عنوان القصيدة "فرنك سيفا العربي"

                                                   

                                خليل حمد
                           ماروا-الكاميرون

عنوان القصيدة "فرنك سيفا العربــي"

    

في الاحتفال بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية 18 ديسمبر 2022م
الموضوع الذي اختارته اليونسكو لهذا العام : "مساهمة اللغة العربية في الحضارة والثقافة والإنسانية"، تحت العناصر التالية:
1- إثراء التنوع الثقافي
2- تجربة اللغة العربية وتفاعلها مع اللغات الأخرى
3- القيم الإنسانية المشتركة

    

مناسبة القصيدة: لأول مرة في تاريخ دول وسط إفريقيا تم إصدار أوراق مالية مطبوع عليها كتابة بحروف عربية ، تضم الفئات التالية: (500 – 1000 – 2000 – 5000 – 10000).
وذلك من قبل المجموعة الاقتصادية و النقدية لدول وسط أفريقيا" سيماك" (CEMAC Communauté Economique Monétaire de l'Afrique Central)
و دول وسط أفريقيا هي :( جمهورية الكاميرون -جمهورية تشاد-جمهورية أفريقية الوسطى-جمهورية كونغو الديموقراطية-جمهورية كونغو برزافيل-جمهورية غينيا الاستوائية).
برعاية بنك دول وسط أفريقيا BEAC Banque des Etats de l'Afrique Central
الفرنك سيفا العربي
ومــــــن تكنِ الحضارةُ أعجبتْه *** فلِلضّــاد الحضــــارةُ في الأصيل
لســــــــانَ الضّادِ كمْ لكَ مِنْ فخارٍ *** بَنيْــتَ حضارةَ الأدبِ الفضيلِ
وحرفُ الضّـــــــــاد في أَفريقَا إرثٌ *** لـه التاريـــــــخُ يشْهــــــدُ بالدّليــــــــــــــــــــــــــلِ
"فُرَنْ سِيفَا" كُسيتَ اليومَ حَلْيًا *** شَبِهْــــــــــــت بــــــــــــــــــه الريالَ من التّليد
كصــــــــكٍّ من ريــــــــــــــالٍ صِيغ فِيـــــــه *** نقُــــــــــــوشُ حضــــــــــارةِ المَجد الأَثيـــــــــــلِ
فيَـــــــــــــــــا لك من ريــــــــــــالٍ صيغ فيه *** حروفُ النّــــــــــــور بالخطِّ الجميــــــلِ
فمن حمــــــــل "الفُرنك" يقول حقًّا *** بـــــــــأنّ لأبجـــــــــــــــــــدٍ شرفَ الأصيل
ثلاثـــــــــــةُ أسطرٍ نُقشـــــــــــت كفَنٍّ *** بنــــــــــــــــــور الضّــــــــــــــــــاد في صـــكِّ فريــــــــــــــد
وحرف الضّــــــاد في ورق "الفرنك" *** لِيُـــــوحـــــي بالحضــــــــــــــارة للبصير
وأنّ الضــــــاد رمـــــــــزٌ للمعــــــــــــــــــــــــالي *** وزادٌ للثّــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــقــــــــــــــــــــــــــــــــافة والْمصـــيـــر
لســــــــــانُ العُرــــــْبِ رايتُــــه تفُــــــــوق *** ترفْــــــــــرفُ بالجمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــال وبالبَهاء
سمـــــــــوتَ بــــــــه لسانًا للمعــــــــــــالي *** شِعــــــــــــــــــــــــــــارا للحضــــــــــــــــــــــــــــــــارة والعَلاء
وأنــــــــتَ البحْر يــــــزخَـــــــــر باللآلــــــي *** ومــــن يـــــــأتِيــــــــــــــك يــــــظفَـــــــــر بالرجاء
وكــــــم سخِروا جِهارا واستَباحوا *** لســـــــانَ الضّـــــــاد في قولٍ ضليل
إذا مـــــــــــــا شـــــــاهدوا نـــصًّا بضــــــــادٍ *** رأيـــــــــتَ النُّـــــكــــــر في وجـــــــــهٍ وقيـــــــلٍ
وكــــــــمْ وصفــــوا معلّمَـــــــــها كـــــــــــــداعٍ *** إلى الإســــــــــــــــــــــلامِ فـــــــي قولٍ عليل
ومـــــن حسَـــــــــد وضِغنٍ قد دعوها *** "شَــــرَابِية" لحقـــــــدٍ في دفيـــــــنِ
وسمّـــــوا خطَّهـــــــا كِـــذْبًـــــــــا وزورا *** بصفحةِ مصْحــــــــفٍ وكتابِ ديـــــن
ونـــــــادَوا مــن يُحـــبّ الضّــادَ حقا *** "عَرَبْـوفُونٌ" كــسُخرِية العميل
وقالـــوا ما لَكم يــــــــــا "أَعْرَبُوفُونْ" *** حياةُ السّعــــــــد في عيشٍ ظليل
ومــــــن يقنَـــــــع بعيــــشِ الــــذلّ دوما *** سيحيى الدهرَ في عيشٍ ذليـــــــــــــلِ
ومِن عجَب العجائب في "بيَاكٍ" *** أجلُّ بنوكِ أفريكْ في الحصيل
يُقرّ اليـومَ نشـــــــــــــرَ لســــانِ ضــــــــادٍ *** علـــــــى أوراقِ نقـــــــــــــــــدٍ في البـــــــــــــــــــــــــلادِ
غــــــدا الحرفُ العظيمُ بكلِّ بيتٍ *** مِــــــــن السّكـــــان في ورقِ النّقـــــــــود
تشاهـــــــــــــــــــده العُيــــــــــــون بكلّ حبّ *** ويوضَــــــــع في الخزائــــــن والجُيوب
ويُصـــــرَف في الأمور لكي يـــــؤدي *** مـــــــــــن الأهــــــــــداف حتى المستحيلِ
يوقّــــره الجميــــــــــــعُ على اختــــلافٍ *** مـــــــن الأجنـــــاس والأشكـــــــــــــــــال بادِ
وَلا تميــــيـــــزَ في ديـــــــــــــــــــــــــن وجنس *** ولا عُمْر، مُطــــــــــــــــــــــــــــاعٌ في الجيوب
وترقبُـــــــه ملايــــــيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــنٌ مؤلّفةٌ *** ويــتْــــرك بصمةً في كـــــــلّ عــــــــيــــــــــــــــــــن
فيــــــــــا لَك لوحةَ التّعليم حقّا *** مّعـــــارضُ للجمـــــــال وللفُنــــــــــــــــــــــــــــــون
وهَـل يحظَـــــــى بهــــــــذا المَــــجــد إلا * لســـــانُ الضّــــــاد من بــــيــــــن اللغـــات
كـــــأن الضّـــاد تُفصِح للجميــع *** بــــأنِّــــــــــــــــــــــــــــي الأمّ من بـــــيــــن اللغـــــات
فحلّــــــقْ حرفَ ضَــــــــادٍ في سماء **** تُغنّـــــــــــي لِلحضـــــــــــــــــــــــــارة واللغات
حروفُــــــك أشْرقَت رمزا عظيما *** على الـــــورَق المعظّــــم في البلاد
ومن جَـــــــوْر تُصنّف في المدارسْ *** كثَـــــانيَـــــةِ اللغّــــــــات العـــــــــــاليات
فأيــــن الساخرون الضّـــــادَ حِقدا *** وزُورا في الــمـــــقـــــــــال بلا دليل
متـــى يُفصح لذي العينيـــن صبحـٌ *** فيُبصر بالحقيقة والدليل
فتعْريب "الفُرنك" دليل صدقٍ * على رمْـــــز الحضارة في الأصيـــــل
وقد نُقشَ الجوازُ بحرف ضادٍ * وأَحــــــرَز سابقَ الشرفِ الفصيل
فقُولـــــوا للّذي ظـــــــــنّ اللغات *** كديــــــــنِ اللــــه بالقـــــــــــول الــرذيـــــــــــــــــل
بأنّــــــــــا للحضارة حيـــثُ كانـــــــت *** لِخيـــــرِ النَّـــــاس بالفعـــــل الجميل
وأنّـــــــا للثقــــــــــــــــــــــــافــــة في طِــــــــــــلابٍ *** إذا تدْعُـــــــــــــو إلى الفكـــــر الجليـــــل
ألا يــــــا يــَعْـــــــرُبٌ لا تخْـــــــــــــــــذِلُونــــــا *** وهبّـــــــوا وانشُــــروا لغـــــــــــةَ الجمال
بُناةَ المجْدِ والحضَارةِ والسّلام *** حُمـــــــاةَ الفِكْرِ روَّادَ الـــمَعَـــــــــــالِي

فيديوات أيام زمان

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

579 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع