أردوغان: لو كنت عنصريا لما تزوجت عربية

   

أكد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، أنه لا يتعامل مع الناس على أسس عرقية، وأنه يحب "إخوانه الأكراد والعرب والأتراك، محبة في الله"، منوها أنه لوكان عنصريا لما اقترن بإمرأة ذات أصول عربية من مدينة "سيرت" جنوب شرقي تركيا، في إشارة إلى عقيلته "أمينة" بحسب وكالة الأناضول للأنباء.

جاء ذلك في كلمة ألقاها في مراسم افتتاح مشاريع، وتسليم منازل أقامتها إدارة بناء المجمعات السكنية في ولاية "سيرت"، حيث شدد رئيس الوزراء على مناهضته للطائفية الدينية، وأنه يقف على مسافة واحدة حيال المواطنين من أتباع الأديان والمذاهب المختلفة في تركيا، وأن الحكومة تضمن حقوقهم.

وتطرق أردوغان إلى الجهود الرامية لإحلال السلام في تركيا وإنهاء الأنشطة الإرهابية، لافتاً إلى ضرورة إلقاء عناصر منظمة "بي كا كا" الإرهابية السلاح، والعمل السلمي السياسي تحت قبة البرلمان، لمن يرغب في التعبير عن أفكاره، وأن يكون طرفا في الحوار، مشيرا أن الشعب تبنى مسيرة السلام.

 وأضاف أردوغان:" سنمضي يدا بيد، ولن نتنازل للإنفصاليين ولن نخضع للإرهاب".

يذكر أن مفاوضات تجري، بشكل غير مباشر بين الحكومة التركية وعبدالله أوجلان زعيم منظمة بي كا كا" الإرهابية، الذي يقضي عقوبة السجن المؤبد سجن بجزيرة إيمرالي ببحر مرمرة، بوساطة حزب السلام والديمقراطية - حزب كردي- وحضور ممثل عن الاستخبارات التركية، لإقناع المنظمة بإلقاء السلاح ونبذ العنف.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

460 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع