الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - حچاية التنگال ١٥٣

حچاية التنگال ١٥٣

                                               

                            د.سعد العبيدي

حچاية التنگال ١٥٣

السياسيون مشغولون، وغير السياسيين هم مشغولين، ومثلهم العمال والفلاحين والچايچية، من الصبح لليل هم مشغولين.
عفيه بلد كل الناس بيك مشغولين، ومحد يعرف وين الإنتاج، وشنهو الي سويناه واحنه كل هالوكت مشغولين، أشو النتيجه بحساب العرب صفر باليد حصان. ويا ريت تبقى صفر، لأن عبالك گمنه نمشي ليوره، يعني العداد صار يأشر جوه الصفر.
دورة الإنتاج عدنه بالذات مثل محرك چبير إذا عطل بيه جزء تعطل باقي الأجزاء، ومثل ما دا تشوفون انتاج الموظف صفر وإنتاج العامل قريب الصفر والفلاح يا دوبك يوصل للصفر، معقوله يصير انتاج السياسي أعلى من الصفر، مستحيل، بالعكس هو الي انتاجه جوه الصفر وجر الباقين للصفر، ومثل ما تشوفون شنهو الي قبضناه، أشو أكثر سياسيينا گضوها تنظير بتنظير، بله بربكم اسمعوهم زين، من يطلعون بالتلفزيون بس يكررون كلمات يجب أن نعمل فلان شي وينبغي أن نسوي فلان شي، خو نوبات من ينتعشون وياخذهم الزوم، يروحون زايد وينتقلون لموجه أقوى فتطلع من حلوگهم كلمة لازم نعمل ولازم نسوي.
خصم الحچي سوولنه الهور مرگ والزور خواشيگ على الخالي بطال.
أحلى شي قبل فترة واحد منهم گال لازم نوزع فلوس النفط على الشعب، ومن طلعله دكتور گلّه إشلون؟. ليش هيَ فلوس النفط مكفيّه رواتب ومصاريف حتى توزعوها، خو سوو مشاريع تشغل الناس وتدر ربح للدولة، ليش تالينه صرنه نشتري الرگي والزبيب من الجيران، ونبلط أرصفتنه ونبني بطابوگ الجيران، وليش نجيب الحليب واللبن والخيار والبابنگ من الجيران، وليش وليش. أشو صاحبنا من شاف الحچي جديات زعل.

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

636 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع