مصفى بيجي يدور بعد توقف ١٠ سنوات .. السومرية تلخّص بالأرقام مدى أهمية القصة

السومرية نيوز-خاص:بعد توقف دام 10 سنوات، افتتح العراق اليوم الجمعة مصفاة الشمال في بيجي، وهو الذي يشكل الجزء الأكبر ضمن مصافي الصمود التي تبلغ طاقتها التكريرية الاجمالية قرابة 300 الف برميل يوميًا، فيما تستعرض السومرية نيوز في هذا التقرير مدى التقدم او الفائدة التي سيحققها افتتاح مصفى بيجي.

المصفى تم اغلاقه عام 2014 بعد استحواذ تنظيم داعش عليه ومن ثم قيام عمليات عسكرية لتحريره، وبعد ذلك تم تفكيكه وبيعه الى مستثمر في إقليم كردستان قبل ان تتم إعادة أجزاء المصفى وفق وصية مكتوبة من المستثمر ورجل الاعمال قبل أيام من وفاته، وقامت عائلته بإعادة أجزاء المصفى الى الحكومة العراقية في شهر اب من العام الماضي 2023.


وتبلغ طاقة المصفاة التي تم إعادة افتتاحها اليوم 150 ألف برميل يوميا، حيث تشكل طاقة 50% من اجمالي الطاقة التكريرية لمجمع مصافي الصمود، فيما تستعرض السومرية نيوز كم ستضيف هذه الطاقة التكريرية الى المشتقات النفطية في العراق.

حتى عام 2022، كانت الطاقة التكريرية للمصافي العراقية بالكامل تبلغ أكثر من 700 الف برميل يوميًا، وبعد افتتاح مصفى كربلاء بواقع 140 الف برميل يوميا العام الماضي، واليوم عاد مصفى بيجي بطاقة 150 الف برميل يوميا، فضلا عن رفع القدرة التكريرية في بعض مصافي الجنوب، مايجعل الطاقة التكريرية المضافة خلال عام واحد تبلغ اكثر من 300 الف برميل يوميًا.

وهذا سيجعل اجمالي التكرير في العراق يبلغ اكثر من مليون برميل يوميًا، أي ان الطاقة التكريرية لمصافي العراق اجمالا ارتفعت بنحو 40%.

وبالرغم من ان القدرة التكريرية لمصفى بيجي تساوي القدرة التكريرية لمصفى كربلاء، ولكن التقنيات المستخدمة في مصفى كربلاء اكبر واحدث من مصفى بيجي ذو المعدات والتقنيات القديمة، مايجعل القدرة الاستخلاصية للتكرير في مصفى بيجي وباقي مصافي العراق اقل من مصفى كربلاء، فبينما ينتج مصفى كربلاء 8 ملايين لتر من البنزين يوميا بتكرير 140 الف برميل يوميًا، لن ينتج مصفى بيجي اكثر من 4 ملايين لتر بنزين يوميا من تكرير 150 الف برميل يوميًا، بسبب قلة كفاءة المصافي العراقية القديمة.

وكان العراق ينتج 15 مليون لتر يوميًا من البنزين قبل ان يضيف 8 ملايين لتر يوميا أيضا في مصفى كربلاء ليكون مجموع انتاجه 23 مليون لتر من البنزين يوميًا، بالإضافة الى ان مصفى بيجي سيضيف 4 ملايين لتر أيضا، ليكون اجمالي انتاج العراق من البنزين يبلغ 27 مليون لتر يوميًا، وهو رقم يساوي استهلاك العراق من البنزين يوميًا، ولكن أحيانا يرتفع الاستهلاك في فصل الصيف واحيانا بسبب التهريب يرتفع الى اكثر من 30 مليون لتر يوميًا.

وكانت الحكومة العراقية قد رهنت إيقاف استيراد المشتقات النفطية وبينها البنزين بتشغيل مصفى بيجي، حيث من المؤمل ان يتم الوصول الى الرقم الاستهلاكي بالفعل وفق الأرقام التي استعرضتها السومرية نيوز.

أطفال الگاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

958 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع