ليونيل ميسي يلتقي بـ'ميسي بغداد'

حلم الطفل العراقي أحمد محمد عبدالله الممثل الرئيسي في الفيلم الروائي الطويل للمخرج سهيم عمر خليفة يتحقق في باريس.

ميدل ايست اونلاين/بغداد - التقى ليونيل ميسي المعروف کأفضل لاعب في العالم مع الطفل العراقي أحمد محمد عبدالله من مدينة الرمادي الممثل الرئيسي في الفيلم الروائي الطويل "ميسي بغداد" للمخرج الكردي العراقي سهيم عمر خليفة في باريس الفرنسية.

وفي التاسع عشر من مارس/آذار 2023 التقى الطفل العراقي باللاعب الفرنسي كيليان مبابي، على أمل أن يتحقق حلمه بالاجتماع بميسي بعد أن قام بالتمثيل في الفيلم.

وتم تحقيق حلمه، حيث حدث هذا اللقاء بين ليونيل ميسي وميسي بغداد بالتنسيق بين شركة السينما العراقية والسفير الفرنسي في العراق إريك شوفالييه وشركة رولة برودكشن العراقية.ويتحدث فيلم "ميسي بغداد" عن حمودي وهو طفل عراقي عاشق لكرة القدم، يفقد ساقه بسبب وظيفة والده المشكوك فيها عام 2009، يقاتل الأب من أجل عائلته بينما يكافح ابنه للحفاظ على حلمه حيا.

والفيلم من إنتاج شركة أ تيم البلجيكية للمنتج هندريك فيرثيه ومن توزيع شركة وايلد بنش الفرنسية التي تعتبر من أكبر شركات التوزيع في العالم، وبدعم من وزارة الثقافة العراقية ووزارة الثقافة البلجيكية ووزارة الثقافة الهولندية.
وسيتم عرض الفيلم في صالات السينما العراقية في مايو/أيار 2023، علما أنه يعرض الآن في صالات السينما في بلجیکا.

ويتطلع فريق العمل لتقديم الفيلم كمرشح العراق للمنافسة على جوائز الأوسكار في النسخة القادمة.

وهذا العمل السينمائي مأخوذ من قصة الفيلم القصير الذي يحمل نفس الاسم "ميسي بغداد" للمخرج سهيم خليفة الذي تم إنتاجه عام 2012 والذي وصل إلى القائمة القصيرة لجوائز الأوسكار في وقتها مع 10 أفلام من مختلف دول العالم.

ومنذ عام 2015، أصبح خليفة سهيم خليفة في حفل توزيع جوائز الأوسكار، مما يسمح له بالتصويت لجوائز الأوسكار كل عام وحصلت أفلامه على أكثر من 110 جائزة في المهرجانات الدولية.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

494 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع