الأمير عبدالأله وعامل البناء ..

          

                   

في يوم من أيام بغداد القديمة وتحديداً في فترة الوصاية طلب عامل بناء من الخَلْفَة (الأُسطة) أن يعطيه اليومية (أجرة اليوم) مقدماً لأسبوع كامل فرفض الأسطة فقال العامل: إذا ما تنطيني الفلوس راح أتفل على الوصي (ما جعله يفكر بهذا الأمر أنهم كانوا يعملون في مكان كان يمر به الوصي بشكل يومي تقريبا)

فقال له الأسطة: وآني شعليه (ظناً منه أنه كان يقول كلاماً فقط)

عندما جاء المساء وقارب إنتهاء وقت العمل ظهرت سيارة الوصي كالعادة فركض العامل وبصق على الوصي

أوقف الوصي عبد الإله سيارته وترجل منها فقال للعامل: ليش سويت هيج؟

  

فروى العامل القصة على الوصي فأخرج الوصي من جيب سترته النقود وأعطاه خمسة دنانير وقال له:

(وياي سويتها لا تسويها ويه غيري أخاف عليك!!)

المصدر:بغداديات أيام زمان

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

775 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع