إلهام شاهين تدعم المرأة بالعودة إلى السينما

 إلهام شاهين'أجد الفن وسيلة للتعبير عن مشكلات المرأة'

ميدل ايست اونلاين/القاهرة - اختارت النجمة المصرية إلهام شاهين إنهاء ثلاث سنوات من الغياب عن السينما من خلال تعاقدها على أكثر من عمل سينمائي.

ومن المقرر أن تنطلق إلهام شاهين في تصوير أعمالها الجديدة خلال الفترة المقبلة، لكن رغم اختلاف الأفلام التي ستقدمها النجمة المصرية، فإن الشخصيات التي ستؤديها تشترك جميعها في انحيازها لدعم قضايا المرأة.

وتعاقدت شاهين للمشاركة في ثلاثة أفلام وهي "بنات صابرة"، "فيتو"، و"الحب كله"، وهذه الانتعاشة في مشوارها السينمائي تأتي بعد تقديمها في العام 2020 فيلم "حظر تجول" إلى جانب النجمة أمينة خليل وهو من تأليف وإخراج أمير رمسيس.

ويعد فيلم "بنات صابرة" من أوائل الأفلام التي وقعتها إلهام ولم تصورها بعد، وهو يقدم دعما للسيدات، لأنه يناقش قضية مجتمعية مثل زواج القاصرات.

وأبدت النجمة المصرية تحمسا للمشاركة في الفيلم باعتبارها حريصة على تقديم الأعمال المناصرة للمرأة، قائلة "تستهويني مناقشة قضايا المرأة في أعمالي وأحاول دعمها".

كما وجدت إلهام شاهين أن سيناريو فيلم "فيتو" مناسب وأنه سيكون من الأعمال المهمة، متوقعة له النجاح عند خروجه إلى قاعات العرض السينمائية.

ويناقش الفيلم تعرض المرأة للظلم والعنف الأسري والمجتمعي بكل أشكاله، وستلعب إلهام شاهين دور سيدة تملك مؤسسة للدفاع عن النساء اللواتي تعرضن للعنف بأشكال مختلفة، والعمل من تأليف مصطفى بدوي وإخراج ياسر سامي.

وقالت إلهام شاهين في حديث مع مجلة "لها" إن الفيلم يدعم المرأة ويساندها، وسيكون مفاجأة للجمهور، ومن المقرر أن يُعرض في دور السينما، ويشارك أيضا في مهرجانات دولية.

ويضم العمل إلى جانب إلهام شاهين نخبة من النجوم بينهم رانيا يوسف، ماجد المصري، وعمرو عبدالجليل.

وفي سياق بحثها الدائم عن أعمال جديدة لم يتم تقديمها في الدراما والسينما تتناول مشكلات المرأة، تعاقدت النجمة المصرية لتقديم فيلم "الحب كله".

وتجسد إلهام شاهين في فيلم "الحب كله" شخصية أم تريد أن تزوج ابنها، والعمل من تأليف السيناريست سيد فؤاد وإخراج خالد الحجر الذي يعود هو الآخر للسينما بعد غياب نحو الثلاث سنوات تقريبا.

وتواصل الشركة المنتجة للفيلم التعاقد مع جميع أبطال العمل تمهيدا لبدء التصوير، ويشارك حتى الآن إلى جانب إلهام شاهين كل من حورية فرغلي وأحمد فتحي.

وتؤكد إلهام شاهين أن قضايا المرأة بكل تفاصيلها تشغل تفكيرها، قائلة "أجد الفن وسيلة للتعبير عن مشكلات المرأة، فأنا أعشق الفن، ولن أترك هذه المهنة وسأستمر في الدفاع عن المرأة حتى آخر يوم في عمري".

وتعيش إلهام حالة نشاط فني، حيث تعاقدت كذلك للمشاركة في فيلم "التلات ورقات"، وهو عمل سينمائي يناقش أزمة الهجرة غير الشرعية، والشباب الذين يهاجرون إلى فرنسا لتحقيق أحلامهم وأهدافهم، لكن مقابل ذلك يخسرون العديد من الأشياء، عن طريق عصابات المافيا الموجودة هناك.

وتستعد النجمة المصرية للبدء في تصويره نهاية العام الحالي، بعد الاستقرار على الأبطال المشاركين في العمل وهو من تأليف سارة شولح وإخراج منى الخضري.

وحققت إلهام شاهين نجاحا كبيرا، مؤخرا، من خلال حكاية "الفريدو" ضمن مسلسل "55 قصة حب"، المأخوذ عن كتاب الدكتور مصطفى محمود، وشارك في بطولته كل من أحمد فهمي، ندى موسى، إنجي كيوان، إيمان السيد، وغيرهم.

وأعاد "الفريدو" الفنانة إلهام شاهين إلى الدراما المصرية بعد غياب عامين، حيث كان آخر أعمالها مسلسل "بطلوع الروح" الذي عرض في سباق رمضان 2022.

وتمكنت إلهام من إبهار المشاهدين بتجسيدها لشخصية مريضة زهايمر تتعرض للخداع من أقرب المقربين لها، لو لا ابن شقيقها الذي يحاول إنقاذها من محاولات العائلة لاستغلال حالتها الصحية.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

413 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع