حديث الليل ..

 نوال الرشيدي/الكويت

حديث الليل ..

يضيق الخناق من حولي …تتبعثر خواطري يُزاحمني سكون الليل

يقلب مجلداتي وأوراقي …ألتفُ من حولي أُحاول جمعي

تُرى هل لي أن أغمسني بمحبرتي !

هل ستنفض الغبار عن أوردتي !

هل لي أن أطلق عنان الروح … أنثر خواطري عباب الريح

يزاحمني مرة أُخرى سكون الليل

فأجري طفلة تخشى الظلام …تُزاحمني الذكرى فأشتاق

إلى ألوان الطيف بعد المطر …

وإلى الربيع بعد الخريف … أن أعود لرمال شواطئي أن أغمسني كما غمسي بأحباري …

يُضيق الخناق .. وزوايا الليل أبوابها مغلقة تنسدل من أعلاها ستائر الظلام تتوه الروح يؤلمها الضياع

فلا أجد عدا هروب يهرب بي لدفاتري وأوراقي

أعلن هزيمتي .. فأُحاول أن أُباغت الزمن أُطاير الأوراق

وانثر حروفي عباب الريح

وأطوي سكون الليل ببعثرتي وضجيجي

باقية إمرأة يُبقيها النهار ملكة … تجري بفرح أعلى

حقول اللافندر البعيدة … تتبعها خيوط الشمس

تملأكفوفها عبق أجمل باقات الورود …

وإمرأة أُخرى يسدل الليل ستائره من حولها

يبقيها أسيرة تحاول الهروب

باقيه بين نهار آسر وليل يزيد من توحدي وهروبي

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

1658 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع