الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - عادات وتقاليد غريبة من حول العالم

عادات وتقاليد غريبة من حول العالم

       

العربي الجديد:لكلّ شعب عاداته وتقاليده الخاصة. ثمّة ما هو معروف، وثمّة ما قد يكتشفه الواحد منّا في خلال رحلة سفر سياحيّة أو غير ذلك، إلى بلد أو آخر.

والشعوب بعاداتها وتقاليدها تلك يتمايز بعضها عن بعض، وإن كانت الاختلافات بسيطة في بعض الأحيان. يتناول موقع "برايت سايد" الإلكترونيّ في السياق، عدداً من التقاليد التي "أدهشت العالم" بالنسبة إليه. نستعرض بعضها في ما يأتي:

1- ممنوع استخدام المرحاض من قبل العروسَين في إندونيسيا

في جزيرة تيدونغ الإندونيسيّة، يُمنَع على العروسَين استخدام المرحاض لمدّة ثلاثة أيّام بعد زفافهما. وإذا فعلا ذلك، فإنّ الأمر يُعَدّ نذير شؤم لزواجهما. وبهدف ضمان التزامهما، يعمد أفراد من العائلة إلى مراقبتهما، فيما يزوّدانهما بقليل من الطعام والمياه.

2- رمي القرفة على العازبين في الدنمارك

في القرن السادس عشر، كان الدنماركيّون يعمدون إلى رشّ القرفة على كلّ صديق لهم حلّ عيد ميلاده وهو عازب. واليوم، ما زالوا متمسّكين بهذا التقليد. أمّا حكايته، فترتبط بتجّار التوابل الدنماركيّين الذين كانوا يعدلون عن الزواج نتيجة اضطرارهم إلى السفر المتكرّر بين البلدان.

3- رمي الأثاث من النوافذ في جنوب أفريقيا

في وداع عام واستقبال آخر، يحتفل الناس عادة بالألعاب الناريّة، غير أنّ الأمر يختلف في جنوب أفريقيا. وفي تقليد يتمسّك به أهل البلاد منذ إنهاء الفصل العنصريّ، يعمدون إلى رمي بعض من أثاثهم في الشارع، لكن من نوافذ بيوتهم، معلنين دخولهم في عام جديد. يُذكر أنّ رجال الشرطة يتأهّبون في تلك الليلة، حرصاً على عدم تعرّض أيّ كان للأذى.


4- الورود الصفر غير مرحّب بها في المكسيك

حول العالم، تُعَدّ الورود هديّة يتمنّاها الجميع. وثمّة من يختار بعناية لون الورود التي يقدّمها، إذ كلّ واحد يرمز إلى "نيّة" ما. الأحمر على سبيل المثال، يُعَدّ تعبيراً للحبّ والعشق، وهو أمر متّفق عليه حول المعمورة. أمّا الألوان الأخرى فتختلف رمزيّتها من مجتمع إلى آخر، كالأصفر الذي قد يعني الصداقة أو الغيرة أو الحريّة أو السعادة. لكن حذارِ أن تهدي وروداً صفراً في المكسيك، فهي تدلّ على الموت... ببساطة.

5- تحطيم الفخّار في ألمانيا

قبل أسابيع من حفل زفاف ألمانيّ، يُحضر مقرّبون من العروسَين آنية من الفخّار إلى منزلهما الزوجيّ المستقبليّ، ثمّ يحطّمونها هناك. بالتالي، يجب على صاحبَي المنزل تنظيف المكان، وهو أمر يُعَدّ فأل خير لهما، وكذلك للتشجيع على تشارك المهمّات.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

553 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع