأبناء المذهب الواحد، وحرصا على حرمة دماء العراقيين جميعا".ولم يحمل الحزب اية جهة مسؤولية الحادث، لكن يرجح ان أنصار متقدى الصدر، زعيم التيار، وراء تلك الهجمات بسبب تعليقات صدرت من شخصيات محسوبة على "الدعوة" ضد الصدر.وكان جمهور الصدر قد اغلقوا 18 مكتبا تابعا لحزب الدعوة في 10 محافظات في تموز الماضي، بسبب اتهامات لـ"الدعوة" بالإساءة الى محمد صادق الصدر (والد مقتدى الصدر).واعتبر الصدر في ذلك الوقت، ما جرى بانه حركة "ثورية" لإيقاف التعدي على العلماء، قبل ان تعلن هدنة لحين تشريع قانون يمنع "سب العلماء".
٤-سكاي نيوز…………الأخبار العاجلة
عاجل
نتنياهو يتهم حماس بالاعتداء الجنسي على الرهائن.. وبايدن يعلق
l قبل 15 دقيقة
إسرائيل تنشر فيديو وصورة لقادة بحماس داخل نفق "قبل مقتلهم"
l قبل 1 ساعة
تقرير: حراس نتنياهو فتشوا قائد الجيش بحثا عن "مسجل صوت"
l قبل 2 ساعة
أميركا ستحظر منح التأشيرات للمستوطنين المتورطين في العنف
l قبل 2 ساعة
حماس: لا تفاوض أو تبادل للمحتجزين حتى يتوقف العدوان على غزة
l قبل 4 ساعات
رئيس الأركان الإسرائيلي: طوقنا خان يونس.. وحماس تشعر بقوتنا
l قبل 4 ساعات
الثلاثاء الدامي.. إسرائيل تعترف بأشرس يوم في معارك غزة
l قبل 4 ساعات
فيديو.. الجيش الإسرائيلي يقتحم جنين واندلاع اشتباكات
l قبل 5 ساعات
خبير عسكري: إسرائيل لن تنجح في إغراق الأنفاق لهذه الأسباب
l قبل 5 ساعات
حماس تنشر فيديو من قلب تمركز للجيش الإسرائيلي
l قبل 6 ساعات
مقتل جندي لبناني بنيران إسرائيلية على مركز للجيش قرب الحدود
l قبل 6 ساعات
فرق نجمة داوود الحمراء تتوجه إلى مواقع في تل أبيب أبلغ فيها عن سقوط صواريخ
l قبل 7 ساعات
مرض الزحار.. لماذا يمثل خطرا على الجيش الإسرائيلي في غزة؟
l قبل 10 ساعات
أردوغان: قتل الأطفال في غزة "جريمة حرب" ويجب محاسبة إسرائيل
l قبل 10 ساعات
فيديو.. الهدف العكسي الأسوأ بالتاريخ يشغل الإنترنت
l قبل 10 ساعات
انهيار منظومة العمالة الأجنبية.. ضربة قوية لإسرائيل
l قبل 10 ساعات
الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي: ضمان الاستقرار في منطقة الخليج مرتبط بتحقيق السلام في الشرق الأوسط
l قبل 10 ساعات
الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي: نشهد جرائم تُرتكب بحق الشعب الفلسطيني في قطاع غزة
l قبل 10 ساعات
أمير دولة قطر: ندعو مجلس الأمن للقيام بمسؤولياته وإجبار إسرائيل على التفاوض والعودة إلى حل الدولتين
l قبل 14 ساعة
بدء الهجوم الاسرائيلي على جنوب غزة.. هذا ما كشفته صور الأقمار الصناعية
l قبل 15 ساعة
حرب جديدة قد تشتعل بين دولتين في أميركا الجنوبية.. ما القصة؟
l قبل 16 ساعة
تاريخ من المقاومة.. لماذا جعلت إسرائيل خانيونس هدفا رئيسيا؟
l قبل 19 ساعة
وول ستريت جورنال: إسرائيل تدرس إغراق أنفاق حماس في غزة بمياه البحر
l قبل 19 ساعة
الجيش الإسرائيلي ينفي مطالبته منظمة الصحة بإخلاء مستودع أدوية في جنوب غزة
مع تحيات مجلة الكاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

904 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع