خواطر رمضانية ( الحلقة الاولى )

د.رعد العنبكي



خواطر رمضانية ( الحلقة الاولى )

من الطبيعي ان ترى السفينة في الماء لكن من الخطر ان ترى الماء في السفينة
فكن انت في قلب الدنيا ولا تجعل الدنيا في قلبك
ان خسرت شيئا لم تتوقع يوما ان تخسره فان الله سيرزقك شيئا لم تتوقع يوما ان تملكه !!؟
تفائل عندما تصعب عليك الامور فان الله تعالى اقسم مرتين فان مع العسر يسرا ان مع
العسر يسرا
الحياة سالت الموت : لماذا البشر يحبونني ويكرهونك ؟
اجاب الموت : لانك كذبة جميلة وانا حقيقة مؤلمة
لا تعلم بعد رحمة الله ما الذي سيدخلنا الجنة ؟
اهي ركعة او صدقة او سقيا ماء او حاجة مؤمن قضيناها او دعوة او ذكر  فاعمل ولا تستصغر !
ضع قليلا من العاطفة على عقلك حتى يلين وضع قليلا من العقل على قلبك كي يستقيم !!
تعجبني القلوب التي تستقبل الالم بصمت وتبرر اخطاء الاخرين بحسن نية !؟
عندما تظن بان بعد الشقاء سعادة وبعد دموعك ابتسامة فقد اديت عبادة عظيمة !!
الا وهي حسن الظن بالله
ربما عشقنا الحياة وانت فانيها وتشتهي  الجنان وانت بانيها
فارزقنا الرشاد كي نكون من ساكنيها واهدي لنا انفسنا فقد عجزنا ان نداويها !!
ربنا ان كان لنا مكان في جنتك فثبتنا حتى نلقاك
وان كان غير ذلك فاهدنا وطهر قلوبنا وردنا اليك ردا جميلا
قال تعالى : ( عبس وتولى ان جاءه الاعمى ) صدق الله العظيم
جاء النهي عن العبوس في وجه الاعمى وهو لايرى !!
فكيف بمن يرى !؟
حافظ على ابتسامتك دوما مع الجميع
كلام جميل :
اذا لم تعرف عنوان رزقك فلا تخف لان رزقك يعرف عنوانك !!
فاءذا لم تصل اليه فهو حتما سيصل اليك !
اذا قابلنا الاساءة بلاساءة فمتى ستنتهي الاءساءة ؟
قال تعالى : ( فمن عفا واصلح فاجره على الله ) صدق الله العظيم
اعزائي واحبتي وبهذا اكتفي والى الحلقة القادمة انشاء الله تعالى
رعد العنبكي

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

516 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع