الركود الاقتصادي يسيطر على الأسواق العراقية مع استمرار انخفاض قيمة الدينار أمام الدولار

رووداو ديجيتال:يسيطر الركود الاقتصادي على الأسواق العراقية منذ الأسابيع القليلة الماضية مع استمرار انخفاض قيمة الدينار العراقي أمام الدولار.

ويعد سوق جميلة شرقي بغداد، من الأسواق التي ارتفعت فيها اسعار المواد الغذائية بنسبة كبيرة، والتجار تعرضوا لخسائر مالية كبيرة جراء عدم استقرار أسعار الدولار.

فالح سريح أحد تجار الطحين، يتحدث لشبكة رووداو الإعلامية عن خسائر مالية لحقت به وبالكثير من التجار الاخرين، جراء التلاعب بأسعار الدولار في الأسواق، قائلاً: "عندما تشتري حاجة وتبيعها هنا المتضرر المواطن المسكين فقط، فهو الذي سيتلقى الصدمة، فعلاً نحن نبيع وكلما نبيع نخسر أكثر، لاننا لا نسيطر على سعر صرف معين".

وأضاف أنه "بعد أسبوع عندما تجري حساباتك المالية تجد أنك بعت بضاعتك بسعر آخر، لأن السوق بتصاعد يومي، وعندما تجري دراسة ستجد هنالك فروقات كبيرة، يوم السبت الماضي كان سعر الصرف 1610 دينار للدولار الواحد، واليوم 1680 دينار للدولار، والفرق كبير، هذا بحدود أربعة أريام فقط يرتفع السوق بشكل قوي وكبير".

الجهات الحكومية تتحدث عن إجراءات إدارية للسيطرة على التجارة غير الشرعية ، فيما تتعهد بعودة الدينار العراقي إلى قيمته السابقة خلال الفترة المقبلة 

مظهر محمد صالح مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية، يوضح لشبكة رووداو الإعلامية قائلاً: "في الوقت الحاضر القضية هي قضية إدارية مثلما قال رئيس الوزراء ليست قضية اقتصاد، فالاقتصاد قوي في العراق، واحتياطاته الأجنبية الداعمة لسعر الصرف تصل إلى 100 مليار دولار، رقم لم يشهده العراق من قبل".

ونوه إلى أن "القضية تنظيمية وإدارية للتصرف بالعملة الأجنبية، فيوجد تدقيق يعرف بالامتثال الدولي يدقق من خلالها إن كانت هذه الاموال فعلاً تخدم تجارة العراق أم لا، أو أنها تذهب إلى أغراض أخرى، هذا ما خلق بعض التأخيرات وأتوقع أن الأسابيع القادمة تتكيف الظروف بشكل أفضل".

أما وزارة التخطيط فتقول إنها سجلت ارتفاعاً في معدل التضخم خلال شهر كانون الأول الماضي بنسبة 0.3% مقارنة بالشهر الذي سبقه، مبينة أن معدل التضخم السنوي خلال العام الماضي، سجل ارتفاعاً بنحو 5٪؜.

ويرى خبراء اقتصاد أن معدل التضخم قد ارتفع أكثر من 15 بالمائة خلال الفترة الماضية بعد تأثر أسعار السلع والمواد الغذائية في الأسواق بسعر صرف الدولار.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

786 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع