أخبار وتقارير يوم ١٥ شباط

 أخبار وتقارير يوم ١٥ شباط

١-السومرية …اختارا الموت يداً بيد.. "القتل الرحيم" ينهي حياة رئيس هولندي سابق وزوجته……
توفي رئيس الوزراء الهولندي الأسبق، دريس فان أغت، يداً بيد مع زوجته أوجيني، الإثنين 5 فبراير/شباط 2024، بطريقة الموت المعروفة باسم "القتل الرحيم". وكان كلاهما في الثالثة والتسعين من العمر.ويُقال إن هذه الوفاة تندرج في سياقٍ من تزايد الإقبال في هولندا على ما يُعرف بظاهرة "القتل الرحيم الثنائي"، بحسب صحيفة The Guardian البريطانية، السبت 10 فبراير/شباط.
(*"القتل الرحيم")
الصحيفة أشارت إلى أنه لا تزال الظاهرة في حكم النادر عموماً، إلا أن حالات "القتل الرحيم" لوحظ تزايدها بعض الشيء لأول مرة في عام 2020، إذ كشفت البيانات عن وفاة 26 شخصاً بها مع شركائهم في الوقت نفسه، ثم ارتفع عدد الوفيات بالطريقة ذاتها إلى 32 شخصاً في العام التالي، و58 شخصاً في عام 2022.كان فان أغت رئيس وزراء هولندا بين عام 1977 وعام 1982، وهو الزعيم الأول لحزب "النداء الديمقراطي المسيحي". وقالت وسائل الإعلام الهولندية إنَّ فان أغت كان ينتسب إلى المسيحية الكاثوليكية، لكنه لطالما كان مستقلاً في اختيار طريقة حياته، وقد شاركته هذه الطريق زوجته التي ارتبط بها منذ 70 عاماً، والتي كان يُناديها بـ "فتاتي".
*(معاً ويداً بيد")
من جانبه، أعلن "منتدى الحقوق"، وهي مجموعة يسارية التوجه، ومؤيدة للفلسطينيين أنشأها فان أغت في سنواته الأخيرة، نبأ وفاة الزوجين "معاً ويداً بيد" الأسبوع الماضي. وقال المخرج جيرارد جونكمان لإذاعة NOS الهولندية إنهما كانا مريضين بشدة، ولكن "كلاً منهما لا يطيق الاستغناء عن الآخر". وأشار المخرج إلى أن فان أغت لم يتعافَ قط معافاة كاملة من إصابته بنزيفٍ في المخ عام 2019.وقالت إلك سوارت، المتحدثة باسم "مركز الخبرة للقتل الرحيم"، الذي يوفر خدمات القتل الرحيم لنحو ألف شخص سنوياً في هولندا، إن مطالب الحصول على المساعدة في القتل الرحيم يُفحص كل منها على حدة، وفقاً لشروط المركز الصارمة، حتى لو جاءت من زوجين يريدان الموت معاً.وأشارت إلك إلى أن "الاهتمام بهذا الأمر يتزايد، لكنه لا يزال نادراً"، "فالأمر يظل في حكم الصدف القليلة أن يجتمع شخصان في بلوغ المعاناة حداً لا يُطاق، وأن ينقطع لديهما الأمل في أي سبيل للتخلص من الألم في الوقت نفسه… ثم يرغب كلاهما في الموت بالقتل الرحيم".
(*شروط "القتل الرحيم")
أصبح القتل الرحيم والانتحار بمساعدةٍ طبية أمرين مصرّح بهما قانونياً في هولندا منذ عام 2002، لكن الأمر يقتضي الوفاء بستةِ شروط، منها أن تكون معاناة المريض قد بلغت حداً لا يُطاق، وانعدام الأمل في التخلص من الألم، والرغبة المستقلة الطويلة الأمد في الموت.وتقتضي الموافقة كذلك أن يؤكد أخصائي ثانٍ رغبةَ المريض، ويتولى إجراء الأمر في معظم الحالات طبيب الأسرة في منزل المريض.وعلى الرغم من أن الموتى الأزواج بالقتل الرحيم ما زالوا لا يمثلون سوى نسبة قليلة من إجمالي الوفيات السنوية بالقتل الرحيم في هولندا (يبلغ عددهم نحو 8720 حالة، أي 5.1% من إجمالي الوفيات بالقتل الرحيم في هولندا عام 2022)، فإن فرانسين فان تير بيك، التي ترأس مؤسسة NVVE المناصرة للقتل الرحيم، قالت إن أناساً كثيرين يبدون هذه الرغبة، "إلا أن الأمر لا يحدث في كثير من الأحيان، لأنه ليس طريقاً سهلاً".
٢-الجزيرة…العراق وأميركا يستأنفان محادثات تقليص قوات التحالف
أعلن الجيش العراقي أن بغداد وواشنطن أجرتا محادثات جديدة لصياغة جدول زمني "لخفض مدروس وتدريجي وصولا إلى إنهاء مهمة قوات التحالف الدولي" في العراق.وقال المتحدث باسم الجيش العراقي اللواء يحيى رسول إن الاجتماعات ستتواتر بصورة دورية لإتمام أعمال اللجنة بالسرعة الممكنة، "طالما لم يعكر صفو المحادثات شيء".وكانت المحادثات بدأت في يناير/كانون الثاني الماضي، ولكن بعد أقل من 24 ساعة قُتل 3 جنود أميركيين في هجوم بالأردن قالت الولايات المتحدة إن جماعات متحالفة مع إيران في سوريا والعراق هي من نفذته.ويشار إلى أن التحالف العسكري الدولي بقيادة الولايات المتحدة تشكل عام 2014 بهدف محاربة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا.وتنشر الولايات المتحدة نحو 2500 جندي في العراق و900 في سوريا المجاورة في إطار هذا التحالف.
*(تقدير الموقف العسكري)
وجاء في بيان صادر عن القوات المسلحة في العراق أن اللجنة العسكرية العراقية العليا استأنفت "اجتماعاتها مع قوات التحالف الدولي في بغداد الأحد"، بهدف "تقدير الموقف العسكري ومستوى الخطر والبيئة العملياتية وقدرات القوات المسلحة العراقية".وتقول السلطات العراقية إنها تريد العمل على تعاون عسكري ثنائي مع كل من دول التحالف، كبديل عنه.في المقابل، يبدو التحالف والولايات المتحدة أكثر حذرا في إشارتهم بشكل غير مباشر إلى أن هذه المحادثات قد تتطلب وقتا.وفي إعلانه استئناف المحادثات في وقت سابق، قال التحالف إن الهدف منها "تقييم التقدم الحاصل في مهمتنا المشتركة لهزيمة تنظيم الدولة، ومناقشة التحول المستقبلي لمهمتنا".ومنذ منتصف أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تعرضت القوات الأميركية والتحالف الدولي في العراق وسوريا لأكثر من 165 هجوما.وتبنت معظم تلك الهجمات "المقاومة الإسلامية في العراق" التي تضمّ مقاتلين في فصائل توصف بأنها مقربة من إيران.وتقول الفصائل إن هجماتها تأتي تضامنا مع غزة وضد الدعم الأميركي لإسرائيل في عدوانها على القطاع.

٣-الشرق الأوسط…«المركزية الأميركية» تنفذ ضربات على زورقين مسيرين وصواريخ كروز حوثية

كانت معدة للإطلاق باليمن
أعلنت القيادة المركزية الأميركية، اليوم أنها نفّذت أمس ضربات على زورقين مسيرين وصواريخ كروز حوثية معدة للإطلاق شمال الحديدة باليمن.وأوضحت، في بيان على منصة «إكس»، أن قواتها نفذت أمس بين الساعة الرابعة والخامسة مساء (بتوقيت صنعاء)، وبنجاح ضربات في إطار «الدفاع عن النفس» ضد زورقين مسيرين و3 صواريخ كروز متنقلة مضادة للسفن شمال الحديدة في غرب اليمن، وفقاً لما ذكرته «وكالة أنباء العالم العربي».وأضافت أنها حددت الزورقين والصواريخ، التي كانت معدة للإطلاق من مناطق سيطرة الحوثيين لاستهداف السفن في البحر الأحمر، باعتبارها تمثل تهديداً وشيكاً لسفن البحرية الأميركية والسفن التجارية في المنطقة.وشدّدت على أن هذه الإجراءات «ستحمي... حرية الملاحة وتجعل المياه الدولية محمية وأكثر أمناً للبحرية الأميركية والسفن التجارية».وتشنّ الولايات المتحدة وبريطانيا ضربات متكررة على مواقع للحوثيين بهدف تعطيل وإضعاف قدرة الجماعة على تهديد الملاحة في البحر الأحمر وتقويض حركة التجارة العالمية بعدما أعلنت مسؤوليتها عن استهداف سفن تجارية بصواريخ وطائرات مسيرة.ويقول الحوثيون إنهم يستهدفون السفن التي تملكها أو تشغلها شركات إسرائيلية أو تنقل بضائع من إسرائيل أو إليها، تضامناً مع قطاع غزة الذي يتعرض لهجوم إسرائيلي منذ 7 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.
٤-جريدة المدى …

محللون: تهدئة التوتر سبيل لإنجاح مباحثات خروج القوات الأميركية من العراق

أشار تقرير لوكالة اسوشييتدبرس الأميركية الى ان التوتر الأخير الناجم عن اغتيال قيادي آخر في الحشد بهجوم طائرة مسيرة اميركية شرقي بغداد انما يضع الحكومة العراقية في موقف حرج وحساس في محاولاتها الموازنة ما بين تحديد علاقتها مع الولايات المتحدة وتواجدها العسكري في البلد وبين فصائل مسلحة تخوض صراعا مباشرا مع قوات أميركية في وقت يؤكد فيه محللون بان التهدئة هي السبيل الناجح للخروج بنتائج مرضية للطرفين في مباحثات خروج القوات الاجنبية من البلد.وكانت الأسابيع الأخيرة قد شهدت تصاعدا في التوترات بين قوات أميركية وفصائل مسلحة مدعومة من ايران ضمن قوات الحشد في العراق وذلك بعد سلسلة هجمات انتقامية ضد قواعد أميركية في البلد وعبر الحدود في سوريا. ووصل التصعيد الشهر الماضي الى معدلات جديدة بإرسال طائرة مسيرة قصفت قاعدة أميركية في الأردن تسببت بمقتل ثلاثة جنود اميركان وجرح أكثر من 30 آخرين.الولايات المتحدة ردت بضربات جوية موسعة في العراق وسوريا قتل خلالها 17 شخصا على الأقل في العراق بضمنهم مدنيان وتبعت هذه الضربات اغتيال قياديين اثنين على الأقل في الحشد بهجوم طائرة مسيرة في بغداد، ويوم الاربعاء الماضي تم اغتيال القيادي في الحشد، وسام محمد صابر الساعدي، الملقب بكنية أبو باقر الساعدي، الذي تتهمه اميركا بانه المنفذ للهجمات التي تعرضت لها قواتها في سوريا والهجوم في الأردن الذي تسبب بمقتل ثلاثة افراد من جنودها.الحكومة العراقية من جانبها كانت قد ادانت الهجمات التي شنت ضد قواعد تضم قوات أميركية في البلد وانها في الوقت نفسه ادانت الضربات الأميركية المرتدة خصوصا تلك الضربات وهجمات الاغتيال التي وقعت في العاصمة بغداد واستهدفت فيها مقرات للحشد الذي لم يكن له دور واضح في الهجمات على القوات الاميركية.محسن المندلاوي، رئيس مجلس النواب العراقي بالنيابة، قال "البرلمان العراقي يرفض ويدين الهجمات المستمرة على الارض العراقية. أنا أدين بشدة الضربات الأميركية التي تستهدف مواقع ومنتسبين من قواتنا الأمنية مع الحشد الشعبي. ادعو الحكومة العراقية لاتخاذ كل الاجراءات الضرورية لحماية سيادة العراق وامنه واستقراره".ويدفع البرلمان العراقي الان عقب سلسلة من الهجمات الأميركية لتشريع قانون يجبر القوات الأميركية على مغادرة البلاد.وقال المندلاوي "البرلمان يدعم كل الإجراءات التي تتخذها الحكومة لجعل العراق عامل استقرار في المنطقة وليس لتوسيع الصراع في المنطقة. ويدعو البرلمان الحكومة أيضا لاتخاذ إجراءات دبلوماسية تمنع بموجبها كل أنواع الانتهاكات ضد أراضيها وان لا تسمح بجعل العراق ساحة لتصفية حسابات وعلى جميع الأطراف ان تلتزم بجميع الاتفاقيات".في العام 2020 وعقب حادث اغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني ونائب قائد الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس بهجوم طائرة مسيرة على رتل لهم قرب مطار بغداد، صوتت كتل برلمانية شيعية على اخراج القوات الأجنبية من البلاد، وبينما رفضت القوات الأميركية المغادرة اقدم الرئيس الأميركي السابق في حينها دونالد ترامب على تقليص عدد القوات الى 2500 جندي وتم الاتفاق مع العراق على انهاء المهمة القتالية لقوات التحالف والانتقال لمهمة تقديم المشورة والمساعدة ومهام تدريب وتطوير قدرات الجيش العراقي.ريناد منصور، باحث لدى معهد تشاثام هاوس للدراسات، قال إن قوات الحشد هي تشكيل من تشكيلات القوات العراقية وتعتبر نفسها كقوة حامية للدولة شاركت في معارك ضد مسلحي تنظيم داعش.لهيب هيجل، باحثة في مجموعة الأزمات الدولية مختصة بالشأن العراقي، قالت ان قسما من مجاميع مسلحة ضمن فصائل الحشد لها مهام مزدوجة، فهم من جانب منتسبين كأفراد في الحشد ومن جانب آخر يقومون بمهام أخرى خارج نطاق أوامر وسلطة الدولة بتنفيذ عمليات عسكرية ضمن أنشطة المقاومة ضد تواجد القوات الاميركية.الناطق باسم قيادة العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي اتهم الولايات المتحدة الخميس بارتكابها عدوانا واضحا وانتهاكا للسيادة العراقية. اما المتحدث باسم الجيش العراقي اللواء يحيى رسول فقد وصف هجوم الطائرة المسيرة الأخير في بغداد على انه عملية اغتيال صارخة في قلب حي سكني في العاصمة بغداد.تحالف الاطار التنسيقي الذي تنضوي تحته فصائل مسلحة حث رئيس الوزراء، محمد شياع السوداني، على تكثيف الجهود لإنهاء تواجد قوات التحالف في البلاد التي تقودها الولايات المتحدة.الشهر الماضي شرع مسؤولون عراقيون واميركان بجولة مباحثات رسمية تمهد لإنهاء مهام قوات التحالف، ولكن مجريات المباحثات توقفت بعد يوم واحد من انطلاقها عقب هجوم بطائرة مسيرة من قبل المقاومة الاسلامية العراقية على قاعدة في الأردن تسببت بمقتل ثلاثة جنود اميركيين.وبينما التوترات في تزايد، يقول المحلل منصور "ليس هناك طرف في الواقع يريد ان يدخل في مواجهة شاملة او بحرب مباشرة في العراق". ولكن بدلا من ذلك، يقول المحلل، انه من المحتمل ان يستمر العراق والولايات المتحدة في العمل باتجاه خروج لقوات التحالف والتحرك نحو تأسيس علاقات ثنائية بين البلدين.الباحثة هيجل تقول انه من المحتمل ان تدفع الفصائل الحكومة العراقية للتعجيل بمهلة اخراج قوات التحالف.وتضيف بقولها "الاميركان لن يغادروا تحت التهديد والاكراه، هذا سيزيد من تعقيد الامور. انك بحاجة الى التهدئة من اجل إقامة هذه المباحثات والتحاور وبالتأكيد سيتم التوصل إلى بعض النتائج".
٥-جريدة الصباح العراقية…
رئيس الوزراء يترأس اجتماع مجلس إدارة صندوق العراق للتنمية
ترأس رئيس الوزراء، محمد شياع السوداني، أمس اجتماعاً لمجلس إدارة صندوق العراق للتنمية، وهو الاجتماع الثاني خلال شهر، وذلك لمناقشة الفرص الاستثمارية الخاصة بتشييد المباني المدرسية في العاصمة بغداد وباقي المحافظات، وما يشكله هذا الملف من أهمية بالغة لدى الحكومة، وأولويات برنامجها التي تحتم الإسراع في تنفيذه. وذكر بيان المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، أن الاجتماع الذي حضره وزير التربية، شهد مناقشة المعايير القانونية والفنية الخاصة بتوقيع العقود مع المستثمرين، التي تتضمن محددات التصاميم الهندسية وضرورة توافقها مع أجواء العراق، وتلبيتها المتطلبات البيئية، إلى جانب المعايير المعمارية والجمالية، ومواصفات البناء والسقوف الزمنية وأسبقيات التنفيذ، وفق الاحتياجات والتوزيع الجغرافي الأفضل.
٦-سكاي نيوز…
تفاصيل "عملية الساعة" لتحرير رهينتين إسرائيليين من رفح
كشفت تقارير صحفية تفاصيل عملية تحرير رهينتين إسرائيليتين، أعلن عنها الجيش في وقت مبكر من الإثنين. وقال الجيش الإسرائيلي إنه "تمكن من تحرير رهينتين خلال عملية نفذتها قوات خاصة في مدينة رفح"، جنوبي قطاع غزة، هما فرناندو سيمون مارمان (60 عاما) ولويس هار (70عاما).وأعلنت مستشفى شيبا في وسط إسرائيل نقل الرهينتين إليها، وأكد الأطباء أنهما في "حالة جيدة".وحسب موقع "والا" الإخباري الإسرائيلي، فإن عملية تحرير الرهينتين جرت كالتالي:
الهجوم نفذته قوات مؤلفة من جهاز الأمن العام الإسرائيلي (شاباك)، ووحدة "يام" ووحدة الكوماندوز البحري "شاطيت 13".
استغرقت العملية نحو ساعة من الزمن وشهدت تبادل إطلاق النار، وأصيب فيها جندي إسرائيلي بجروح طفيفة.
تم تحرير الرهينتين تحت غطاء كثيف من إطلاق النار في المنطقة التي كانا موجودين فيها.
جرى ذلك وسط دعم جوي ومن قبل دبابات وجنود محمولين على آليات.
قدم سلاح الجو الدعم الاستخباري والناري للعملية.
خلال عملية التحرير، نزل الجنود من السقف وفجروا قنبلة لفتح الباب في الطابق الثاني من المبنى الذي احتجز فيه الرهينتان، مما أدى لقتل الحراس، وهم من حركة حماس، وفق "والا".
في النهاية جرى إجلاء المحتجزين على متن طائرة هليكوبتر.
ولا تزال حركة حماس تحتجز نحو 100 رهينة إسرائيلي في قطاع غزة، بعدما أفرجت عن عدد مشابه في صفقة هدنة نوفمبر الماضي.
واستمرت الهدنة الأولى أسبوعا، جرى خلالها تبادل رهائن إسرائيليين وأسرى فلسطينيين، لكنها لم تمدد بعد انتهائها.
٧-جريدة المدى …
تلقوا تبليغات بالإخلاء لشغلهم أراضي تملكها مؤسسات حكومية. -

كشفت منظمة الهجرة الدولية IOM في تقرير لها عن ان هناك ما يزيد على عشرة آلاف عائلة تقيم في مواقع نزوح غير رسمية في مناطق مختلفة من العراق نصفهم متواجدون في محافظة نينوى وانهم قد تلقوا تبليغات بالإخلاء بين شهري تشرين الثاني وكانون الأول 2023 مبينة ان 18% منهم رجعوا الى مناطق سكناهم الاصلية لما قبل موجة النزوح عند قدوم داعش عام 2014.وذكرت المنظمة الدولية في تقريرها الموسوم (عمليات اخلاء من مناطق نزوح غير رسمية) انها اجرت منذ شهر أيلول 2013 عملية مسح ميداني للاطلاع على عدد العوائل النازحة المتضررة التي تقيم في أماكن نزوح غير رسمية وطبيعة السكن الذي تقيم فيه وما الذي يميز هذه العوائل. واعتبارا من كانون الثاني 2024 رصدت المنظمة ان 10 آلاف و 258 عائلة تقيم في مناطق نزوح غير رسمية وانها قد تلقت خلال شهري كانون الأول وتشرين الثاني 2013 تبليغات من سلطات محلية بالإخلاء، مشيرة الى انهم موزعون بين محافظات صلاح الدين ونينوى وواسط وكربلاء وديالى والانبار.وتشير المنظمة الدولية في تقريرها الى ان من بين هذه العوائل هي عوائل مهجرة محليا من نفس المنطقة وتبلغ نسبتهم 8% من المجموع الكلي في حين ان 18% من العوائل الأخرى رجعت الى مناطقها الاصلية التي اعتادوا ان يتواجدوا فيها قبل ازمة تنظيم داعش الإرهابي واضطرارهم الى النزوح وعمليات تحرير المناطق من المسلحين للفترة من 2014 الى 2017، اما النسبة المتبقية والبالغة 75% فهي التي بقيت في مناطقها اثناء الازمة ما بين 2014 و 2017. وبينت المنظمة الدولية ان اكثر من نصف العوائل التي تلقت أوامر وتبليغات اخلاء وتبلغ نسبتهم 55% هم من محافظة نينوى وبالأخص في مدينتي الموصل والبعاج. وتليها محافظة صلاح الدين بتواجد 42% من العوائل التي تلقت تبليغات اخلاء لتواجدهم في مناطق نزوح غير رسمية ويتمركزون في مدينة تكريت، مع وجود أعداد اقل من العوائل في كل من المحافظات الاخرى واسط وكربلاء وديالى والانبار . اما عن الأسباب الرئيسية لإصدار أوامر الاخلاء لهذه العوائل فهي؛ ان غالبية المناطق التي تتواجد فيها العوائل النازحة هي أراضي ومناطق تملكها مؤسسات حكومية وتابعة لها ومنها وزارة التربية ووزارة الصحة ووزارة التعليم العالي ووزارة الزراعة ووزارة الكهرباء ووزارة الدفاع والداخلية، وكذلك مناطق تابعة لمديريات بلدية محلية.وذكرت المنظمة ان دواعي الاخلاء في بعض الحالات جاءت بسبب نية مديريات بلديات هذه المناطق التي تشغلها العوائل أنها تريد ان تعيد تأهيل هذه الأراضي لبناء منشآت خدمية فيها مثل مدارس او فتح طرق جديدة، بينما في حالات أخرى فان دواعي الاخلاء تأتي من طبيعة كون هذه الأماكن هي مناطق سكن غير نظامية وغير رسمية. اما المنطقة التي تتواجد فيها اكثر العوائل النازحة تضررا فهي في مدينة تكريت بمحافظة صلاح الدين وبالتحديد في منطقة الفرناس حيث تتواجد فيها 4 آلاف عائلة 40% منهم في وضع معيشي صعب. واقامت هذه العوائل مجمعات سكن لهم في ارض تابعة لوزارة الزراعة ووزارة المالية وذلك لفترة من 2014 الى 2017. وفي شهر آب أصدرت الحكومة تبليغات للعوائل بإخلاء الأرض التي يقيمون فيها لكون الأرض ارضا زراعية وليست سكنية وكذلك بسبب وجود حالة نزاعات ملكية بمطالبات من مواطنين آخرين. وتذكر المنظمة الدولية في تقريرها بان هذه الحالة زادت من صعوبة أوضاع هذه العوائل المتضررة وتم رصدها خلال شهر آب.وتذكر المنظمة انه منذ الجولة الأولى لعملية المسح التي أجرتها تم اخلاء 2% من العوائل المتضررة بواقع 235 عائلة مع 13 عائلة إضافية. وان 43% من حوادث الاخلاء وقعت في مدينة الموصل في محافظة نينوى تليها مدينة الكوت في محافظة واسط بنسبة اخلاء بلغت 24% وجاءت بعدها مدينة سامراء في محافظة صلاح الدين بنسبة إخلاء بلغت 23% ثم مدينة كربلاء بنسبة إخلاء بلغت 10% .وأشار التقرير الى ان 98% من هذه العوائل كان عرضة لخطر الاخلاء وان التبليغ بالإخلاء جاء بصيغ متعددة. واظهر مسح المنظمة الدولية لهذه الحالة انه في منطقتين قام فيهما منتسبو الشرطة بأخذ هويات العوائل وجعلتهم يوقعون على تعهدات بالإخلاء. وفي مناطق أخرى مثل الموصل تم خلالها تبليغ العوائل بشكل رسمي عبر تسليمهم استمارات من قبل لجنة محلية. اما في مناطق أخرى من مواقع النزوح غير الرسمية فقد تم تبليغ العوائل بشكل شفوي من دون تحديد موعد نهائي للإخلاء حيث ابلغتهم الحكومة في هذه الحالة بانها ستجد لهذه العوائل أماكن سكن بديلة.ورصدت المنظمة رجوع 211 عائلة من مجموع 235 حالة اخلاء واغلبهم ضمن المنطقة نفسها وانهم غيروا مناطق سكناهم فقط. وفي حي المثنى في مدينة سامراء بمحافظة صلاح الدين كان على 36 عائلة بنسبة 67% من العدد الكلي هناك ان تغادر مواقع سكناها غير الرسمية لمناطق أخرى ضمن نفس المنطقة، واغلبهم بينوا انه ليس لديهم مكان سكن يذهبون اليه او ان المكان البديل غير مناسب للسكن. اما النسبة الباقية من العوائل وتشكل 33% فقد انتقلوا الى بيوت أخرى ضمن المنطقة وهذه البيوت ليست ملكهم مع ذلك فانها صالحة للسكن. ونفس الحالة كانت مع عوائل أخرى في محافظتي كربلاء وواسط ذكروا انهم اقاموا في ملاجئ صالحة للسكن. اما في مدينة الموصل فان 91% من العوائل انتقلت الى ملاجئ صالحة للسكن وان سبعة عوائل منهم سكنوا في ابنية وبيوت مهجورة غير مكتملة تذكر المنظمة بانها غير صالحة للسكن، وتتابع المنظمة أيضا وصول 24 عائلة أخرى تم اخلاؤها من منطقة ربيعة ومناطق مركز الموصل ومن مدينة الموصل.
٨-شفق نيوز……… أدى شبح الإغلاق الوشيك للمخيمات في العراق إلى زيادة المخاوف بين الأقليات الدينية في البلاد، لا سيما أولئك الذين نزحوا خلال سيطرة داعش على مساحات واسعة من البلاد خلال العام 2014 - 2017 وأجبر اجتياح تنظيم داعش لمناطق عدة؛ ما بين 6 إلى 7 ملايين عراقي على ترك منازلهم، قبل أن يعود مئات الآلاف منهم إلى منازلهم، وهم من الأقليات الدينية مثل المسيحيين والايزيديين، في حين ينتمي ما تبقى من النازحين المقيمين في المخيمات بإقليم كوردستان، إلى الأقلية العرقية والدينية الايزيدية، بحسب تقرير لموقع "الاضطهاد المسيحي
مع تحيات مجلة الكاردينيا

أطفال الگاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

793 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع