من حقيبة الزمن ...أيام وذكريات / الكرخ الجانب الغربي لبغداد الخالده ...

   

من حقيبة الزمن ....... أيام وذكريات الكرخ الجانب الغربي لبغداد الخالده ... محلات واهل( محلة التكارته ..... نموذجا )/ 2

   

                                           

               

قال عز من قائل (( فَذَكّرْ إنْ نَفَعَت الذِكْرَى)) صدق الله العظيم..

اكرمني الاخوة الاعزاء الذين شرفوني بتعليقاتهم على ماكتبته في الحلقة الاولى  وجاءت تذكيراتهم لي بما فاتني ذكره من اسماء عزيزة على القلب حافزا قويا لاسطر من جديد ما تختزنه ذاكرتي عن محلتنا الحبية للقلب والوجدان .. ولذلك الشكر واجب للاخ العزيز الدكتورعبدالستار الراوي صاحب ( قمر الكرخ) وصاحب الخلق العالي والنادر والاخ عبدالكريم الحسيني رمزالوفاء والمحبة والاخ الدكتور اكرم المشهداني عنوان الصدق والوفاء .. وكذلك الاخت ايمان البستاني التي اغدقت علي بكرم اخلاقها الكثير الكثير والاخ فؤاد حسين علي الذي يحيطني بكرم ثنائه في كل مرة اكتب بها والاخوة فلاح وسرور ميرزا اللذان اثنيا على ماكتبته بسطور من محبة واخوة وجميع من أثنى على ما دونته له الشكر مني مقرونا بدعواتي الصادقه أن يكلئهم الباري بعين رعايته ويحفظهم ..

                                

التسميه
------
سمية المحلة بالتكارته لاءن اغلبية سلكنيها جاؤا من تكريت ولإن غالبيتهم كانت تعمل ( كلاكه ) ولاءن المنطقه تقع على نهر دجلة حيث مراسي الكلاك القادمه من شمال بغداد ..ولذلك تجد غالبية  سكنة المنطقه يحملون لقب التكريتي وقليل منهم السامرائي اذ ان غالبية السوامره سكنوا سوق الجديد او خضر الياس لطبيعة عملهم المرتبط بالنقل المائي بين بغداد وشمالها ..

    


فأضافة لمن ذكرتهم من العوائل الكريمه في الحلقة الماضيه سوف اذكر الاخرين الذين فاتني تذكرهم وارجع واذكر انني اكتب من الذاكره وليس بالرجوع الى مصادر او وثائق فلذلك السهو وارد .. وجل من لايسهو ...

بيت السيد ابراهيم جاسم التكريتي وهو مجاور لبيت المختار صالح العمر ابو كامل

بيت مصطاف .. احمد واسماعيل وموفق وطارق
بيت حميد الحنونه .. وهوصاحب ثالث سيارة في المنطقه
بيت الريس .. الحاج محمود والد الاستاذ علاء الدين الريس وجاء اللقب من كونه رئيسا لبلدية الكرخ
بيت العلام .. شاكر وعبدالرحمن  وثامر وبدري
بيت غداره .. وكبيرهم السيد محمد سعيد المعروف باناقته الظاهرة
بيت احمد الغرب والد الدكتور عبدالمنعم وزير الاوقاف الاسبق
بيت محمو د العاني والد شاكر وفؤاد وضياء ومحمد وصفاء  .. خالهم الاستاذ خضر عبدالغفور وزير التربيه الاسبق
بيت الحاج رجب التكريتي ..ابو احمد
بيت الكحله .. الحاج احمد والحاج ابراهيم واولادهم سلجد وماجد وفؤاد وعبدالاله ووليد
بيت الشيخ محمد سعيد امام وخطيب جامع الشيخ طه وهو من رجال الله الصالحين
بيت لطيف الحمد شقيق كريم الحمد ووالد نايف  وكان ينادي في موسم المشمش القصير ( حموي يامشمش)
بيت محمد المريامه والد جاسم وجسام
بيت شاكر القبطان .. والد الجاكي صبحي وناجي الملقب ناجي قاقر
بيت عزيز الحمد .. والد ابراهيم ومحمد الملقب ابو الشوك واحمد  وكان احد الذين استدعوا للخدمة العسكريه ايام ( السفر بر) وكان يحدث عن اخبارها وبشكل مبالغ فيه احيانا..
بيت علي الحمد( علوكه ) واولاده حسين وحمد الاكرع
بيت محمد احمد الحسن الحمادي ( محمد الشرطي ) واولاده عدنان الجني واحسان  ودحام ( جكانه )
بيت شاكر الملقب شاكر جليله واولاده خالد وصداع
بيت شمس الدين الفضلي .. اولاده عبدالستار وعبدالجبار وعبدالرزاق وعبدالغفور وسعدي
وبيت وهيب النتال .. والد عبدالرزاق (جوقي) وابراهيم وطه (كحكوحه )
بيت شاكر الخساره .. والد محي زميلنا في التريه الاسلاميه
بيت جاسم (السته) .والد محمد وقحطان ونزار جاسم الامين
بيت السيد محمد السيد جاسم العاني .. والد محمود واحمد وطه وعبدالوهاب
بيت السيد محمد العاني واخوته الساده احمد وعبدالحميد وعبدالرزاق وعبدالجبار وعبدالمجيد وعبدالله وهم اخوال الشيخ (كرم )
بيت السيد عبالرحمن غضيب .. والد عبدالكريم الملقب ب (الشيخ كرم ) بتشديد الراء .. وفاضل
بيت حنانش أبو الطرشي .. عبدالله واولاده نجم ورياض
بيت حمادي العمر زوج القابله الجده صالحه ووالد عداء العراق صبيح الناصري وعبدالكافي
بيت الدولعي .. الحاج احمد ومهدي وزير العدل الاسبق وعبدالوهاب
بيت حسن وحسين السهيل واولادهم عبدالفتاح وابراهيم وقاسم وعلي وخالد ووليد وسعد
بيت الحاج علي السهيل والد زيدان
بيت الاسطه طه النجار والد احمد مدير عام التقاعد سابقا
بيت ارواك .. وهم بلامه وصناع بلام
هؤلاء الافاضل هم من تذكرت من ابناء محلتنا ( التكارته ).. ومن المؤكد انه فاتتني اسماء اخرى لذلك اجدد اعتذاري لمن فاتني ذكرهم :

        

فعاليات ونشاطات
---------
وقد حفلت محلتنا بنشاطات اجتماعيه ذكرت بعضها وخاصة تلك المتعلقه بشهر رمضان المبارك والمناسبات التراثيه الا ان جوانب اخرى من النشاطات لابد من ذكرها اثباتا لها وتذكيرا بها ..
فقد كان للشيخ ( كرم ) رحمه الله الى جانب نشاطه السياسي باعتباره احد نشطاء حزب الاستقلال في جانب الكرخ نشاطا رياضيا تمثل في تشكليه فريقا لكرة القدم من ابناء المنطقه وما جاورها ..

              

كما تميزت محلتنا بوجود عدد من المهتمين بسباقات الفروسيه  وكانت ايام السباق لها تتميز بتدوال الجريده المختصه بالترجيحات ويسمونها ( البوكي ) .. وكان من بعض ابنائها من فرسان السباق ( الجاكيه ) مثل صبحي وحمد وخالد

      
الباچه
----
أشتهرت منطقة الكرخ بصورة عامة بأكلة الباچه البغداديه  وكان من سكان محلتنا كما ذكرت في الحلقة السابقه عائلة (طوبان) المشهورة بأجادتها طبخ الباچه واشتهرت مطاعم العائله بذلك ..
الا انه الى جانب باجة طوبان كان ثمة طباخ آخر اشتهرت باجته لدى فقراء المنطقة لرخصها وتميزها بكونها مطبوخة من ( العضود ) وهي الجزء القوي من ( الكرشه ) وهو محمد ابو جاسم الذي يخرج مساء كل يوم بعربته ليقف بها مقابل جامع ثريا حيث يرد اليه زبائنه وكل يحمل رغيفه او ارغفته بصحنه او قدره لتكون وجبة العشاء لذلك اليوم..
كما اشتهر الباچچي حسن قدري في المنطقه الواقعه قرب جامع الشيخ موسى بمحلة المشاهده والباچچي ناصر البندر في المنطقه المجاوره لمدافن الشيخ معروف الكرخي ..

   

وفي ايام الشتاء يدور الشيخ محمد البالغ طوله مترا واحدا بعربته  ازقة المنطقه وهو ينادي على بضاعته ( مايع وحلو ياشلغم )....

   

اما وحيد فكان مرة يبيع البقلاء واخرى اللبلبي وهناك احمد ابو الدندرمه صيفا والحليب الساخن شتاء ..

        

ويخرج شاكر القبطان قبل غروب الشمس لينظف طاولته المركونه على الرصيف للتهيوء لاشعال النار في منقلته واعداد سياخ ( الفشافيش- المعلاك ) والقلوب والضره ..حيث ينتظر الشاري شوائها ووضعها بالصمونه مع الطرشي والخضروات ....

  

وبجانبه يجلس محمد ابو الكبه مع موقده ( البريمز ) لقلي الكبة للراغبين بها مع الطرش والصمون ايضا ..

   

ومقابلهم يفرش على الرصيف المقابل شعلان بضاعته من ( الرگي ) وينادي ( الحگه بقران ) أي بعشرين فلسا للاربعة كيلوات ..

كما يوجد على شارع الامام موسى الكاظم في محلتنا انواع مختلفه للمحلات الغذائيه والخدمات  فهناك محل ( الساعاتي حميد ) ودكا ن محمود الحسن ودكان الحاج خضير ومقهى عزاوي وفوقهم عيادتي الدكتور غائب مولود مخلص والدكتوره معزز الكاطع .. ويقابلهم ( حميد ابو البايسكلات ) وبقربه التوتنجي المعروف محمد العمر و عبر الشارع رشيد ابو الثلج اضافة لمن ذكرناه في حلقتنا السا بقه ..

        

الحلاقون
--------
كان في محلتنا ثلاثة حلاقين لكل منهم زبائنه الذين لايستبدلهم ولايستبلونه  فالحلاق ( رشيد ناصر الجكا مه) له زبائنه وطريقته في الحلاقة وكذلك الحال مع ( محمد الملقب عنتر ) و( فازع الذي ورث المهنة عن ابيه عبدالله الحلاق ) .. وامتاز هؤلاء بميزة جمعتهم وهي السهر ليلة العيد حتى صلاة العيد لتلبية رغبة ابناء المحلة الذين اعتادوا على استقبال العيد وهم باحلى الحلل وبازهى الوجوه ..

   

البلامه
-----
لكون محلتنا تقع في جانب منها على نهر دجلة مباشرة فكانت وسيلة العبور الى الجانب الاخر من بغداد قبل انتشار السيارت بواسطة البلام لذلك انتشرت بين ابنائها هذه المهنة .. فعرفت عائلة بيت ارواك بكونهم بلامه وصناع بلام والى جانبهم اخرون امتهنوا هذه المهنة ومنهم محمد الشكر ( محمد الملثم ) الذي جاء ذكره في الحلقة السابقه وشريكه في العمل والسكن ( مجيد الملقب بربر ) وجاء لقبه جراء كونه ناصح البنيه قليل الاحمرار ..

   

الشقاوات
-------
كما انجبت المنطقه كثيرا من الشخصيات التي برزت في مجالات مختلفه كان من ابنائها من سلك طريق ( الوكاحة )  فكان منهم اشقياء يتجنبهم الناس ولهم سطوتهم على بعض الامور التي لاتناسب الغالبية من ابناء العوائل رغم ان بعضا من هؤلاء هم من ابناء العوائل العريقة في المنطقه وسلكوا هذا الطريق بدوافع مختلفه .. فكان منهم ( خليفه وابن اخته عزاوي وعلي مامه واخوه صالح كروعه وعبدالله ابن فخريه ونجم ابن عبدالله حنانش وسعودي ابن شمسي وخالد ديه وخالد الدونكي ) ومن شقاوات مناطق الكرخ الاخرى عرف ( محسن سهيل وحميد الاقجم وعبدالله الاسود ) .......... وامتاز هؤلاء الشباب في وقتهم بحميتهم ونخوتهم وحفاظهم على الاعراض ..
فقد كانت لمناطق بغداد الشعبية بصورة عامة اعتبارات لايمكن لاءي من ابناء بغداد تجاهلها لاسيما مسائل الشرف والغيرة والنخوة والشهامة التي امتازوا بها على مر السنين .. وهنا اتذكر وقائع عشتها في محلتنا...
فقد كان شعلان الحاج ناصر جارا لنا يقدر معنى الجيرة ويبجل ويحترم جيرانه لدرجة لايمكن تصورها الان  وكذلك الحال مع جارنا وقريبنا محمد الشرطي .. فكان شعلان رحمه الله اذا غضب على اهل بيته لاينجدهم منه الانداء الخاله نبيهه لاختها ام احمد – الوالده – وعندما تظهر الوالده امام العم ابو عبدالوهاب تراه فقد كل عصبيته وأستسلم للعرف وترك اهله وحال سبيلهم .. وكذلك الامر مع العم ابوعدنان لاينقذ الاولاد من ضربه المبرح الا دعوة الخاله صديقه لاختها ام احمد التي ما ان تنادي على ابو عدنان برجائها الكف عن ضرب الاولاد الا وتراه مطيعا لندائها وبذلك يتخلص احسان او عدنان من (الكتله )  رحمهم الله واجزل لهم العطاء على تلك السجايا الحميدة ..فقد كانت من الامور االمتداولة لدينا منادات السيدات من الجيران والاقارب البعداء ب( العمه ) اما باسمها ابأسم ابنها الكبير فالعمه ام حسن هي ( ملكه العياش ) والعمه فخريه هي زوجة الحاج عبدالرزاق وقريبة جدتي لابي ةالعمه ام وحيد هي زوجة الحاج حسن الطوبان وابنة سلمان الجواري..وهكذا كانت التقاليد والاحترام لها ..

           

المقاهي
------
جئت على ذكر مقاهي محلتنا سابقا وهنا اشير الى وجود الكثير منها في مناطق الكرخ فمن جسر الشهداء او الجسر القديم كما هو معروف لاهل الكرخ حتى محلة الجعيفر او ( بره الباب ) كما كانت تصفه جدتي رحمها الله ..

      

هناك مقاه عرفت باسماء اصحابها واشتهرت بروادها وهي على سبيل التعداد لاالحصر ( البيروتي وابو القاسم والسوامره وكاتب للراويين والعانيين وعكيل وياسين والمختار ومقهى سوق اللبن وهوسوق لا وجود له ايمها بل كان موجودا فيالسابق وهو ملاصق لسوق حماده وضل يحمل اسمه الجامع الواقع بآخر سوق حماده المجاور لمقهى سالم المختار وكان يؤم المصلين به الحاج رؤوف شقيق الحاج توفيق التوتنجي المعروف بسوق حماده  .. وفي حديقة مقهى سوق اللبن احيا مطرب العراق واستاذ المقام محمد الكبنجي حفلة من اروع حفلاته وذلك بمناسبة فوز صديقه العم ( ابو هاشم  )توفيق المختار بنيابة الكرخ في آخر مجلس للنواب في العهد الملكي .. ومقهى ابراهيم العيسى في الجعيفر حيث الوالد رحمه الله اعتاد شرب اركيلته ومقهى ستار الموسى المعلق على نهر دجلة مقابل دار الحاج رشيد دراغ ..وقهى محمود الباشا في دربونة النجاجير مقابل بيت زيارة الخبازه ومن ثم انتقل الى التكارته وعاد بعدها الى الجعيفر ..

     

العلاوي
------
وفي منطقة الشيخ (صندل ) حيث الجامع بأسمه تقع علاوي الشيخ صندل لتمييزها عن علاوي الحله  وكانت فيها محال كبيرة يجلب لها الحنطة والرز وغير ذلك من اصناف الطعام واصحابها هم من عوائل الكرخ الميسورة الحال فهي تعود لال الجعفري والخضار والحاج عبدالرحمن الدوري وسلمان الهدبان  وخير الله  الجميلي ... والى جانبها تقع محلات صنع الفراوي .... كما تقع محلات البزازين الحاج عارف والحاج محمود جاسم العاني والحاج عبدالرزاق مصطفى العاني والسيد امين البزاز ..

                        

عوائل
----
لابد من ذكر العوائل الكرخية الكريمة التي لم اتنولها بالذكر في الحلقة السابقه وهم على سبيل التذكر لاالحصر :
بيت الملا حويش الحاج نوري والحاج حامد والحاج ابراهيم والحاج اسماعيل واولادهم ..
بيت ابو السعد ومنهم القاريء عبدالمنعم والقاريء عبدالمنعم السيد علي والجامع المعروف باسمهم حيث كان يقيم ( ابن الملا جواد ) لمعاينة المرضى والقراءة على رؤوسهم طلبا للشفاء .
بيت المؤمن توفيق وصبيح
وذيبان الغبان صاحب المكتبة الوحيدة بالكرخ والواقعة بمحلةالشيخ بشار.
بيت القاضي عبدالقادر وعبدالجبار  المجاورين لجامع سوق اللبن
بيت الفكيكي الاستاذ توفيق والحاج محمود والدكتور اديب وهاني وعبدالاله ومحمد وخالد وهادي وعلي

    

حمامات
-----
في الكرخ حمامات معروفه مثل حمام ( يتيم وايوب وشامي والجعيفر والشيخ معروف )

وفي الختام ارجو ان اكون قد توفقت في ايفاء محلتي ومنطقتي مالهما علي من دين وكذلك ملابنائها من لذكرهم واثبات حقيقة وجودهم واسهاماتهم في العراق الذي كان موطن النشامى والغيارى الذي نرجو له صادقين عودة كريمة لايامه الماجده وما ذلك على الله بعزيز ...
عبدالوهاب عبدالستار الجواري
في العاشر من تشرين الثاني 2012

ملاحظة: للراغبين الأطلاع على الحلقة الأولى النقر على الرابط أدناه:

http://www.algardenia.com/tarfiya/menouats/1392-2012-11-04-20-39-20.html

                                                     

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

628 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع