الوطن والشهيد.

                                                              

                                  ودع الياسين

الوطن والشهيد.

        

 للفنانة التشكلية القديرة الاستاذة رجاء محمود الحبيب.

-مواليد ١٩٥١/ محافظة البصرة / العراق.
-حاصلة بكلوريوس رسم/ اعداد معلمين / جامعة بغداد ١٩٧٤ تحت مسمى ( الن ذاك رسد ).
-منذ عام ١٩٨٥-٢٠٢١ عطاء غير منقطع.
-حائزة على جوائز و تكريم وشهادات شكر ،وتقدير -مشاركات محلية ودولية وعالمية
من اهم المشاركات
- معرض النوارس باريس ٢٠١٨ / المركز العالمي للفنون التشكيلية .
- معرض ملتقى الابداع الثاني /مصر ٢٠١٧ / ضيافة المرفأ الفني.
-مهرجان ابداع الاسكندرية الثالث / مصر ٢٠١٨ /أشراف مجلس الوحدة الاقتصادي العربي بجامعة الدول العربية.
-عضو جمعية الفنانين التشكيلين / البصرة .
-عضو نقابة الفنانين / البصرة .
-عضو جمعية الفنانين التشكيلين / بغداد.
-عضو اتحاد التشكيلين الرواد.

   

-عنوان العمل ( الوطن والشهيد ).
-المواد المستخدمة الوان Acrylic/ قماش .
-قياس العمل ٥٠x٤٠
-يصنف العمل / تجريد
-أنجز العمل سنة ٢٠١٩
-تم مشاركة العمل الفني التصويري بمعرض إلكتروني سنة ٢٠٢٠ / مهرجان الاتحاد العربي.

(التجريد في المصطلحات الفلسفية هو عملية التفكير التي من خلالها تبتعد الافكار عن الاشياء
يستخدم التجريد اسلوب التبسيط، يتم من خلاله ترك التفاصيل التي كانت مادية سابقًا ..
(غامضة ، مبهمة ،غير معروفة )وبالتالي يتطلب الاتصال الفعال حول الاشياء المجردة ،تجربة بين المتصل ومتلقي الاتصال ) اي الفنان والمتلقي .

((رؤية الفنانة للعمل :
محاور ثلاثية لجميع الأعمال في أي عمل منجز هي الأنسان ،المكان ، الزمن لا تنفصل ينصهر كل عنصر مع الآخر يظهر الأنسان بشكل البناء يتلاشى الزمن ضمن التكوين ، واللون لتقريب الأماكن والفضاء الداخلي ...يتلاشى الأنسان ( الفرد )الحي ام الشهيد ))
- رجاء الحبيب-

العمل التجريدي بمضمون لوني ورمزي شكل مساحات متفرقة بتلوين منسجم تصاعدي للرؤية أشبه ببناء مساحات لونية متجاورة .
معبر عن الفكرة وفق التكوين والشكل التجريدي ضمن اشكال مختزلة صغيرة وأخرى كبيرة ضمن مسار بثلاثة محاور للشكل البناء يحتوي رموز مختلفة مداخل ، منافذ، ،معابر بألوان ترابية ولون أخضر وكلما أخذنا صعودنا بالعمل وجدنا تجريد لبقايا (البشر ) بقايا ملامح ترتقي صعودا قرب لون السماء.
صورة الفنانة مدينة بجدران خالية ،
غاب السكان و تداخل ملامح ساكنيها بالمعابر والأزقة القديمة سواء ارتحلوا أم سكنوا بقى عبق الشيء.
تكوين لبناء مدينة شكل الوطن ..
الوطن والبشر متلازمان حيث يكون وطن يكون بشر وحيث يكون بشر يكون وطن وفق الديمومة ..
الديمومة :هي الزمن اذا اطلقت على الزمان المحدد هي مدة ،الزمان الطويل دهر وتطلق على جزء من الزمان المطلق.. ( معنى أن الكون مطلق أي أنه كالمسرح لا يتغير ).
((فلسفة Bergson.الحدسية
شكلت الديمومة محورا أساسيًا في فلسفته فكان لها معنى خاص هو الزمان النفسي أو الداخلي أي الزمن الواقعي))
وهنا يتخذ مسار النص وفق الديمومة من منظور فلسفي بقاء الأحوال الماضية مع الأحوال الحاضرة بمعنى الإتصال الغير متجانس،
وهنا الفكرة الإبداعية للفنانة وفق المنظور الفني للعمل ومفردات العمل الانسان ، المكان ، تتلاشى المفردات وفق الزمن حال توقف ،
مكونات العمل الفني من خلال الاندماج وتلاشي الكل واصبح بناء واحد بمعنى الوطن والشهيد مفردات النص إسقاطها على واقع الحال ضمن فترة زمنية معدومة توقف عدم انجاز وتطور انعدام البناء يصبح (الوطن شهيد) و(الشهيد وطن )يفقد عامل الديمومة ،( وضيفة التطور)
توقف الزمن معنى موت بطيء.!
الوطن والانسان فترة زمنية محصورة وفق منظور النص الفني وفترة من تاريخ المكان تجسيد لحالة الفوضى الموجودة .
للعمل قيمة فكرية بأبعاد انسانية وفق العوامل الفعالة لديمومة البقاء الانسان ، المكان ، الزمن وله بعد نفسي ، عمل مؤثر كونه جزء من واقع حال متأزم .
استخدمت الفنانة ادواتها بعفوية لتشكيل النص واجادة اختيار الالوان وحققت الفنانة مقصدها بفكرتها الابداعية بأسلوبها الخاص التجريد .

المصادر / الفنانة التشكلية رجاء الحبيب / محرك البحث الالكتروني / معرض إلكتروني مهرجان الإتحاد

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

801 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع