كيسنجر: أميركا على حافة الحرب مع الصين وروسيا

              

واشنطن: «الشرق الأوسط»حذّر وزير الخارجية الأميركي الأسبق، هنري كيسنجر، من اختلال التوازن الدولي بشكل خطير. وقال في حوار مع صحيفة «وول ستريت جورنال»: «نحن على حافة الحرب مع روسيا والصين بشأن قضايا نحن مسؤولون جزئياً عن ظهورها، دون أي يكون لدينا أي فكرة عن كيفية إنهائها».

وكان كيسنجر قد أثار جدلاً واسعاً قبل أشهر، في خطاب أدلى به أمام «المنتدى الاقتصادي العالمي» بدافوس، اقترح فيه تنازل أوكرانيا عن أراضٍ لصالح روسيا، منها القرم وأجزاء من دونباس، بهدف إنهاء الحرب.

وقال لـ«وول ستريت جورنال»: «كنت أؤيد الاستقلال الكامل لأوكرانيا، لكنني اعتقدتُ أنه من الأفضل أن تلعب دوراً شبيها بفنلندا». إلا أنه بعد الطريقة التي تصرفت بها روسيا في أوكرانيا، يرى الدبلوماسي الأميركي السابق أنه «يجب معاملة أوكرانيا في أعقاب (الحرب) كعضو في (الناتو)، سواء كان ذلك رسمياً أم لا». ومع ذلك، فإنه يتوقع تسوية للحرب تحافظ على مكاسب روسيا من توغلها الأول في عام 2014، عندما سيطرت على شبه جزيرة القرم وأجزاء من منطقة دونباس.

أما فيما يتعلق بمسألة تايوان، يخشى كيسنجر من أن الولايات المتحدة والصين تناوران نحو أزمة، وينصح واشنطن بالثبات. وقال إن «السياسة التي نفذها كلا الحزبين أنتجت وسمحت بتقدم تايوان إلى كيان ديمقراطي مستقل، وحافظت على السلام بين الصين والولايات المتحدة لمدة 50 عاماً». وتابع: «ينبغي أن نكون حذرين للغاية في (اتخاذ) تدابير يبدو أنها تغير هذا الهيكل الأساسي».

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

670 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع