أخبار وتقارير يوم ٣ آذار

 أخبار وتقارير يوم ٣ آذار

 شفق نيوز:تقرير أمريكي يسلط الضوء على ديكتاتورية صدام حسين والإخفاق الأمريكي الأسوأ"
استندت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية على "نموذج" صدام حسين في تقرير لها يحاول الاجابة عن السؤال المتعلق بأسباب تجعل الديكتاتوريين يربكون رؤساء الولايات المتحدة والمحللين الأمريكيين وحساباتهم، معتبرة أن جزءا من الإخفاق الأمريكي والأسوأ في السياسة الخارجية، جاء بسبب عدم فهم واشنطن لشخصية صدام وطريقة تفكيره.واعتبر التقرير الأمريكي، المنشور باللغة الإنجليزية، وترجمته وكالة شفق نيوز، إن الولايات المتحدة ارتكبت في العراق "أسوأ خطأ في سياستها الخارجية في حقبة ما بعد الحرب الباردة" وذلك بعدما عندما غزته في العام 2003 بهدف نزع اسلحة الدمار الشامل من صدام حسين، لكن الحرب كلفت ثمنا باهظا في أرواح وموارد العراقيين والأميركيين، كما عملت على تعزيز ايران، وتسخين الصراعات الاقليمية بالوكالة التي اوقعت واشنطن في شرك الشرق الأوسط، وهو ما اعادت ادارة جو بايدن اكتشافه بشكل مؤلم.وأوضح التقرير الأمريكي، أنه فيما حددت الولايات المتحدة الديكتاتوريات في الصين وروسيا باعتبارها التحدي الأكثر اهمية للامن القومي الامريكي، وفي حين أن زعيم كوريا الشمالية المعزول يمتلك اسلحة نووية وصواريخ عابرة للقارات، فإن قضية صدام حسين توفر دراسة نادرة وموثقة بشكل جيد حول سبب ارباك الزعماء السلطويين المحللين والرؤساء الأمريكيين في الكثير من الأحيان. وبعدما تساءل التقرير عن كيفية تجنب الغزو الأمريكي للعراق، أشار الى المعلومات الاستخبارية الكاذبة والمتلاعب بها حول اسلحة الدمار الشامل في العراق، وخيارات الرئيس جورج بوش، والترويج للحرب، وتواطؤ وسائل الإعلام، لكنه اضاف انه من النادر أن جرى التدقيق في سؤال مركزي آخر وهو "لماذا ضحى صدام حسين بحكمه الطويل في السلطة، وفي نهاية المطاف بحياته، من خلال تكوين انطباع بانه يحتفظ باسلحة خطيرة في حين انه لم يفعل ذلك؟".واشار التقرير الى ان صدام حسين سجل محادثاته القيادية الخاصة بنفس الدرجة من الجدية التي قام بها ريتشارد نيكسون، اذ ترك خلفه حوالي الفي ساعة من التسجيلات الى جانب مادة ارشيف ضخمة لمحاضر الاجتماعات والسجلات الرئاسية، حيث ان هذه المواد توثق تفكير الرئيس العراقي خلال تحولات حرجة في صراعه الطويل مع واشنطن، بما في ذلك ردود أفعاله الخاصة تجاه احداث 11 ايلول/سبتمبر وخطط إدارة بوش للإطاحة به. كما أن هذه المحاضرة الموثقة توضح المسألة المعقدة المتمثلة في عدم تمكنه من اقناع مفتشي الأمم المتحدة ووكالات التجسس المتعددة والعديد من زعماء العالم، بأنه لا يمتلك اسلحة دمار شامل.وتابع التقرير، ان الاشرطة المصورة، تظهر أنه بينما كان صدام حسين يتحدث عن القضايا العالمية، فإن من النادر ما يجرؤ زملاؤه على مقاطعته، مضيفا ان صدام حسين يظهر ذكياً وصاحب بصيرة بشكل مثير للأعجاب.وعلى سبيل المثال، قال التقرير انه في تشرين الأول /أكتوبر 2001، اي بعد ايام من اعلان بوش الحرب على تنظيم القاعدة وطالبان، سأل صدام حسين حكومته قائلا: "هل في حال أنشأت أمريكا حكومة جديدة في كابول وفقا لرغباتها، فإن هذا سينهي الحرب؟. مشكلات الشعب الأفغاني؟ كلا.. فهي ستضيف المزيد من اسباب ما يسمى بالإرهاب بدلا من القضاء عليه. وتابع التقرير ان صدام حسين في مواجهة العداء الامريكي، كان يعمد إلى المراوغة والخداع، مدفوعا بهدفين: ان يبقى في السلطة وتحقيق المجد في العالم العربي، ويفضل ان يكون ذلك من خلال ضرب اسرائيل.واضاف التقرير، ان صدام كانت لديه معتقدات عنصرية قوية حول اليهود، وكان يشوش نفسه بنظريات المؤامرة حول القوة الامريكية والاسرائيلية في الشرق الاوسط، وبإعتقاده فإن الرؤساء الامريكيين المتعاقبين، هم تحت تأثير الصهيونية، ويتآمرون سريا وباستمرار مع آيات الله المتشددين في ايران بهدف اضعاف العراق. واضاف التقرير، ان مؤامرة ايران-كونترا خلال الثمانينيات، عندما تشاركت أمريكا لفترة قصيرة مع اسرائيل لبيع الاسلحة لنظام الخميني، عززت قناعات صدام حسين لسنوات قادمة. لكن التقرير قال ان صدام حسين لم يخطر بباله ان "ايران كونترا" تمثل سلسلة من انعدام الكفاءة المتهورة في السياسة الخارجية الأمريكية. وبحسب التقرير، فان اسباب فشل صدام حسين في توضيح انه لم يكن يمتلك اسلحة دمار شامل في الفترة التي سبقت العام 2003، تكمن في نزاعه المأساوي الذي استمر عقودا مع واشنطن، وتعاونه الخفي وغير الموثوق به مع وكالة المخابرات المركزية خلال الثمانينيات، وحرب الخليج في عامي 1990 و1991؛ والكفاح المدعوم من الأمم المتحدة حول نزع سلاح العراق الذي تلى ذلك، والمواجهة بعد 11 سبتمبر/ايلول.وقال التقرير، أن صدام وبعد وقت قصير من حرب الخليج الاولى، أمر بشكل سري تدمير اسلحته الكيماوية والبيولوجية، مثلما طالبت واشنطن والامم المتحدة، كما اعرب عن امله في ان تسمح هذه الخطوة للعراق بتخطي عمليات تفتيش نزع السلاح، لكنه أخفى ما فعله وكذب مرارا وتكرارا على المفتشين، كما أنه لم يقل الحقيقة لضباطه، خشية أن يثير هجمات داخلية أو خارجية.وتابع التقرير، أن قرار صدام بالخضوع للمطالب الدولية والكذب حول ذلك لمفتشي الأمم المتحدة، يمثل تحديا للمنطق الغربي.واوضح ان صدام حسين لم يكن يقبل أن يتعرض للإذلال بشكل علني، لأسباب من بينها انه كان يعتقد ان ذلك لن ينجح. وقال لاحد رفاقه ان "احد الاخطاء التي يرتكبها بعض الناس هو انه عندما يقرر العدو إلحاق الأذى بك، فإنك تعتقد أن هناك فرصة للحد الضرر من خلال التصرف بطريقة معينة.. لكن الضرر لن يكون اقل".واوضح التقرير ان صدام صدق فكر أن وكالة الاستخبارات المركزية "سي آي ايه" كانت على علم بكل شيء، ولهذا، وخصوصا بعد هجمات 11 سبتمبر/ايلول، فإنه عندما اتهمه بوش باخفاء اسلحة الدمار الشامل، افترض صدام ان "سي اي ايه" كانت تعلم بالفعل بانه لا يمتلك اسلحة خطيرة ولهذا فان الاتهامات كانت مجرد ذريعة بهدف غزو العراق. وتابع التقرير، ان فكرة ان "سي اي ايه" يمكن ان تكون قد ارتكبت خطأ تحليليا مثل اخفاقها فيما يتعلق باسلحة الدمار الشامل العراقية، لم تكن جزءا من نظرة صدام للعالم.وتحدث التقرير عن اشرطة وملفات تم الحصول عليها من خلال دعاوى قضائية ضد البنتاغون، بعضها لم يتم السماح بالحصول عليها. وقال التقرير، إن بعض هذه المستندات كانت لا تقدر بثمن بالنسبة للباحثين وحق الرأي العام الأمريكي بالاطلاع عليها حول ديكتاتورية صدام.وتساءل التقرير عن الكيفية التي كان من الممكن ان يكون بها أداء صناع القرار في الولايات المتحدة افضل، وما هي الدروس التي قد تمثلها اخفاقاتهم اليوم.وتابع التقرير، أن حوافز السياسة الديمقراطية التنافسية هي معادلة لتشويه صورة الاعداء، ولا تقدم سوى القدر الضئيل من الفضل في التفكير بشكل كبير في الطاغية او مخالفة الأحكام التقليدية المتعلقة بدوافعه.واوضح التقرير، انه من الناحية النظرية، فإنه يتحتم على محللي الاستخبارات في "سي اي ايه"، وفي وكالات امريكية اخرى، ان يكونوا قادرين على التفكير وتقديم مشورتهم بحرية حول شخصية ودوافع اعداء امريكا الأكثر خطورة، مضيفا ان المحللين غالبا يقعون في التفكير الجماعي الذي يعيد تدوير الراي السياسي او العام السائد، وهو ما يفسر سوء تقدير مجتمع الاستخبارات حول اسلحة الدمار الشامل التي يمتلكها صدام حسين.وبالاضافة الى ذلك، قال التقرير ان هناك عامل الدوافع السياسية المحلية التي تثني الرؤساء عن التحدث مع الديكتاتوريين الأعداء، لأسباب ممن بينها ان القيام بذلك قد يقوض العقوبات الاقتصادية التي تحاول الولايات المتحدة فرضها عليهم.وذكر التقرير، كيف ان الرئيس الامريكي الاسبق بيل كلينتون قال رئيس الوزراء البريطاني طوني بلير سرا في العام 1998، وهو يناقش مسالة صدام حسين، انه "لو لم اكن مقيدا بسبب الصحافة، فانني كنت سأرفع سماعة الهاتف واتصل بابن العاهرة".واضاف كلينتون وقتها قائلا "لكن هذا قرار عبئه ثقيل في امريكا. لا يمكنني ان افعل ذلك".وذكر التقرير انه بعد اوائل العام 1991، فانه يبدو ان اي مسؤول أمريكي كبير لم يتحدث بشكل مباشر مع صدام حسين او كبار مبعوثيه، مشيرا الى ان ذلك لم يحدث سوى بعد ان جرى اعتقاله في ديسمبر/كانون الاول 2003، عندما كان يدخن السيجار مع العديد من عناصر وكالة "سي اي ايه" ومكتب التحقيقات الفدرالي "اف بي اي" حيث بدأ صدام في تقديم رؤى ساعدت في تفسير سوء تقدير امريكا له.ولفت التقرير إلى أنه لو كان مثل هذا التواصل الخاص المباشر قد حصل قبل العام 2003، فلربما كان سيتضح ان صدام عندما بلغ الستينيات من عمره، فقد الكثير من اهتمامه السابق بالشؤون العسكرية وأصبح مهووسا بكتابة الروايات.ومع ذلك، قال التقرير إن صدام، في ظل تناقضاته العديدة، لم يكن ديكتاتورا غير عادي، حيث أنه غالبا ما توجد سمات مهمة في عهده في الانظمة الاستبدادية، مثل جنون العظمة بشأن التهديدات التي تواجه سلطة الزعيم، والمعلومات غير الموثوقة التي يقدمها مساعدون ماكرون ومذعورون، وعدم القدرة على فهم نوايا خصومه بشكل كامل.ولفت التقرير إلى ان صدام مثله مثل فلاديمير بوتين وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون اليوم، حيث آثار توتر العالم من خلال الحديث عن الحرب النووية. واوضح التقرير ان صدام أثناء حرب احتلال الكويت، كان مقتنعا بشكل كامل بأن ضربة نووية من جانب إسرائيل أو الولايات المتحدة ستستهدف العراق، لدرجة انه امر بوضع خطط لاجلاء سكان بغداد الى مناطق الارياف.وتابع التقرير، ان تفكير صدام هذا ازعج حتى ابن عمه الغليظ علي حسن المجيد، المعروف باسم "علي الكيماوي"، والذي اعدم فيما بعد بسبب دوره في ابادة المدنيين الكورد بالغاز خلال الثمانينيات، حيث تذمر علي الكيماوي خلال أحد الاجتماعات المسجلة عندما قال ان "كل هذا الضجيج حول تأثيرات الهجوم النووي والذري.. يخيف الاطفال"، فصاح صدام حسين قائلا "ما نحن، مجموعة من الاطفال؟ اقسم على شواربك.. تنبهوا للدفاع المدني!".واضاف التقرير، ان صدام برغم ذلك، أراد تجنب حدوث صراع نووي. واعتبر التقرير ان الدرس الأكثر اهمية المستفاد من هذا المثال، هو أنه حتى الدكتاتور المتسم بالتهور، يمكن أن يتم ردع عدوانيته، في حال أدرك بوضوح أن حياته او قبضته على السلطة قد تضيع.ورأى التقرير، أن الرئيس بوش الأب، بعدما خدع بصدام حسين وضلل بالنصائح السيئة من الحلفاء العرب، فشل في توجيه رسالة ردع واضحة الى الزعيم العراقي قبل غزو العراق للكويت في آب/اغسطس العام 1990. وتابع التقرير أن بوش الأب قام بتصحيح هذا الخطأ في اوائل العام 1991، بينما كان يستعد لإصدار أمر للقوات متعددة الجنسية بقيادة الولايات المتحدة، بطرد القوات العراقية من الكويت، حيث أرسل وزير الخارجية جيمس بيكر لينقل إلى كبير مبعوثي صدام حسين، انه اذا اطلق العراق الغاز على القوات الامريكية، فان الولايات المتحدة ستسقط حكمه. وتابع التقرير، ان بيكر لم يذكر الاسلحة النووية، لكن الرئيس العراقي كان يعتقد فعلياً ان واشنطن لن تتردد في القاء القنابل الذرية. واضاف التقرير انه مع اقتراب الحرب، نشر صدام حسين اسلحة كيميائية لاستهداف جنود الولايات المتحدة وحلفائها، إلا أنه تردد في لحظة اتخاذ القرار ولم يستخدم الغازات، مشيرا إلى أنه قام بعد ذلك بشهور، بإفراغ مخزوناتها هذه، ونجحت سياسة الردع. وختم التقرير بالقول، أن هذه السياسة قد لا تنجح دائما، وان قضية صدام حسين تتضمن مفارقة، مشيرا الى ان صدام كان غريب الاطوار إلى الدرجة التي تجعل من غير الحكمة ان تتم المقاومة بأمن امريكا من خلال تخمين نواياه. واضاف، ان السياسة الأمثل هي أن يتم العمل على اساس قدرات العراق وتوجيه رسائل ردع واضحة ومقنعة. وخلص الى القول ان الولايات المتحدة في نهاية الأمر، ارتكبت خطأ في تقدير قدراته في مجال اسلحة الدمار الشامل، لانها فشلت في فهم من هو حقا صدام حسين.
————————

١- ، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- هذه المدينة العائمة عبارة عن موطن حصري للنخبة الـ 1%، وملعب لأصحاب الملايين والمليارات الذين يبحرون حول محيطات العالم.

مرحبًا بكم في "ذا وورلد" (The World)، وهي سفينة سكنية خاصة وحصرية تضم 165 شقة فاخرة.…هذه السفينة محاطة بالسرية، ولا يتمكن إلا المدعوين من شراء شقة على متنها، إذ يجب أن يُرشحك أحد المقيمين، وأن تحصل على تأييد شخصٍ ثانٍ، كما قيل إنّه من الملزم أن تبلغ القيمة الصافية للمرء 10 ملايين دولار.

وإذا كنت تتخيل حفلات مليئة بالإثارة والشمبانيا، فقد لا يكون هذا الافتراض بعيدًا عن الواقع، بحسب رواية أحد الركاب السابقين.وقال المقيم السابق على متن السفينة، بيتر أنتونوتشي، لـCNN: "هناك الكثير من الأثرياء الذين يقومون بأشياء مرحة، وشقية، وفاضحة أحيانًا".هو محامٍ متقاعد قضى 6 سنوات كمقيم بسفينة "ذا وورلد"، ولكنه باع أملاكه فيها بعام 2019.وعند سؤاله عن السبب، قال: "بمجرد الطواف حول العالم عدة مرات، تكون قد رأيت ما أردت رؤيته حول العالم، وتُصبح على استعداد للقيام بشيءٍ جديد".وعند العودة إلى اليابسة، بدأ أنتونوتشي في تصفح اليوميات التي احتفظ بها خلال الأعوام التي قضاها على متن السفينة، وقرر أنّ أجواء السفينة مثالية لإلهام المخيلة.ومنذ ذلك الحين، كتب أنتونوتشي 3 روايات تدور أحداثها على متن سفينة خيالية، ويَعِد أحدث كتاب له بعنوان "تيارات الخيانة" (Tides of Betrayal)، بحبكةٍ مليئة بـ"أسرار، وخطايا، وفضائح" في أعماق البحار.وسمع أنتونوتشي وزوجته عن "ذا وورلد" عبر مقال في صحيفة "وول ستريت جورنال" بعام 2012 تقريبًا.وانطلقت السفينة المكونة من 12 طابقًا في عام 2002، ويمتد طولها إلى مئتي متر تقريبًا.وعند سماعه عن المدينة العائمة لأول مرة، كان أنتونوتشي يبلغ من العمر 52 عامًا، ويتمتع بامتيازات التقاعد المبكر. ولقد كان مفتونًا بالمفهوم، وكانت زوجته متحمسة لمعرفة المزيد أيضًا.ويمكن للمهتمين حجز رحلة تجريبية على متن السفينة بصفتهم "مقيمين محتملين".ولم يمض وقت طويل حتى صعد أنتونوتشي وزوجته على متن السفينة في بليز لخوض أول رحلة لهما.وبعد الرحلة الناجحة، وقّع أنتونوتشي وزوجته عقدًا لشراء شقة على متن "ذا وورلد".

*(صفقة شراء قيمتها الملايين من الدولارات)

ولا يستطيع أنتونوتشي تذكر الأرقام المحددة، ولكنه يعتقد أنّه اشترى شقته الأولى على متن السفينة مقابل 1.6 مليون دولار تقريبًا.وعلى عكس السفن السياحية العادية، يستطيع السكان تجديد الشقة وتصمميها وفقًا لذوقهم الشخصي.وامتلك أنتونوتشي 4 شقق منفصلة خلال الأعوام الخمسة التي قضاها على متن السفينة.


*(من يختار مسار الرحلة؟)

وأفاد أنتونوتشي أنّه يتم التخطيط لمسار الرحلة العالمية قبل عامين إلى ثلاثة أعوام من الانطلاق.وتُعتبر عملية التخطيط "معقدة للغاية"، بحسب ما ذكره، مشيرًا إلى وجود لجنة خاصة لمسار الرحلة تتكوّن من المقيمين.وقال أنتونوتشي إنّ مدير مسار رحلة السفينة "يدرس أشياء مثل أسعار الوقود، وتغييرات الطاقم، وأماكن وجود أكبر المطارات، والأماكن التي يسهل الوصول إليها بشكلٍ أكبر، ومتطلبات الحصول على التأشيرة، ورسوم الرسو"، كما يشارك قباطنة السفينة بالعملية.وباستخدام هذه المعلومات، يتم اقتراح 3 مسارات محتملة للمقيمين الذين يصوتون بعد ذلك للخطة المفضلة لديهم.


*("فضائح وأسرار")

بالنسبة للعديد من المقيمين، تمثل الحياة الاجتماعية على متن سفينة "ذا وورلد" جزءًا كبيرًا من جاذبيتها.وفي حين يُرحَّب بالأطفال على متن السفينة، إلا أنّ العديد من المرافق الموجودة على متنها تلبي احتياجات البالغين.وأوضح أنتونوتشي أن "هناك الكثير من الشرب، والكثير من الحفلات. هذا ما يجعل الأمر ممتعًا".وشملت النتائج الثانوية للمشهد الاجتماعي المزدهر على متن السفينة وجود "علاقات غرامية في كل مكان"، وفقًا له، إذ أوضح: "هناك الكثير من الشرب، الأمر الذي قد يؤدي إلى فضائح وأسرار".


*(تجربة العمر)

عندما سمع قاطنو السفينة عن نيته لكتابة روايات تتمحور حول سفينة سكنية وهمية لأول مرة، أشار أنتونوتشي إلى أن البعض عبر عن خوفه من كونه على وشك إفشاء أسرار الجميع.ولكن أكّد أنتونوتشي أنّ رواياته خيالية ولا تتضمن أشخاصًا حقيقيين.وفي بيان مقدم إلى CNN، نوّه ممثل من سفينة "ذا وورلد" أنّ أنتونوتشي "أكّد لنا كتابيًا أنّ أعماله لا علاقة لها بسفينة ذا وورلد أو سكانها، وأنّ منشوراته عبارة عن أعمال فنية عن سفينة خيالية".ويشعر أنتونوتشي بامتنان أبدي لقضائه بعض الوقت على متن السفينة، إذ شكّلت التجربة حياته ونظرته إلى العالم الواقعي.

٢-ار تي …
لحظة بلحظة.. الحرب في غزة القطاع يعيش مجاعة والوسطاء يسابقون الزمن للتوصل إلى هدنة‫ دخلت الحرب في قطاع غزة يومها الـ145، حيث يتواصل القصف وسط تحذيرات أممية من مجاعة باتت أمرا واقعا، في وقت يتسابق الوسطاء الدوليون مع الزمن للوصول لصفقة توقف النار قبيل شهر رمضان.واليكم موجز التفاصيل :
ملحوظه/للاطلاع على تفاصيل الاخبار العاجلة راجع موقع ار تي الرئيسي
رئيس حكومة تسيير الأعمال الفلسطينية يطالب النمسا بإعادة دعم الأونروا
"حزب الله" يستهدف موقعي ‌‏الرمثا والسمّاقة وانتشارا ‏لجنود إسرائيليين بمحيط موقع بركة ريشا
"السيسي يقاتل بشراسة لأجل سيناء".. تقرير إسرائيلي يحذر من غضب مصر
ليبرمان: نتنياهو سيبيع أمن إسرائيل لتجنب الفشل الأخطر في التاريخ
صحفيون بريطانيون يطالبون بالسماح بدخولهم غزة "دون قيود"
وزير الخارجية الفلسطيني: حماس تدرك ضرورة تشكيل "حكومة تكنوقراط" بعد الحرب
السيسي يرد على إغلاق معبر رفح في وجه الفلسطينيين
بريطانيا.. تشديد تدابير حماية السياسيين والمشرعين عقب تلقيهم تهديدات مرتبطة بالحرب في غزة!
مصدر: استهداف قاعدة حقل العمر الأمريكية في سوريا بالصواريخ والمسيرات
عضو بالكنيست يكشف خلافات المجلس الحربي: كيف ستتمكن حماس من إعادة تأهيل نفسها عسكريا؟
هنية: "الجيش الإسرائيلي يمثل أحد أحط الجيوش التي عرفتها البشرية في تاريخها"
معلم إسرائيلي: لفقوا لي تهمة الخيانة لأني حاولت تقديم الفلسطينيين كبشر (فيديو)
"الأورومتوسطي" ينقل شهادات مروعة: الجيش الإسرائيلي يمارس تنكيلا وتعذيبا ساديا ضد الفلسطينيين في غزة
عائلات الرهائن الإسرائيليين في غزة تطلق مسيرة لأربعة أيام للمطالبة بتحريرهم
وزارة الصحة في غزة تكشف عن حصيلة جديدة للقتلى والجرحى نتيجة القصف الإسرائيلي
"الطائرات المصرية فوق غزة لأول مرة".. محلل يعلق على إسقاط الجيش المصري المساعدات على القطاع
"جيروزاليم بوست" تتحدث عن أهم صفات نصرالله.. هل غلبت العاطفة على العقلانية؟
بالفيديو.. إطلاق صلية صاروخية من جنوب لبنان باتجاه شمال إسرائيل
مداهمات واعتقالات في جنين ونابلس ورام الله وبيت لحم والخليل
دولتان عربيتان تساعدان في تشكيل حكومة "تكنوقراط فلسطينية جديدة"
جنود الجيش اللبناني غير جاهزين للقتال.. بسبب الراتب!
إعلام فلسطيني: احتدام المعارك بحي الزيتون والقوات الإسرائيلية تدمر منازل على رؤوس ساكنيها
الرئيس البرازيلي يؤكد أنه لم يتحدث عن "المحرقة" لدى انتقاده إسرائيل بشأن غزة
غزة توجه ضربة لبايدن في ميشيغان
قتلى وجرحى بحالة خطرة.. الجيش الإسرائيلي يكشف حصيلة تفجير منزل محاصر بحي الزيتون
تفاصيل مفاجئة من اجتماع مبابي مع الرئيس الفرنسي وأمير قطر في قصر الإليزيه
"وصموه بمعاداة السامية وأرهبوا أسرته".. مخرج إسرائيلي: هددوني بالقتل لدعوتي إلى وقف النار بغزة
إعلام أمريكي: توقعات بخفض القوات الأمريكية بالقرب من الشرق الأوسط
البنتاغون يعلن عن قصف 230 هدفا للحوثيين في اليمن
القيادة الوسطى الأمريكية تعلن اسقاط 5 مسيرات للحوثيين في البحر الأحمر
إدارة بايدن تهدد إسرائيل بوقف تزويدها بالأسلحة إذا لم توقع التزاما قانونيا يخص غزة قبل منتصف مارس
المندوب الدائم للجزائر في الأمم المتحدة: الصمت بمثابة رخصة لتجويع وقتل الفلسطينيين
أمير قطر: هناك سباق مع الزمن لإطلاق سراح الرهائن في غزة
للمرة الأولى .. فرقاطة ألمانية تتصدى لهجوم شنه الحوثيون في البحر الأحمر
وزير الاقتصاد الإسرائيلي: العلاقات التجارية مع الدول العربية لم تتأثر بالحرب في غزة
نيبينزيا ينتقد مشروع القرار الأمريكي حول غزة ويصفه بأنه "ترخيص لقتل الفلسطينيين"
توفي منهم اثنان.. ارتفاع عدد الجنود المصابين المشاركين في حرب غزة بفطريات قاتلة إلى 30
٣-ار تي …بعد تصريحاته عن الـ إف 16 وروسيا.. دعوة أمريكية لإقالة ستولتنبرغ من "الناتو" قبل فوات الأوان…أكد المسؤول السابق في وزارة الدفاع الأمريكية ستيفن براين أنه يجب إقالة الأمين العام لحلف "الناتو" ينس ستولتنبرغ من منصبه بعد تهديداته لروسيا. وقال براين ردا على تصريحات ستولتنبرغ حول السماح للقوات الأوكرانية باستخدام مقاتلات "إف-16" لتنفيذ ضربات على الأراضي الروسية: "يجب إقالة الأمين العام لحلف "الناتو" الآن، قبل فوات الأوان".واعتبر أن مثل هذه التصريحات هي بمثابة إعلان حرب، ودعا إلى وقف هذه الخطوة غير العقلانية والخطيرة في أسرع وقت ممكن.وصرح ستولتنبرغ في وقت سابق أن أوكرانيا لها الحق في الدفاع عن النفس، بما في ذلك تنفيذ ضربات بمقاتلات "إف-16" ضد أهداف عسكرية روسية مشروعة خارج أوكرانيا.وكان عضو البرلمان الأوروبي الإيرلندي ميك والاس قد انتقد في وقت سابق تصريحات أمين عام حلف "الناتو" ينس ستولتنبيرغ حول انضمام أوكرانيا إلى حلف "الناتو"، واصفا الحلف بأنه "منظمة إرهابية".
٤-شفق نيوز……
حكم غيابي بسجن رائد جوحي وحجز أمواله

افاد مصدر قضائي مطلع بصدور حكم غيابي بحق مدير مكتب رئيس الوزراء السابق.وأبلغ المصدر وكالة شفق نيوز؛ أن "القضاء أصدر حكماً غيابياً بالحبس لمدة سنة بحق مدير مكتب رئيس الوزراء السابق رائد جوحي". وأضاف ان "الحكم تضمن حجز أمواله المنقولة وغير المنقولة على خلفية تهريبه المتهم ضياء الموسوي وعدم تنفيذه أمر القبض".

٥-شفق نيوز…
مداهمة وإغلاق أكثر من 20 نادياً ليلياً وسط بغداد

شنت السلطات الأمنية العراقية، ليل الخميس على الجمعة، حملة دهم وتفتيش شملت العشرات من النوادي الليلية وسط العاصمة بغداد مما أسفرت عن إغلاق عدد منها.وقال مصدر في الشرطة العراقية لوكالة شفق نيوز، إن القوات الامنية والجهات المعنية قامت بمداهمة واغلاق اكثر من 20 نادياً ليلياً، مشيرا إلى اعتقال 12 شخصاً من اصحاب النوادي المخالفين ضمن مناطق الكرادة وسط بغداد.وكان العشرات من العاملين في النوادي الليلية ''الملاهي'' قد تظاهروا يوم 25 من شهر شباط الماضي في ساحة الفردوس بمنطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد، مطالبين إياهم بإعادة فتح النوادي الليلية كونها ''مرافق سياحية''. ونقل مراسلنا، عن المتظاهرين قولهم "نحن لسنا تجار مخدرات، نحن فنانون، ونعمل من أجل معيشتنا". وطلب المتظاهرون، من السوداني التدخل وافتتاح القاعات التي أغلقت، مشيرين إلى أنها قاعات يعمل فيها "ناس بسطاء".وبحسب العاملين المتظاهرين، فإن قوات امنية هاجمت القاعات بطريقة استفزازية لغرض غلقها دون سابق إنذار. ومنذ العام 2020، تنفذ وزارة الداخلية العراقية، حملة لإغلاق النوادي الليلية والملاهي ومحال بيع المشروبات الكحولية غير المجازة في العاصمة بغداد.وكانت نوادٍ ليلة ومتاجر لبيع المشروبات الكحولية عرضة لإستهدافات منظمة تبنتها جماعات متشددة بخاصة في العاصمة بغداد.

مع تحيات مجلة الكاردينيا

 

أطفال الگاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

707 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع