إليكم سر الصحة والعمر المديد لدى اليابانيين!

         

"هارا هاشي بو"؛ إنها أكثر من حمية غذائية، إنها فلسفة حياة لدى اليابانيين للاعتناء بالصحة وضمان عمر مديد. فما هي هذه الفلسفة؟

في أوكيناوا اليابانية يعمر الناس لأكثر من مائة عام وهم بصحة جيدة، فما السر وراء ذلك؟

العالم الجغرافي والكاتب دان بوتنر نشر مؤخرا تقريرا في موقع "CNBC" معتبرا أن سرّ الجزيرة اليابانية يكمن في النظام الغذائي المتبع من قبل سكانها أي في " هارا هاشي بو".

من أهم مبادئ هذه الحمية هي القناعة، بمعنى أن الاكتفاء بالأكل إلى حدّ أقصى 80 في المائة مما نريد تناوله، حتى لا نصل إلى مستوى الشبع. وهكذا نتحكم في معدل السعرات الحرارية التي نعطيها لأجسامنا، ويوضح بوتنر بأن المعدل لدى سكان أوكيناوا لا يتجاوز 1900 سعرة حرارية في اليوم.

السر الآخر الثاني لا يقل أهمية، ويكمن في الأكل البطيء، وهو أمر منطقي جدا: فقد وجد الأطباء أن الجسم بحاجة من 15 إلى 20 دقيقة تقريبا للشعور بالشبع، هذا يعني كلّما أكلنا ببطء كلّما أحسسنا في الوقت المناسب بالشبع.

وفي حوار لـ"CNBC" يقول خبير التغذية براين وانسنكن إن "هناك فارق واضح في عدد السعرات الحرارية المسجلة، لدى الأمريكي حين يعلن أنه "شبع" ولدى مواطن جزيرة أوكيناوا حين يقول "إنه لم يعد يشعر بالجوع"". ولخص الباحث إلى أننا "نزيد في الوزن بشكل خفي، لأننا نأكل كثيرا أو لأننا نأكل كل يوما كمية أكبر دون التفكير في الأمر".

ولم يعد خافيا على أحد أن الحياة المعاصرة تضع الانسان أمام تحديات جمة، وأمام آلاف المنتوجات الاستهلاكية مع ضيق الوقت، ووجود أسباب لانتشار السمنةوما لذلك من آثار وخيمة على صحة الإنسان.

مع ذلك لا ينصح الخبير الجغرافي بوتنار باتباع حميات غذائية، وإنما باتباع فلسفة "هارا هاشي بو" اليابانية ومفتاحها الإصغاء لأجسادنا والأكل ببطء.

المصدر: Deutsche Welle

   

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

549 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع