الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - رسالة من كركوك الي وزير الشباب والرياضة

رسالة من كركوك الي وزير الشباب والرياضة

                       

                            ياسين الحديدي

   

رسالة من كركوك الي وزير الشباب والرياضة

تحية واحترام

لااريد ان اسرد لك عن اهمية الرياضة في حياة ونفوس الشباب والكبار لدي عموم العراقيين وبناء الملاعب هو جزء مهم وحيوي من برنامج وزارتكم حاليا اما تهديم ورفع الملاعب فهو رسالة ان تحصل كما يجري الان في كركوك في رفع اشهر ملعب عرفته المدينة وحركتها الرياضية واصبح عنوانا للدالة لقدمها منذ 1964 عندما خصصت الادارة المحلية مبلغ قدره 40000 الف دينار في زمن متصرفها نوري الرواي هذا الملعب احد شهود التاريخ وعلي وحدة اهل كركوك من خلال هذا الصرح الرياضي الاجتماعي الموحد حيث الجماهير الرياضية من كل القوميات والاتجاهات والاديان ومن خلال رموز الرياضة عمو بابا المسيحي وكريم افندي الكردي وعادل عبد الله التركماني وكااظم رشيد حامي الهدف العربي الذين تركوا بصمات لاتمحي في تاريخ كرة القدم العراقية وشاركوا في منتخبات العراق ومثلوا العراق بكل فخر ووطنية ولم نتصور ان ياتي زمن يحاول المتصيدين والذين يركضون وراء المال وان يلتفوا بحجج واهية وضعيفة وبحجة الاستثمار ويلتفوا علي روح الشباب ورئة كركوك الوحيدة والتي تنصهر في ساحة الملعب العريق وتصفق الايدي موحدة ولاتعرف التفرق لفريقها التاريخي وهي تصفق للعراق وحده اعود واقول ان محاولة ستنفذ قريبا بل هذا الاسبوع للقلع الملعب وتبديله الي مولات ومحلات تجارية علي حساب جماهير الرياضة التي هبت في كركوك بالامس واليوم باحتجاج سلمي وبكاء ودموع علي هذا الفعل الذي يسعي الي ارضاء مجموعة اشخاص علي حساب مليون ونصف مواطن وبدلا من ان يتم تطويره ليضاهي ملاعب الجوار تقوم الوزارة بهدمه ورفعه في وقت نحن بحاجة الي سحب الشباب الي محفل الرياضة وبناء اجيال سليمة جسديا وعقليا ونمتص الفراغ وجرهم الي الملاعب بدلا من التسكع في المقاهي والكوفي شوب والنركيلة والمخدرات المزروعة في كل مكان من شوارع المدينة واحيائها ولم نسمع افتتاح مركز رياضي او مركز ثقافي اومكتبات تستقطب الشباب السيد الوزير باسم التكليف والواجب الذي كلفت به واليمين الذي اديته ان تكون في خدمة العراق وشعب العراق وعشاق الرياضة في العراق الذين يمثلون اكثر من ثلثي العراق الا تفرطوا بهم وان كنتم بحاجة الي مال فليكن بطريقه عملية ومدروسى للطرفين الوزارة والرياضين علما ان واجهة الملعب مستغلة منذ اكثر من عشرين مجلات تجارية لبيع الاطارات بالكامل ويدر اموال ربحيه كبيرة وكذلك تم استغلال احد جوانبه بمحلات اضافية في السنوات الاخيرة بالامكان تدخلكم المباشر وايقاف العقد المبرم عام 2016 والمنشور اعلاه خدمة لأهالي كركوك مع التحية.

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

547 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع