من هو كريم خان المدعي العام الذي يريد إلقاء القبض على نتانياهو وقادة حماس؟

مونت كارلو:أعلن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية، كريم خان، الاثنين 20/5، عزمه على إصدار أوامر اعتقال بحق رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو ووزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت و 3 من قادة حركة حماس، فيما يتعلق بأفعالهم خلال الحرب التي استمرت سبعة أشهر بين إسرائيل وحماس.

فمن هو كريم خان؟

ولد كريم خان في 30 مارس 1970 في إدنبرة، اسكتلندا، وهو محامي بريطاني متخصص في القانون الجنائي الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان ذو أصول باكستانية. نشأ خان في بيئة تقدر التعليم والعدالة، مما شكل له قاعدة قوية للانطلاق في مسيرته القانونية.

التحق كريم خان بجامعة كينجز كوليدج في لندن، حيث حصل على درجة البكالوريوس في القانون، ولم يتوقف عند هذا الحد، بل واصل دراسته ليحصل على درجة الماجستير في القانون الدولي من جامعة أكسفورد، إحدى أعرق الجامعات في العالم. خلال فترة دراسته، تميز كريم بتفوقه الأكاديمي وشغفه بالقانون الدولي وحقوق الإنسان.

بداية مسيرته المهنية
بعد تخرجه، بدأ كريم خان مسيرته المهنية كمحام متخصص في القانون الجنائي الدولي وحقوق الإنسان. عمل كمحامٍ دفاع ومستشار قانوني في عدد من القضايا الدولية البارزة، وكان له دور فعال في الدفاع عن حقوق المتهمين أمام المحاكم الدولية، بما في ذلك المحكمة الجنائية الدولية والمحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة.

حتى عام 2000 اشتغل كمستشار قانوني في مكتب المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية لرواندا. بينما شغل بين عامي 2006 و2007 منصب كبير مستشاري الدفاع لرئيس ليبيريا السابق تشارلز تيلور أمام المحكمة الخاصة لسيراليون.

اشتهر كريم خان بعمله الدؤوب في قضايا حقوق الإنسان وجرائم الحرب. عمل مع الأمم المتحدة في عدة مناصب، بما في ذلك كمستشار خاص للأمين العام للأمم المتحدة بشأن منع الإبادة الجماعية. كما شغل منصب رئيس فريق التحقيق التابع للأمم المتحدة لتعزيز المساءلة عن الجرائم المرتكبة من قبل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق.

في عام 2021، تم انتخاب كريم خان كمدعي عام للمحكمة الجنائية الدولية، خلفًا لفاتو بنسودا لمدة 9 سنوات . تعتبر هذه الخطوة تتويجا لمسيرته المهنية الطويلة والمليئة بالإنجازات في مجال العدالة الدولية. كمدعي عام، يقود خان جهود المحكمة في التحقيق والملاحقة القانونية للجرائم الدولية مثل الإبادة الجماعية وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية.

وواجه خان خلال مسيرته إنتقادات بسبب دفاعه عن ويليام روتو، نائب الرئيس الكيني، الذي اتُهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في كينيا عام 2007. ويعتبر ثالث مدع عام في المحكمة الدولية، وأول مدع عام ينتخب بالاقتراع السري.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

977 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع