ما هو سبب في أختيار أسم الدينار تحديداً للعملة العراقية

ما هو سبب في أختيار أسم الدينار تحديداً للعملة العراقية

في عام 1932 صدر القانون الخاص بمنع تداول الروبية الهندية وأجزائها ( الأنة) وتم سحبها من التداول وفرض غرامة قدرها خمسة دنانير على كل من يتداول أو يتعامل بها بموجب القانون.

ثم تم اعادتها الى الهند وتم اعتبار الدينار هو الوحدة القياسية للنقد العراقي.

أما سبب أختيار الملك فيصل الأول رحمه الله تعالى وحكومة المملكة العراقية أسم الدينار تحديداً وليس أسماً أخر انذاك فهو لورود اسمه في القرآن الكريم وسورة آل عمران ألأية 75 (وَمِنْهُم مَّنْ إِن تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍۢ لَّا يُؤَدِّهِۦٓ إِلَيْكَ).
علماً ان أول وحدة للعملة العربية الأسلامية في عهد الأمويين والعباسيين كان الدينار لذلك فهو تسمية عربية اسلامية.

الگاردينيا:كل الشكر والتقدير للأخت الدكتورة منى الخالدي على هذه المادة التأريخية المهمة.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

923 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع