الاشخاص الملقحين لا يحتاجون ارتداء الكمامة بالاماكن المغلقة والمفتوحة

       

 (السومرية نيوز) - قالت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية إن الأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل لا يحتاجون إلى ارتداء الكمامات، سواء كانوا في الهواء الطلق أو داخل معظم الأماكن المغلقة.

وأصدرت المراكز المعروفة اختصارا باسم "CDC" توصيات جديدة، اليوم الخميس، بشأن ارتداء الكمامات ودورها في الحد من انتشار فيروس كورونا.

ووفقا للتوصيات الجديدة تشير "CDC" إلى أن ارتداء الكمامات يبقى ضروريا في أماكن الرعاية الصحية أو في الأماكن التي تشترط ذلك أو في حال كان الشخص على متن طائرة.

وتؤكد أن الأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل لا يجب عليهم بعد الآن ارتداء الكمامات، أو البقاء على مسافة ستة أقدام من الآخرين في معظم الأماكن، سواء في الهواء الطلق أو في الداخل.

ووفقا لشبكة "سي.إن.بي.سي" الإخبارية، من المرجح أن تشجع التوصيات الجديدة المزيد من الأميركيين على تلقي اللقاح، خاصة أولئك الذين ما زالوا مترددين.

حتى الآن تلقى نحو 59% من البالغين جرعة واحدة على الأقل، وتسجل البلاد حوالي 38 ألف حالة جديدة من كوفيد-19 يوميا - أو 11 حالة لكل 100 ألف شخص، وهو معدل يستمر في الانخفاض.

وكان الرئيس الأميركي، جو بايدن، الذي حدد 4 يوليو موعدا لتلقي 70% من البالغين الأميركيين جرعة واحدة من اللقاح على الأقل، قال، خلال اجتماع مع حكام ولايات، إنه سيعلن "قريبا" عن تخفيف جديد للقيود.

وحتى الآن تلقى نحو 59% من البالغين جرعة واحدة على الأقل، وتسجل البلاد حوالي 38 ألف حالة جديدة من كوفيد-19 يوميا - أو 11 حالة لكل 100 ألف شخص، وهو معدل يستمر في الانخفاض.

ويزداد الإجماع بين الخبراء على أنه في ضوء هذه البيانات المشجعة، سيكون من الممكن قريبا الاستغناء عن الأقنعة في الداخل في معظم الأماكن العامة.

ويقول فيناي براساد عالم الأوبئة في جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو "يمكن لمن أتموا عملية التلقيح وضع الكمامة كدليل على التضامن أو بشكل رمزي، لكنه لا يفيد أي شخص آخر".

ويضيف أنه بالنسبة لهم "هناك احتمال ضئيل للغاية في كشف الإصابة من خلال الخضوع لفحص، ناهيك عن نقلها إلى شخص آخر".

   

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

422 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع