مجلة أميركية تصنف دولتين عربيتين ضمن أفضل ٣٠ وجهة سفر عالمية لعام ٢٠٢٤

٣٠ دولة يجب أن تزورها مرة على الأقل في حياتك.. بينها دولتان عربيتان

العربية نت:انتهى شتاء نصف الكرة الأرضية الشمالي، والعكس تماماً بالنسبة لنصفها الجنوبي، وفي فترات الانتقال بين الفصول تظهر فرص استكشاف العالم، والبحث عن أماكن جديدة وكنوز خبيئة في بقاع الأرض الواسعة. قد يعتمد اختيارك للوجهة على تفضيلاتك، مثل ما إذا كنت تفضل الشاطئ أو الجبال، أو ما إذا كنت مهتماً بالتسوق أو تجربة ثقافات مختلفة.

جمعت مجلة "CEOWORLD" الأميركية، بحسب ما اطلعت عليه "العربية Business"، قائمة بأفضل الدول التي يمكنك زيارتها في حياتك. وتتضمن القائمة الكلاسيكيات الآسيوية مثل الهند وإندونيسيا وتايلاند، بالإضافة إلى المزيد من الوجهات البعيدة مثل فيجي ونيوزيلندا وتاهيتي. ويعتمد التصنيف على آراء أكثر من 295 ألف قارئ، مما يجعله أعلى مستوى مشاركة في تاريخ المجلة.

تايلاند
تقدم تايلاند مجموعة متنوعة من التجارب مثل الحياة الليلية البرية، والطعام اللذيذ، والفن والثقافة النابضة بالحياة، وخيارات التسوق الرائعة، والأنهار والقنوات المتعرجة، والمعابد البوذية، والأسواق الليلية.

إذا كنت تبحث عن الهدوء أثناء إجازتك، فعليك زيارة جزيرة بانج كراشاو، التي تقع في مقاطعة فرا براداينج، خارج المدينة مباشرةً. الجزيرة بعيدة عن صخب المدينة وتوفر سوقاً عائماً ومتنزهاً حصرياً وبيوتاً روحانية.

اليونان
تتمتع اليونان بتنوع رائع في الأساليب المعمارية. كما أنها توفر جزراً مختلفة تلبي احتياجات أنواع مختلفة من السياح.

على سبيل المثال، تعد سكياثوس خياراً رائعاً للعائلات، وليفكادا مثالية لراكبي الأمواج، وباكسوس مثالية للمسافرين المتطورين، وهيدرا مكان لا بد من زيارته لعشاق الفن، وميلوس وجهة رائعة لأولئك الذين يحبون التقاط الصور ونشرها على إنستغرام.

وسيريفوس، وأمورغوس مثاليتان لأولئك الذين يبحثون عن السلام والهدوء. إذا كنت من محبي المغامرة، فيمكنك استكشاف القنوات والكهوف والبحيرات والينابيع الساخنة لزيادة مستوى الأدرينالين لديك.

إندونيسيا
أما بالنسبة للسياحة الشاطئية، فإن إندونيسيا، تتمتع بشواطئ نقية وبحيرات هادئة وجزر سريالية لمحبي المياه؛ شلالات مذهلة للباحثين عن السلام؛ مواقع البراكين النشطة لعشاق المغامرة؛ المتنزهات الوطنية لمحبي الحياة البرية. وأماكن لا حصر لها لاستكشافها لعشاق المدينة. هناك أيضاً أسواق نابضة بالحياة لجميع محبي التسوق. إذا كنت من محبي الغموض والمغامرة، فلا تفوت فرصة استكشاف الكهوف في جومبلانج، الكهف العمودي الغامض الذي لن تجده في أي مكان آخر.

وضمت القائمة عدد كبير من الدول، حيث احتلت البرتغال المرتبة الرابعة ضمن ترشيحات عام 2024، كما جاءت سريلانكا في المركز الخامس، وجنوب أفريقيا، بغاباتها الاستوائية والصحاري الطويلة والمراعي والأراضي الرطبة احتلت المركز السادس.

وفي نصف الكرة الجنوبي، كانت البيرو، ضمن ترشيحات العام، حيث تشتهر بتنوعها، من حيث توفر شواطئ مذهلة بالإضافة إلى صحاري واسعة يمكنك تجربة التزلج على الرمال وركوب الأمواج. لا يكتمل وصف أي بلد دون ذكر مطبخه، والطهاة البيرويون معروفون بأساليب الطبخ المبتكرة. إنهم يحبون مزج تقاليد الطهي من مناطق مختلفة من أفريقيا وأميركا الجنوبية وأوروبا وآسيا.

وعربياً كانت الإمارات في المرتبة العاشرة ضمن ترشيحات عام 2024، مع أسلوب الحياة العصري وأماكن التسوق الضخمة، وأماكن ألتقاط الصور الشهيرة، فيما جاءت مصر في المركز الـ 24 عالمياً من أصل 64 مكان حول العالم في قائمة الترشيحات، حيث يمكن استكشاف التنوع الضخم من الأماكن الأثرية والانتقال عبر آلة الزمن في حقب تاريخية عتيقة، إلى أماكن التسوق، والسياحة الشاطئية في عدد ضخم من الأماكن ومناطق الغوص في البحر الأحمر.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

768 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع