الگاردينيا في رحاب جلالة ملك النرويج هالرد الخامس !

   

   الگاردينيا في رحاب جلالة ملك النرويج هالرد الخامس !

كانت مصادفة لرحلتي الى النرويج حيث لم أخطط لها مسبقاً بسبب ظروف وباء كرونا لكن أحيانا يحتم القدر على الأنسان أن يتجاوز الظرف الزماني والمكاني … وهكذا كان!! .. وهكذا سارت الأحداث !!

أيام زمان حيث الحماس والشعور الوطني في قمته ،ذلك الجيل الذي عرفناه من أصدقائنا بأن النظام الملكي هي أنظمة رجعية،إستعمارية ،تستولي على خيرات وثروات البلد وهي من تشجع الأقطاع على السيطرة على الارض وتصادر أملاك الفلاحين الفقراء ،كانت حينها تصور لنا الأمور على غير حقيقتها ،وعلينا في العراق التخلص من الحكم الملكي وجميع اركانه من العائلة المالكة وحتى رئيس الوزراء نوري باشا السعيد …
ولكن عندما كبرنا وابصرنا النور والوعي عرفنا أن مامر بنا كانت شعارات زائفة يراد بها جمع الشباب لتغيير السلطة ،ومعظمها ذات أجندات خارجية …ومن يتسلم زمام السلطة يكون همه الاول والأخير
التمتع والكسب على حساب أبناء شعبه …كحالنا في هذه الأيام وتلك القادمة منها والله يعلم ،ولو تجولنا في الدول التي نظامها ملكي لوجدنا العكس مما صور لنا ،وذلك لوجود أنتخابات حرة، نزيهة،قضاء مستقل ،تعليم عال المستوى ،ضمان صحي راقً ،عدم وجود فوارق طبقية أو إجتماعية ،بل الجميع يعيش بكرامة وحرية مطلقة ،ولاوجود للزعيم الاوحد ،أو القائد المفدى وغيرها من التعابير …وخلي بالك من زوزو...!.

   

تأكدت أكثر حينما قررت السفر الى شمال أوربا الى مملكة النرويج حيث أبنة شقيقي التي تسكن هناك مع افراد أسرتها منذ اكثر من عقدين!
فضلت السفر الى هناك في منتصف شهر تموز لأنني اعلم قساوة الطقس هناك بالأخص منذ بداية فصل سبتمبر (ايلول) حيث يبدأ فصل الشتاء بثلوجها وأمطارها وبالتالي يتقيد البشر البقاء في البيت وعدم الخروج الا لأمور تقتضي ذلك!.

                         

الطائرة تقطع المسافة من مدينة زيورخ السويسرية(حيث أسكن) الى عاصمة النرويج (اوسلو) بساعتين وكم دقيقة لا أكثر يعني (شمرة عصا) تقريباً.
مطار اوسلو مطار رائع ونظيف ككل مطارات اوربا ولكنه اصغر من مطار زيورخ بكثير.
بعد استقبال وأحتضان الأهل ودموع وفرح وباقات الورود توجهنا الى السيارة والمسافة من هناك الى حيث يسكن الأهل بحدود عشرين دقيقة لا أكثر.
أغلب الأوقات هطول الأمطار مستمرة وهذا يزيد مساحات الورود و البساط الأخضر في كل مكان أكثر رونقاً و جمالا!.

      

في اليوم التالي كانت هناك جدولا لزيارة الأماكن المهمة في وسط العاصمة.

  

زيارة اهم شوارع العاصمة حيث مقر البرلمان وعدد من تماثيل عضماء البلد مع نبذة مختصرة عما قدموا للشعب الوطن.

   

أمام قبة البرلمان لم الحظ اي حرس او مظاهر مسلحة، بناية رائعة وكبيرة امامها حديقة واسعة حيث الورود و على بعد كم متر نافورة جميلة تصعد المياه وتنزل بتنسيق رائع بحيث يجلب الأنظار.

  


زيارة قصر جلالة الملك:
في نهاية الشارع ممكن ان ترى قصر جلالته و بناء على طراز العصور الوسطى ومبنى بالطول وأمامه حرس واحد بزي جنود القصر ويحمل بنقدية قديمة للمنظر فقط لاغير.

     

من حسن حظنا وعندما وصلنا كان هناك تبديل الحرس الملكي حيث تأتي وجبة جديدة بأنتظام لتسلم الحراسة من الوجبة الأخرى وذلك في بناية قريبة من القصر الملكي بأمتار ،عشرات السياح والمواطنين تجمهروا لمشاهدة هذه الفعالية والتقاط الصور و الفيديو.

        

قلت لقريبتي اللي ولدت في النرويج مازحاً:
- ما رأيك أن ندخل القصر ونحتسي فنجان قهوة مع جلالة الملك؟؟.
ردت على بتعجب:
- لا عمو لايجوز لكون ليس لدينا موعد والمهم الملك انسان بسيط يحب ابناء شعبه ويحترم الغرباء فنراه في العديد من المناسبات برفقة الأسرة يحيي أبناء الشعب من شرفة القصر!!.

      

حينها قلت لها بأنها مجرد مزحة لاغير وشرحت لها احوال قصور الجمهورية في بلداننا حيث الدبابات والمدرعات والرشاشات الثقيلة ومئات لا بل الأف من الحرس الجمهوري لحماية سيادته وألأقتراب من القصر حتى بالصدفة جريمة كبيرة يتعاقب الشخص على ذلك!!.
تعجبت من الأمر وعرفت بأنها تكاد لاتصدق!! لم كل هذه الحماية مادام يقدم كل الخير لأبناء شعبه.
لم أرد أن أفسد جولتي وأدخل بالسياسة معها فهي لاتزال صغيرة (صف أول كلية القانون) ولا يمكن ان أقحمها بأمور لاتستطعيع تصديقها اطلاقا... ... اللي يدري يدري..!!.

       

اسواقهم عامرة والفرد يعيش في بحبوحة ولم لاء والنظام ملكي وجلالته والبرلمان في خدمة أبناء الشعب جميعاً.

                   

       

     

طعامي كان في البيت حيث أبنتنا ربة بيت من الدرجة الأولى لم تبقي طبق إلا وقدمتها حيث سفرة عامرة من كل الأصناف والأجمل لمة الأسرة كلها متواجدين بسبب العطلة الصيفية.

       

لمرة واحدة تناولنا الغداء في مطعم تركي ( مطعم علي بابا) كان طعاما شرقيا بأمتياز و خدمة جيدة والأهم نظافة المكان.

   

زيارة مدينة الألعاب:
بالرغم من سقوط الأمطار أجبرنا الأخ (لاس) على زيارة مدينة الألعاب وحينما حججناه بالطقس رد علينا:
- هو كل يوم أمطار وأين المشكلة..؟؟

      

مدينة العاب رائعة بكل المعاني حيث تنتشر عشرات الأجهزة في مساحة واسعة وهنالك الأف من الأطفال وذويهم يتمتعون سويا وهنالك عشرات المطاعم والكافتريات.
الشىء الملف للنظر انه ممنوع التدخين هناك حفاظا على سلامة الأطفال.. يا للروعة!.
نظرا لسقوط كميات هائلة من الأمطار وبالرغم من وجود (مظلات - شمسيات) أضطررنا شراء معاطف مطرية بأسعار زهيدة لتلك الفترة.

         

ضيف كل مناسبة كان الرائع( لاس) فهو اخر العنقود كان يجمع بين اللغة الكوردية والنرويجة بشكل رائع مع حركات يديه!! و كان الأقرب لي وعند التوديع في المطار رفض مصافحتي استنكارا لمغادرتي!.
ولكنني عهدته ان ازوره في الربيع القادم ( بأذن الله تعالى ) واتمنى أن اوفي بوعدي وحينها حظنني بقوة و قبلني وقال: أحبك!!.
ابكيتني يا صغيري أيها العراقي الأصيل بأخر كلماتك وعيناك الجميلة و قطرات من الشذرات واللؤلؤ من الدموع وانت تمسحها تخفيها لعلني لا أرها أيها المحتال الرائع!!.

   


زيارة قصيرة (اسبوع ) ولكنها كانت رائعة وجميلة في المقدمة لقاء الأهل في أقصى البلدان الأوربية.

        

كنت أفكر مع نفسي ياترى هل هناك جالية عراقية تقطن بلدان أبعد من النرويج!؟.
بالتأكيد هناك جاليات كبيرة في استراليا ونيوزلندة وغيرهما!!.
في الطائرة وانا اعود لمديني زيورخ عاتبت ذلك الجيل (الذين افهمونا بمساوء الحكم الملكي) وقلت لهم:
- تعالوا شوفوا الفرق بين الشهيد الباشا نوري السعيد وعبد المحسن السعدون و ناجي السويدي وجميل المدفعي وعملاء ايران من المالكي والجعفري و غيرهما!!.
- تعالوا وشوفوا الفرق بين وزراء خارجية العهد الملكي حمدي الباجه جي ، أرشد العمري ،شاكر الوادي، علي جودت الأيوبي ،ناجي السويدي ووزراء اليوم !!؟.
- تعالوا شوفوا الفرق بين حال شارع الرشيد بالأمس حيث كان الأبهى و الأشهر في انحاء المعمورة وحاله الأن في ظل حكم العملاء والجواسيس والحرامية!!؟.
الكلام كثير ولا أريد أن أفسد عليكم مسألة السفر وندخل في السياسة وسياسو أخر زمان.
بأختصار جدا (النرويج) بالرغم قساوة الشتاء حيث الثلوج والأمطار الا انه بلد رائع وشعبه شبعان و متفائل و مسرور يعيش عيشة جيدة بعيد عن انقطاع الكهرباء وعنتريات رجال الدين وتدخلهم في شؤون البلاد كون هذه الشغلة من اختصاص المختصين و التكنوقراط وبس.
سياسيو هذه البلدان يعيشون حالهم حال عامة الشعب لا مواكب من السيارات وعشرات من افراد الحماية ولاقصور وفلل ويخوت و مزارع و حصانة خاصة فوق القانون!!.
هنيئا لكم أيها النرويجيون بملككم و برلمانكم وسياسييكم و حتى شتاءكم من ثلوج وأمطار..

ملاحظة مهمة:

العاصمة حسب تسلسل السنين
نيذاروس (ترودنهايم)
997 – 1016 ∙ 1030 – 1217
بورغ (سارسبورغ)
1016 – 1030
كونغهيلا (كونغالف)
1111 – ح. 1150
بيورغفين (برغن)
1217 – 1314
أوسلو...... حاليا

   

   

    

       

    جلال چرمگا - تموز 2021 أوسلو

   

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

743 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع