صخرة الدفاع الإيطالي كيليني يعتزل كرة القدم رسمياً

رووداو ديجيتال:أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي عبر موقعه الرسمي اعتزال أسطورته جورجيو كيليني لكرة القدم نهائيا في عمر الـ39، وسط توقعات بعودته لشغل منصب إداري مع قريق السيدة العجوز، على غرار مواطنه لاعب خط الوسط بيرلو الذي عمل بعد اعتزاله مدرباً للفريق.

الدولي الإيطالي السباق، لعب 561 مباراة مع ناديه السيدة العجوز، مسجلا 36 هدفا، وخلال مسيرته سعت الكثير من الأندية للتعاقد معه، لكن تمسك بالبقاء رفقة اليوفي.


غير أنه ومع تقدمه بالعمر، انتقل كيليني إلى نادي لوس أنجيلوس جالاكسي الأميركي، عندما وجد أنه لن يتمكن من مواصلة اللعب في المستوى الأعلى لكرة القدم.

وحمل كيليني شارة القائد لمنتخب بلاده خلال عام 2021 عندما توج المنتخب الإيطالي ببطولة اليورو حينها، في حين وصل مع يوفنتوس مرتين لنهائي دوري أبطال أوروبا في 2015 و2017.

فاز كيليني مع السيدة العجوز، بـ9 مرات دوري إيطالي، و5 مرات كأس السوبر الإيطالي، ومثلهم كأس إيطاليا، فيما أحرز جائزة لاعب الموسم في يوفنتس خلال عام 2021-2022.

ومع فريقه الأميركي الذي انتقل له عام 2022 ولعب له 45 مباراة سجل خلالها هدف وحيد؛ توج بالدوري الأميركي وكأس السوبر لمرة واحدة.

ومن المتوقع عودة صخرة خط الدفاع الإيطالي، إلى شغل منصب إداري في نادي يوفنتس، وفقا لتقارير، وما يعزز احتمالية ذلك عمل شقيقه كلاوديو كيليني كمدير تقني لفريق السيدة العجوز الثاني.

من جهته يوفنتس ودع أحد قادته التاريخيين في بيان رسمي، قائلا: "نحن على يقين من وجودك إلى جانبنا، مثل البطل الخارق المستعد للتدخل إذا لزم الأمر".

توديع يوفنتس فهم على أنه إشارة إلى إمكانية أن يكون لكيليني دورا إداريا مع فريق السيدة العجوز بعدما أعلن اعتزال كرة القدم، وبذلك ليكون على غرار أندريا بيرلو.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

690 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع