أخبار وتقارير يوم ٢١ مايس

 أخبار وتقارير يوم ٢١ مايس

إيران تفتح تحقيقا بشأن تحطم المروحية.. وتركيا تتحدث عن "نظام الإشارة"

الحرة - دبي:أمر رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الإيرانية، اللواء محمد باقري، الاثنين، بإجراء تحقيق للكشف عن أسباب تحطم المروحية الرئاسية في حادثة أودت بحياة الرئيس، إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية، أمير حسين عبداللهيان، على ما نقلت فرانس برس عن وسائل إعلام محلية.

وأفادت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إيسنا) بأن باقري أمر "لجنة رفيعة المستوى بفتح تحقيق في سبب تحطم مروحية الرئيس".

وفي سياق متصل، ذكر وزير النقل التركي، عبدالقادر أورال أوغلو، الاثنين، أن نظام الإشارة للطائرة الهليكوبتر التي تحطمت، الأحد، لم يكن مفعلا، أو أن الطائرة لم يكن لديها مثل هذا النظام، بحسب ما نقلت وكالة رويترز.

والأحد، تحطمت مروحية الرئيس الإيراني رئيسي في منطقة جبلية نائية بشمال غرب إيران، مخلفة وراءها أثرا أسود يمتد لمسافة طويلة وسط ضباب كثيف يبدو من خلاله الحطام المتناثر.

وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون الحكومية "آي آر آي بي" إن خدمات الطوارئ واجهت صعوبات هائلة لتحديد موقع الطائرة التي "ارتطمت بجبل وتحطمت" أثناء الاصطدام.

ووقع الحادث الأحد بين الساعة 13:30 و14:00 (10:30 بتوقيت غرينتش) بعد أن غادر الرئيس الايراني منطقة جلفا في مقاطعة أذربيجان الشرقية (غرب) متوجها إلى مدينة تبريز في شمال غرب البلاد.

ووصلت المروحيتان الأخريان التابعتان للوفد إلى وجهتهما بسلام.

-----------------

١-يورو نيوز…
ألمانيا: "أين ينفجر القطار؟".. عراقي يسبب حالة ذعر وعملية أمنية كبيرة على خلفية ترجمة خاطئة


في رحلة قطار بين مدينتين ألمانيتين، أراد رجل عراقي أن يعرف في أي محطة تنفصل عربات القطار. لكن الترجمة الفورية على هاتفه المحمول جعلت راكبة تجلس بجانبه تعتقد أن هناك تهديدًا بقنبلة، مما أدى إلى سوء فهم فظيع.…أدت ترجمة خاطئة من العربية إلى الألمانية إلى عملية أمنية واسعة للشرطة في بلدة أوبركوتساو بولاية بافاريا الألمانية.القصة التي تناقلتها وسائل الإعلام الألمانية على نطاق واسع بدأت يوم الإثنين عندما اقترب رجل عراقي يبلغ من العمر 36 عامًا ولا يتكلم اللغة الألمانية من امرأة ألمانية بالغة من العمر 22 عامًا كانت تجلس إلى جانبه في قطار متوجه من مدينة نورنبرغ إلى مدينة هوف.الرجل العراقي أراد أن يسأل الشابة الألمانية إن كانت مقطورات القطار ستنفصل عن بعضها البعض وإن كان يجلس في العربة الصحيحة. وهذا أمر شائع في ألمانيا، حيث ليس من النادر أن تكون مقطورتان مرتبطتين، ثم تنفصلان في إحدى المحطات حسب مخطط معين، لتكمل كل مقطورة رحلتها إلى جهة أخرى.وهنا بدأت المشكلة. الترجمة لم تكن دقيقة، فعوضا أن يُترجم التطبيق العبارة كما هي إلى اللغة الألمانية، قرأت الشابة الألمانية عبارة "أين ينفجر القطار؟"، حسب ما أفاد الموقع الإخباري على الإنترنت لمجلة دير شبيغل الألمانية. ولم يتضح ما هي الكلمات بالضبط التي استخدمها الرجل باللغة العربية.ووفقًا للمتحدث باسم الشرطة الاتحادية، تحججت الشابة أمام الرجل العراقي بأنها تريد الذهاب إلى المرحاض، وهرعت إلى موظف القطار وأخبرته بما قرأت على هاتف الرجل العراقي. الموظف بدوره نبّه مركز حالات الطوارئ التابع لشركة السكك الحديدية.بعد ذلك هرعت عناصر الشرطة الاتحادية الألمانية بأعداد كبيرة وقامت بإخلاء ثمانين راكبًا كانوا على متن القطار، وقام كلبان مدرَّبان للكشف عن المتفجرات بتفتيش القطار وحسب الشرطة، أُلقي القبض على الرجل الذي لم يبدِ أي مقاومة. وقال متحدث باسم الشرطة الاتحادية: "لم يكن الرجل يدري ما كان يحدث له". وخلال الاستجواب، اتضح أنه في الواقع كان يريد فقط أن يسأل عن المحطة التي تنفصل فيها مقطورات القطار وأين يمكنه تغيير القطار، وإن كان يجلس في العربة الصحيحة. وكان الرجل قد سافر من قبل على هذا الطريق، ولذا كان يعلم أن عليه الانتباه لموضوع انفصال القطار.ولم يتضح في البدء لماذا أخطأ هاتفه المحمول في الترجمة بهذا الشكل الفادح. وقال المصدر في الشرطة إن الرجل ربما يتحدث إحدى اللهجات الكردية، وهو ما قد يكون سببًا محتملًا، وأنه أدخل الكلمة الخطأ في تطبيق الترجمة.ووفقًا للشرطة الاتحادية، تسبب الإنذار الخاطئ في تأخير 18 قطارًا في المنطقة. يُذكر أن جهاز الشرطة الاتحادية في ألمانيا (Bundespolizei) هو المسؤول عن حماية القطارات والسكك الحديدية وحفظ الأمن في المحطات في أنحاء ألمانيا.

٢-شفق نيوز….الشمري لشفق نيوز: اعتقالات وملاحقات للخارجين عن القانون في البصرة……………كشف وزير الداخلية عبد الأمير الشمري، يوم السبت، عن اعتقال عدد من الأشخاص الذين وصفهم بالخارجين عن القانون في محافظة البصرة.وقال الشمري لوكالة شفق نيوز، إن القضاء العراقي اصدر اوامر قبض بحق المعتدين على مقر مكافحة المخدرات.وأضاف أن القوات الأمنية: نفذت الأوامر، والقت القبض على عدد منهم ونواصل ملاحقة باقي الخارجين على القانون في البصرة".وكان مسلحون هاجموا يوم الجمعة مكتب مكافحة الإجرام في قضاء شط العرب في البصرة بنيران كثيفة، بعد اعتقال احد المتهمين بتجارة المخدرات، ما دعا القوات الأمنية للاشتباك معهم ومطاردتهم وقطع الطرق المؤدية إلى المكتب،

٣-واع

جهاز مكافحة الإرهاب يطيح بتجار مخدرات في ثلاث محافظات
أعلن جهاز مكافحة الإرهاب، اليوم الجمعة، الإطاحة بثلاثة من تجار المخدرات في محافظات ميسان وواسط وذي قار.وذكر الجهاز في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، أنه "استمرارا للعمليات النوعية لأبطال جهاز مكافحة الإرهاب في مكافحة آفة المخدرات نفذ أبطالنا سلسلة عمليات أسفرت عن إلقاء القبض على ثلاثة تجار مخدرات في مناطق متفرقة من البلاد، شرعت قطعاتنا بتنفيذ واجب إلقاء القبض على أحد تجار المخدرات في محافظة ميسان أسفر عن إلقاء القبض على الهدف المطلوب".وأضاف، أنه "خلال عمليتين منفصلتين تمكنا من إلقاء القبض على تاجري مخدرات في محافظتي واسط وذي قار"، مبينا أنه "تم تسليم المطلوبين الى المدريتين العامتين لشؤون المخدرات والمؤثرات العقلية في المحافظتين أعلاه".
٤-السومرية ……الأمم المتحدة: 800 ألف شخص أُجبروا على الفرار من رفح
أكد المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، اليوم السبت، أن 800 ألف شخص "أجبروا على الفرار" من رفح في أقصى جنوب قطاع غزة، منذ بدء العمليات العسكرية الإسرائيلية في المدينة هذا الشهر.أكد المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، اليوم السبت، أن 800 ألف شخص "أجبروا على الفرار" من رفح في أقصى جنوب قطاع غزة، منذ بدء العمليات العسكرية الإسرائيلية في المدينة هذا الشهر.ووفقا لوكالة "فرانس برس"، قال فيليب لازاريني عبر منصة "إكس"، إن "ما يقرب من نصف سكان رفح أو 800 ألف شخص موجودون على الطريق، بعد أن أجبروا على الفرار منذ أن بدأت القوات الإسرائيلية العملية العسكرية في المنطقة في 6 أيار ".وتؤكد إسرائيل أن الهجوم البري على رفح حاسم في حربها ضد حماس، معتبرة أن المدينة هي آخر معقل للحركة الفلسطينية.وقبل بدء العملية، حذّرت إسرائيل مئات الآلاف من سكان غزة الذين لجأوا إلى المدينة بوجوب مغادرتها، ووصفت عمليتها في رفح بأنها "محدودة".وأعربت الولايات المتحدة، أقرب حلفاء إسرائيل، عن اعتراض شديد على توسيع العمليات في رفح.وهزت اشتباكات عنيفة وعمليات قصف مدينة رفح السبت.
وأكد لازاريني أن الناس يفرون إلى مناطق تفتقر إلى إمدادات المياه والصرف الصحي.وأضاف المفوض العام للأونروا أن بلدة المواصي الساحلية التي تبلغ مساحتها 14 كيلومترا مربعا، وكذلك مدينة دير البلح بوسط القطاع، "مكتظتان" بالنازحين.
٥-الجزيرة…بيد واحدة.. بطلة عراقية تحلم بالذهب في أولمبياد باريس البارالمبية
في بداية مشوارها برياضة كرة الطاولة، حذّر المقرّبون من نجلاء عماد من أن الإعاقة سترهقها وتحبط آمالها، لكن الشابة العراقية الناجية من تفجير حرمها من ساقيها وذراعها أصرّت على ملاحقة طموحها وباتت تأمل بإحراز ميدالية ذهبية، بعد تأهلها إلى الألعاب البارالمبية في باريس."وقتي كلّه مكرّس لكرة الطاولة، لأن هذه الرياضة غيّرت حياتي"، تقول الشابة البالغة 19 عاما، وهي جالسة في مركز رياضي متهالك في مدينة بعقوبة مركز محافظة ديالى، وسط العراق.في الثالثة من عمرها، فقدت نجلاء ساقيها وذراعها في 19 أبريل/نيسان 2008، إثر تفجير عبوة ناسفة كانت تستهدف سيارة والدها العسكري المتقاعد.بدا صوتُها هادئا وهي تستذكر حادثة اختبرها كثيرون من جيل نشأ في بلد مزّقته حروب وعنف طائفي على مدى عقود.وتضيف نجلاء، "كانت اللعبة نقطة تحوّل بحياتي، بعدما كان تركيزي على الدراسة فقط".وتابعت "في بادئ الأمر رأيت لاعبين آخرين من ذوي الإعاقة يمارسون الرياضة رغم أنهم فقدوا أحد أطرافهم. كان لديهم الكثير من الطاقة الإيجابية، وقد شجّعني ذلك".

*(مفاجأة البطولة)
في العاشرة من عمرها، زار بيت أهلها مدرّب كان يريد تشكيل فريق بارالمبي. وبعد فترة تدريب استمرت 6 أشهر، حقّقت أول فوز في بطولة محلية لمحافظات العراق في بغداد.

تستذكر نجلاء ذلك الفوز وتقول بفخر "كنت مفاجأة البطولة".في منزل العائلة، كدّست جوائز متعدّدة حققتها في بطولات دولية ومحلية، بينها ذهبية دورة الألعاب الآسيوية التي أقيمت في الصين عام 2023. سبقتها مشاركة في أولمبياد طوكيو صيف عام 2021.

*(بنى تحتية متواضعة)
تواصل نجلاء تمارينها 4 أيام في الأسبوع، بينها اثنان في العاصمة بغداد حيث تذهب رفقة والدها.من أجل استعداد أفضل للبطولات الدولية، تسافر خارج البلاد لدول بينها قطر التي زارتها في مارس/آذار الماضي، بحثا عن بنى تحتية رياضية أفضل ومعسكرات تدريب مفيدة، استعدادا للمشاركة في دورة الّألعاب البارالمبية.تحصل اللاعبة على دعم مالي محدود من خلال راتب شهري نحو 500 ألف دينار (أكثر من 300 دولار أميركي)، تصرفه اللجنة البارالمبية، بالإضافة لتغطية تكاليف بعض الرحلات.ولا تزال حياة نجلاء مرتبطة بمدينة بعقوبة ومركزها الرياضي، حيث الغرف الخرسانية وأخرى من مقطورات تقف وسط ساحة ترابية.إحدى تلك الغرف المخصّصة لفريق المحافظة، تراكم فيها غبار وبدا زجاج نوافذها محطّما. تتّسع بالكاد لـ4 طاولات مخصّصة لتدريبات يشارك فيها 8 أشخاص، بينهم نساء ورجال أحدهم من المقعدين.يؤكد مدرّب الفريق حسام البياتي "الطاولات التي نتمرّن عليها قديمة ومستعملة، قمنا بإصلاحها لنتدرّب عليها"، مضيفا أن قاعة التدريب قد تُسحب منهم.يقول المدرّب الذي انضم عام 2016 إلى المنتخب الوطني البارالمبي "لدينا لاعبة ستمثل العراق بالأولمبياد وليس لدينا طاولة واحدة صالحة نلعب عليها. هذا خطأ".أما نائب رئيس اللجنة البارالمبية العراقية ورئيس اتحاد كرة الطاولة لذوي الاحتياجات الخاصة سمير الكردي، فيضيف "نواجه الكثير من العقبات أثناء إعداد رياضيينا" كوننا "نفتقد لمراكز الإعداد المتخصّصة"، مؤكّدا في الوقت عينه أن "هذا لا يمنع طموحنا بالحصول على ميداليات" في بعض الألعاب.

*(تحدّت العالم)
تضع نجلاء قطعة قماش سوداء على ذراعها اليمنى قبل تثبيت طرف اصطناعي يساعدها للاستناد على عكازها. بيدها اليسرى، ترمي الكرة في الهواء لتضرب الإرسال.تقول نجلاء إن عائلتها كانت معارضة في البداية "لأن هذه الرياضة تتطلّب حركة وأنا افتقد 3 أطراف وكنت صغيرة".تضيف "أقاربي والمجتمع اعتبروا أن الأمر سيكون مرهقا لي وأنني لن أحقق شيئا".لكنها كانت تمتلك شغفا لممارسة هذه اللعبة، حسبما ذكر والدها عماد لفتة الذي شعر بعد أوّل فوز حققته ابنته بأنه لا بدّ من دعمها.يقول الأب "نجلاء صمدت وتحدّت نفسها والعالم"، وتابع بسعادة "نفسيتها تحسّنت مع ممارستها الرياضة، وكذلك نظرة المجتمع لها قد تغيّرت، أصبحت معروفة والفتيات يرغبن بالتقاط صور تذكارية معها".وأكّد هذا الأب الستيني أن الهدف في باريس هو الذهب، قائلاً بثقة بأن نجلاء "عندما تعد تفي بوعدها".

٦-شفق نيوز…

مقتل نجل قيادي في العصائب واصابة 5 آخرين بهجوم مسلح جنوبي العراق
افاد مصدر أمني بمحافظة البصرة، الاحد، بمقتل وإصابة 6 اشخاص بهجوم مسلح شمالي المحافظة الغنية بالنفط. وأبلغ المصدر وكالة شفق نيوز، بأن "مجهولين فتحوا نيران اسلحتهم على عدة أشخاص وأصابوا 5، فيما قتل شخص سادس نتيجة الهجوم الذي حصل بمنطقة (گرمة علي) شمال مدينة البصرة".وبين المصدر، ان " المجنى عليه هو نجل أحد قيادات عصائب اهل الحق في البصرة، فيما تفرض القوات الامنية سيطرتها على منطقة الحادث منذ ساعات الفجر الأولى".
٧-واع
أردوغان يصدر عفوا عن جنرالات متقاعدين مدانين في انقلاب فبراير 1997
أصدر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عفوا عن 7 جنرالات متقاعدين مدانين في انقلاب 28 فبراير 1997.ووفق القرار المنشور في الجريدة الرسمية تم العفو عن فوزي توركيري (82 عاما)، ويلدريم توركر (82 عاما)، وسيفات تيميل أوزكايناك (78 عاما)، وإيرول أوزكاسناك (77 عاما)، وشفيق بير (85 عاما)، وتشتين دوغان (83 عاما)، وأيدان إيرول (84 عاما) لأسباب صحية والشيخوخة.ومن الأسماء الأخرى التي صدر بشأنها العفو حاجي سولوك، أليفتر أصلان، أفني يلماز، سيفدا يوكسل، غولبي ساريوغلو، سليمان تونا، وعبد الحكيم يلماز.وكانت وكالة الأناضول التركية قد نشرت سابقا تقريرا في العام 2020 تطرقت من خلاله لعملية الانقلاب، حيث قالت إنه وفي 28 فبراير 1997 عقد مجلس الأمن القومي التركي اجتماعا أفضى إلى قرارات تعد نقطة البداية للانقلاب الذي عجل بإسقاط رئيس الوزراء السابق نجم الدين أربكان زعيم حزب الرفاه وإنهاء حكومته الائتلافية.وواجهت الحكومة الائتلافية التي تأسست في 28 حزيران 1996 والمكونة من حزبي "الرفاه" و"الطريق القويم" برئاسة الراحل أربكان، اتهامات بـ"تشكيل خطر على النظام" و"دعم الرجعية"، بعد فترة وجيزة من تسلمها مهام عملها.

٨-واع …

فقدان 23 مهاجرا أبحروا من سواحل تونس …………بغداد-واع
أعلن الحرس الوطني التونسي أن 23 تونسيا فقدوا بعد محاولتهم الهجرة بحرا إلى أوروبا من سواحل ولاية نابل (شمال شرق).وقال الحرس في بيان إن عملية البحث لا تزال جارية عن المجموعة التي أبحرت في بداية أيار.وجاء في البيان أن "عملية الإبحار تمت في الليلة الفاصلة بين 3 و4 أيار"، مضيفا أن عائلات المفقودين أعلموا السلطات الأمنية بعد عشرة أيام من انقطاع أخبارهم. كما أعلن الحرس الوطني توقيف خمسة أشخاص يشتبه في ضلوعهم في تنظيم عملية الإبحار، مشيرا إلى أن اثنين من المفقودين تربطهم قرابة باثنين من المنظمين المفترضين. كما أعلن الحرس الوطني أنه أحبط محاولتَين للعبور بشكل غير قانوني إلى أوروبا، وأنه "أنقذ 52 مهاجرا" و"انتشل أربع جثث"، قبالة سواحل صفاقس في وسط تونس. ولم يتم تحديد جنسيات المهاجرين الذين تم إنقاذهم أو ماتوا غرقا. في كوتونو، قالت وزارة الخارجية البنينية في بيان إن "قاربا يحمل نحو خمسين مهاجرا من جنسيات مختلفة، بينهم بنينيون، غرق قبالة السواحل التونسية ليل 16 إلى 17 أيار 2024". وأضافت أن "غرق القارب تسبب في عشرات الخسائر في الأرواح البشرية التي يجري العمل على تقييمها من خلال عمليات البحث المستمرة للعثور على جثث الضحايا والتعرف إليها". ولم يتضح على الفور ما إذا كان القارب المنكوب هو نفسه الذي كان يحمل المهاجرين الذين قالت السلطات التونسية إنها أنقذتهم.وتونس من نقاط الانطلاق الرئيسية للمهاجرين الذين يخاطرون بعبور البحر الأبيض المتوسط على أمل الوصول إلى أوروبا.
مع تحيات مجلة الكاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

1030 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع