الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - "كورونا" يعيد الحياة لقرى مهجورة بدهوك

"كورونا" يعيد الحياة لقرى مهجورة بدهوك

         

شفق نيوز/ كشفت السلطات المحلية في محافظة دهوك بإقليم كوردستان، عن لجوء 900 عائلة إلى قرى مهجورة وترك المدن خوفا من إصابتها بفيروس كورونا، معللين ذلك باكتظاظ المدن بالسكان.

وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار مرض فيروس كورونا "جائحة" أو "وباء عالميا"، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.
ومنذ ذلك التاريخ وتتخذ السلطات في اقليم كوردستان اجراءات مشددة بشكل تصاعدي لإحتواء أو الوقاية من فيروس كورونا، بدءاً من حظر التجوال الى تعطيل الدوام الرسمي، كما طبقت الحجر الصحي على عدد من الاحياء السكنية بعد تفشي الفيروس فيها.
وقال مدير ناحية كاني ماسي سربست عقراوي لـشفق نيوز، إن ناحيته القريبة من الحدود التركية شمالي محافظة دهوك لم تشهد منذ سنوات عودة المواطنين الى قراهم بهذا الشكل، عازيا ذلك الى "مخاطر فيروس كورونا وفرض حظر التجوال في عموم مناطق المحافظة وعزل المدارس والمؤسسات الحكومية".
وأضاف عقراوي، أن "قرية طروانش التي كانت مهجورة سابقا عادت اليها اكثر من 270 عائلة اليها منذ بداية شهر اذار المنصرم"، مشيرا الى أن "الادارة المحلية تقدم كافة التسهيلات والخدمات الصحية واللوجستية للعائلات العائدة الى قراها بفتح مستشفى ومركز صحي في الناحية".
وتوقع مدير ناحية كاني ماسي "عودة العائلات الى المدن بعد انتهاء اجراءات حظر التجوال وفتح ابواب المدارس".
ويقول جعفر حميد مواطن لجأ الى منزله في قرية (مائى) لشفق نيوز إن "تطبيق اجراءات الوقاية من فيروس كورونا في القرى اسهل فالقرية تضم مواطنين اقل مما هو في المدن"، مشيرا الى ان "العمل في الزراعة كالحراثة وتقليم وزراعة الاشجار يجنبه وعائلته مخاطر الفايروس ويبعده عن الاحتكاك بالمواطنين".
لكنه تخوف من "خطر الاشتباكات المسلحة بين الجيش التركي وعناصر حزب العمال الكوردستاني في المناطق الحدودية القريبة من قريته".
واصبحت عدة قرى ما بين دهوك واربيل المتصلة مع الشريط الحدودي التركي مهجرة من سكانها بسبب تواصل معارك بين حزب العمال الكوردستاني والجيش التركي، الذي عادة ما يرد على عمليات استهداف مواقعه بقصف مدفعي أو جوي، مما يجعل اهالي تلك القرى عرضة للمخاطر.
واعتمدت محافظة دهوك، الثلاثاء السابع من نيسان، آلية جديدة لتنظيم الاجراءات الخاصة بالوقاية من فيروس كوونا، بعد قرار من داخلية الاقليم بتخفيف الحظر المفروض للتجوال العجلات والافراد.
وذكرت المحافظة في بيان، سيتم اعتماد تخفيف نسبي في الحظر للاسواق واماكن تقديم الخدمات كالتالي: فتح الافران من الساعة 4 صباحا الى 4 عصرا و اسواق المواد الغذائية من 6 صباحا الى 6 عصرا و اماكن بيع اللحوم من 8 صباحا الى 5 عصرا و علوات الفواكه والخضروات من 5 صباحا الى 2 ظهرا وتوزيع الغاز من 9 صباحا الى 9 ليلا و العمل بنظام الخفارات للصيدليات ومحطات الوقود".
واضافت ان الاجراءات تتضمن الابقاء على حظر حركة السيارات ما عدا القوى الامنية والفرق الصحية والاعلاميين شرط ان يكونوا في حالة العمل.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

717 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع