فريد الأطرش في دار الأوبرا بعد 102 سنة على ميلاده

 

العربية نت/ القاهرة - فرانس برس:أعلنت دار الأوبرا المصرية أنها ستقيم احتفالية خاصة بالذكرى الثانية بعد المئة على ميلاد "ملك العود" الموسيقار فريد الأطرش، في مسرح سيد درويش في الإسكندرية غداً الخميس، على أن ينتقل الاحتفال نفسه إلى مسرح دار الأوبرا في دمنهور الجمعة المقبل.

ويتضمن برنامج الاحتفالية مجموعة من أجمل أعمال الموسيقار الراحل مثل "خليها على الله" و"زينة" و"ما تقولش كنا وكان" و"مقدرش على كده" و"يا سلام على حبي وحبك" و"عش أنت" و" ليالي الأنس في فيينا" و"الربيع".

وسيقوم بتأدية هذه الأغاني أصوات الأوبرا المتميزة إلى جانب فرقة الموسيقى العربية في دار أوبرا الإسكندرية بقيادة عبدالحميد عبدالغفار.


سيرة هروب ونجاح

يذكر أن "ملك العود" ولد في سوريا العام 1910 وهاجر مع أمه وشقيقته المغنية أسمهان وشقيقه إلى مصر إثر قيام الثورة السورية في العشرينيات، خصوصا بعد ملاحقة أفراد عائلته الذين ساهموا في قيادة هذه الثورة بينهم والده وعمه سلطان باشا الأطرش.

   

وساء وضعهم الاقتصادي بعد وصولهم إلى مصر مما اضطر والدته للغناء في بعض البيوت الكبيرة، وقد تعلم العزف على العود على يديها في البداية حيث شارك معها في الغناء فى إحدى الحفلات وهو لم يتجاوز الخامسة عشرة.

ثم احترف الغناء وشقيقته أسمهان التي لمعت أيضا في سماء الأغنية العربية وانطلق بعدها فريد ليصبح من أهم عازفي العود.

كما قدم ألحاناً غناها فنانون كبار أمثال صباح ونور الهدى وغيرهما، كما قام بتلحين كلمات لأشهر شعراء عصره وأداها بنفسه مثل أشعار بيرم التونسي ومرسي جميل عزيز وحسين السيد وكامل الشناوي وغيرهم.

وقد رحل الموسيقار والمطرب والعازف المتميز في 26 ديسمبر/كانون الأول من العام 1974 تاركا وراءه إرثا موسيقيا وغنائيا واسعا.

http://www.youtube.com/watch?v=Jx1WAzTgy1Y

 

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

656 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع