قصة باب .. للفنانة التشكلية الشابة مليحة سعد

                                               

                            ودع الياسين

قصة باب .. للفنانة التشكلية الشابة مليحة سعد

قصة باب عنوان للمعرض الشخصي الأول للفنانة الشابة مليحة سعد تحت رعاية السفير العراقي بالمملكة الاردنية الهاشمية الأستاذ حيدر العذاري / قاعة گاليري البندك للفنون بتاريخ ٢٠٢٢/٨/١٧ ولثلاثة ايام متتالية استمر المعرض ، عشرون عمل للفن التصويري لمجموعة من الابواب كل باب يروي قصة مختلف عن الاخر من ناحية الشكل واللون والتكوين والمفردة للرمز المعبر للفكر وفق الهدف الذي انجز العمل من اجله و القيم الجمالية و التنوع الثري .ودلالة الباب بالمعنى الرمزي الشعور بالأمان كلما كان الباب متيناً قوياً ،يفصح عن حالة معينة ذا مقصد وجداني متعدد الاوجه وفق الحالة المتزامنة مع الواقع هجر ،فقدان ،امان وبهذا تكون الفنانة عبرت من خلال الابواب انعكاس لواقع عاش العراق من ماسي مختلف بالسنوات الماضي من حرب ،هجر ،دمار نتج عنه فقدان الهوية التراثية .

النصوص تحمل فكر واعي متبصر اخذ على عاتقة تحمل المسؤلية .

              

الفنانة التشكيلية مليحة سعد جريو.
- مواليد ١٩٩٣ بغداد / جمهورية لعراق.
-بدأت مسيرتها الفنية منذ سنة ٢٠٠٧.
-حاصلة على بكالوريوس في العلوم الماليه والمصرفية /جامعة البترا.سنة /٢٠١٥ .
- مدربة /گاليري البندك للفنون.
- عضو الملتقى العراقي للثقافه والفنون.
- عضو رابطة الفنانين التشكيليين الاردنيين.
- عضو في برنامج ابداع الثقافي / مجلس الاعمال العراقي.
- عضوة في مجموعة تشكيليات عراقيات / المملكة الاردنية الهاشمية.
- الاشراف على تنظيم معرض للاطفال بعنوان(الاردن والوطن العربي في عيون اطفالنا) /٢٠٢١
- حاصلة على درع شكر وتقدير لتقييمها اعمال طلاب في مسابقه اقامتها المدرسه الوطنية الارثوذكسيه /عمان، المملكة الاردنية الهاشمية.
المشاركات:
- الحصول على المركز الثاني قي مسابقة معرض (إطلالة تشكيلية على تراث وجمالية المدن العربية ) /قاعة البندك للفنون سنة ٢٠١٢.
- مشاركة في معرض (أحلام فنان)/ رابطة الفنانيين التشكيليين الاردنيين سنة ٢٠١٣.
- مشاركة في معرض(١٣*١)- قاعة البندك للفنون /٢٠١٨.
- مشاركة في معرض (مئة عام على مسيرة الاردن)/قاعة البندك للفنون /٢٠٢١.
- مشاركة في معرض بمناسبة عيد المرأة /قاعة مجلس الأعمال العراقي سنة ٢٠٢٢.
- مشاركة في معرض (احتفالية الميلاد والوفاء لملك القلوب) المركز الثقافي العراقي للفنون /قاعة رابطة الفنانيين التشكيليين الاردنيين سنة ٢٠٢٢.

-عنوان المعرض / قصة باب
-عدد الاعمال / ٢٠ عمل
-الاحجام مختلف
-الالوان المستخدم / Acrylic on canvas
-الاسلوب متنوع .
- تصنيف الاعمال تراث ثقافي .

    

فكرة النص يصل رسالة من خلال قصة باب ،
كل باب ينقل اثر مختلف عن الاخر بحثت الفنانة عن الابواب لمختلف محافظات العراق وجمعتها في هذا المعرض كل باب يشكل حالة وذكرى مختلف.
تصنف ابواب كاملة واخرى مقطع من باب
ابواب مزخرفة وباب بقيود واقفال .
قائلة الفنانة :( اتصور خلف كل باب الكثير من المحبة والأُلفه والطيبة أتخيل لقاء الأبناء والأحفاد بجدهم وجدتهم والتجمع حول "الصوبة" وشرب الشاي وتناول "الكليجة" ودوي ضحكات… اسمع في أُذني، تجمع النساء مع بعضهن يشربن القهوه ويتناقلن الاخبار ).

        

وما كتب ورُسِم على الأبواب من كلمات وارقام واحرف قائلة :( اتخيل تخليد لذكرى حب ،وداع ،أُمنيات، او تاريخ ميلاد شخص عزيز و شكل قلبين جمعهم الحب ).
الفنانة الشابة شدة انتباه المتلقي بالابواب عبرت ما خلف الابواب المقفلة من قصص عبق الماضي والحاضر وجمال الاحساس وبساطة التنسيق والترتيب بالتكوين شكل ومضمون ولون .
والأبواب القديمة هوية تاريخ و تراث .
اعمال الفنانه فن أصيل يؤرخ ذاكرة المكان ويعكس معتقدات ومفاهيم وعادات وقيم ومباديء راسخة متأصلة بالمجتمع .
و ايضا اهتمت بالقيمة الجمالية والفنية للنص التصويري وحقق عوامل متداخلة لوصول الاعمال الى التميز اهتمت برسم الواقعي للابواب مع الاحساس العالي الوجداني و الاحترافية بتنسيق زاد قيمة الاعمال وحقق القبول اضافة لمسة خاصة رقيقة حنونة ..وهناك ابواب اكثر ابداعا وبساطة و السكينة بالمحتوى .

و لكل شخص لديه ذاكرة مع باب وقصة مؤثرة !!
ما قصتك مع الباب ؟

وانا كمتلقي ومغتربة اثناء التجوال بالمعرض اتمعن بهذه الابواب المقفلة الساكنة ، الصامتة ، الصابرة ، الخاشعة ، المثابرة ، الحزينة ، الفرحة ، الجميلة ، العبقة ……. والكثير من معاني الالفة والمحبة …..ابواب مؤثرة … اخذتني للحظة الماضي زمن الذهاب الى مدينة البصرة وقصة مع باب بعد سنوات طويلة من الهجر ..
خانتني ذاكرتي … لم اجد باب الدار لمنزل (اهلي )واخذت ادق باب الجار ..كل ظني بابي واصابني ذهول وصمت ولحظة مفقودة وذاكرتي خانتني جعلتني في اللا مكان !!
وتذكرت كلمات الشاعر :
دقيت باب الجار ……. كل ظنتي بابي 
ذاكرتي صارت عدم .. ……من فرقت أحبابي 

 الشاعر كريم العراقي
.————————
المصادر : محرك البحث الالكتروني / الفنانة الشابة مليحة سعد / قاعة بندك ارت معرض ( قصة باب )
———
ودع آل ياسين فنانة تشكلية / نقد جمالي

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

916 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع