وزير خارجية اسرائيل يقيم مأدبة افطار رمضانية للسلك الدبلوماسي الاسلامي

           

إيلاف من تل أبيب: اقام غابي اشكينازي وزير خارجية اسرائيل مساء الخميس مأدبة افطار على شرف سفراء الدول العربية والاسلامية المعتمدين لدى تل ابيب، ضمنهم سفراء مصر (خالد عزمي) والاردن (غسان المجالي) والامارات (محمود ال خاجة) والمغرب (عبد الرحيم بيوض) إضافة الى سفراء تركيا وكازاخستان وألبانيا وأوزبكستان وتنزانيا وكوسوفو .

وحضر مأدبة الافطار ايضا شخصيات عربية واسلامية وعامة في اسرائيل.

وعرف الافطار إجراء اتصال عبر تقنية "زوم" بين الوزير اشكنازي ووزيري خارجية الامارات والبحرين الشيخ عبد الله بن زايد وعبد اللطيف الزياني.
‏‎وقال أشكنازي خلال مادبة الافطار : "إن الطريق نحو السلام مع جيراننا في الشرق الأوسط يمر عبر الاعتراف المتبادل، إدراكًا لثقافة بعضنا البعض وتقاليدهم وطموحاتهم وأحلامهم. هنا، حول طاولة الافطار، نرى كيف يمكن للتقاليد والدين أن يكونا عاملين يقرِّبان بين شعبينا".
‏‎وقال اشكنازي "رمضان شهر رمزي للسلام"، مشيرا الى أنه حمل العام الماضي معه، إلى جانب العديد من التحديات التي أوجدتها جائحة فيروس كورونا، شعاعًا ضوئيًا من السلام في الشرق الأوسط "، وخلص الى القول "لا يسعني إلا أن آمل أن يشهد العام المقبل انضمام المزيد من الممثلين إلى مائدة افطار وزارة الخارجية الإسرائيلية".

   

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

377 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع