قصة جميلة من تاريخ العراق

  

        قصة جميلة من تاريخ العراق...

      

    كان العراق يعج بالفقراء وخاصة النازحين من الجنوب الى بغداد حيث لم يتوفر لهم ابسط مستلزمات السكن لاسباب عديده منها شحة موارد الدوله ولكون هؤلاء خارج التخطيط  التصميم الاساسي لمدينة بغداد ولكونهم وافدين وعليهم العوده الى مناطقهم...

 

       

ولكن اجتهد الزعيم المرحوم عبد الكريم قاسم ان يوزع احد مشاريع مجلس الاعمار الملكي وهي اسكان شرقي بغداد الى هذه الفئه والتي كانت بحدود الف دار سكنيه ولكون العدد اكبر من الف عائله   تم منح الباقي قطع اراضي سكنيه في نفس المنطقه وعليهم بنائها وفي احد الايام قام الزعيم بزيارة المنطقه للاطلاع على سير البناء والخدمات فوجد الجميع قد باشروا عملهم في بناء قطع الاراضي الا البعض ومنهم قطعة ارض فيها صريفه واغطيه ( جادر ) وقرر الدخول الى الصريفه لمعرفة احوالها :
وعند الدخول الى الصريفه وجد فيها عجوز مسنه تجلس لوحدها وجلس بالقرب منها وكان معه شخصان احدهم مرافقه الشخصي وكانت العجوز تعد الشاي فطلب منها الزعيم ان تسقيهم الشاي ففعلت واثناء ذلك سألها لماذا انت من دون الناس لم تباشري ببناء قطعة الارض ؟؟
فقالت :

( يمه منين اذا كريم ابو آذان انطانا القطع وخلانه هيج )..

فضحك الزعيم والتفت الى الشخص المرافق وطلب منه ورقه واعطاها الى العجوز وقال لها :

باجر تروحين للمصرف العقاري تاخذين فلوس وتبنين بيها قطعتج .. زين ؟ فردت قائله :

( وليدي شكلهم هاي الورقه منين ؟؟ )

قال لها الزعيم ( كوليلهم من كريم ابو آذان )
هكذا كان رجال العراق .... فهل من يسمع وهل من يتعض ؟؟؟؟؟؟

عبد الكريم الحسيني

إذاعة وتلفزيون‏



الطرب الأصيل

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

1023 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تابعونا على الفيس بوك