نصائح خبيرة للتخلص بسرعة من الوزن المكتسب في فترة الأعياد

 

نصائح خبيرة للتخلص بسرعة من الوزن المكتسب في فترة الأعياد

  

ريما لمع:الأعياد تجعل الحفاظ على الوزن مهمة صعبة، حيث يمكن أن تؤدي الدعوات والولائم مع الأهل والأصدقاء، بسهولة، إلى الإفراط في تناول الطعام. لا سيما وأنه يصعب الإعتذار عن حضور الإحتفاليات وعن تذوّق أصناف الطعام المختلفة، حتى لدى أكثر الأشخاص إلتزاماً بالأنظمة الغذائية الصحية.

ومع إنتهاء الأعياد، يأتي الموعد مع الميزان.. فتظهر زيادة الوزن ويصاب الأشخاص بالصدمة جراء ذلك ويصبحون عرضة للإحباط النفسي والتفكير المستمر في الطريقة المثالية لخسارة الوزن المكتسب بسرعة.

الإختصاصية في علم التغذية الدكتورة رويدة إدريس، تنصحكم بإتباع الخطوات التالية:

   

قفوا على الميزان يومياً
إن متابعة الوزن بشكل يومي يعد المفتاح الأهم لخسارة الوزن، فقد أكد خبراء الصحة أن من يزن جسمه يومياً ويسير على نظام غذائي صحي بإمكانه فقدان نحو 5 كيلوغرامات في الشهر الواحد، على عكس الذين يزنون أنفسهم مرة كل إسبوع. والفكرة هنا أنك كلما رصدت وتابعت وزنك بشكل يومي، كلما ساعدت نفسك على إستدراك الأخطاء التي تفعلها بشكل أسرع ومن ثم تستطع تصحيح تلك الأخطاء قبل زيادتها. وكلما لاحظت فقدان وزنك سيشجعك ذلك على الإستمرار. ننصحكم بالوقوف على الميزان في الصباح قبل تناول الفطور.

        

حددوا وقتاً معيناً لمشاهدة التلفزيون
حدد لنفسك وقتاً معيناً يومياً لمشاهدة التلفزيون، لأن الجلوس أمامه لأكثر من ساعتين فى اليوم يؤدي الى زيادة ملحوظة في الوزن، كونه يقلل من الحركة والنشاط، ومن ثم يقلل من نسبة حرق الجسم للدهون. كما أثبت أطباء التغذية أن مشاهدة التلفزيون لمدة تزيد عن ساعتين في اليوم، يؤدي أيضاً الى زيادة السعرات الحرارية في الجسم بنسبة 7 بالمائة، كونه يساعد على فتح الشهية ويجعل الأشخاص يفرطون في تناول الطعام أثناء المشاهدة. وقد يكون من المفيد جداً الإستعانة بآلة المشي الرياضية وإستخدامها أثناء مشاهدة التلفزيون للإستفادة من الوقت، ويمكن تحديد هاتين الساعتين بعد الإفطار يومياً عند مشاهدة مسلسلكم المفضل.

إستعينوا بالأصدقاء!
فقدان الوزن يحتاج الى دعم نفسي ومعنوي أولاً من المحيطين بك، لهذا إطلب المساعدة من الأهل وإستعن بأصدقائك لتشجيعك على النظام الصحي الذي تتبعه خلال فترة تعديل وزنك. فبإمكانهم تشجيعك عبر الذهاب معك الى النادي الصحي أو عبر الإتصال بك والسؤال عن أحوالك وعن إستمراريتك في النظام الذي تتبعه. فالحديث عن إنجازاتك ونجاحك سيشجعك على الإستمرار ويقوي من إرادتك.

     

تناولوا الألياف مع كل وجبة
لاشك أن الألياف من أهم العوامل التى تساعدك على فقدان وزنك حيث تساعدك على الشعور بالإمتلاء، كما انها تساعد فى إفراز الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالشبع، هذا فضلاً عن أهمية وجودها في أي نظام غذائي صحي ومتكامل. ينصحك الأطباء بإدخال الألياف في كافة وجباتك، ويمكنك التغلب على مشكلة الرجيم والإحساس بالجوع بتناول كمية أكبر من الألياف في وجبة العشاء كالخضر مثل الخيار، الطماطم، الخس،  الجزر والفجل..، كما يمكن إدخالها في وجبة الغذاء ومع السلطة عند تناول بعض البقوليات مثل اللوبيا والعدس، كما يمكن الإستعاضة عن الحلويات بالتفاح والبرتقال لتجنب كثرة السكريات وضمان كمية ألياف أكثر تدخل ضمن نظامك الغذائي.

 

تحركوا كثيراً
فكما يقال "الحركة بركة"، لذا ينصحك الإختصاصيون بالتحرك يومياً ما لا يقل عن 5000 خطوة عند ذهابك الى العمل أو عند تأدية المهام المنزلية اليومية، أو عند التحرك والذهاب لشراء إحتياجات البيت وغيرها. إنتهزوا فرصة الوقت بعد وجبة الإفطار وإتجهوا الى الخروج مع الأصدقاء أو مارسوا رياضة المشي لمدة نصف ساعة على الأقل التي تقلل نسبة الدهون في الجسم وفي الأرداف خاصة. كما وأن للحركة فوائد صحية عديدة منها ضبط ضغط الدم ونسبة الكوليسترول وتحسين مستويات سكر الدم.

   

النوم الجيد
حافظوا على ساعات نومكم بما لا يقل عن 6 – 8 ساعات متواصلة يومياً، لأن قلة النوم تتسبب في عدم القدرة على التحكم بهورمونات الشبع، وبالتالي سوف تشعرون بالجوع مما يؤدي الى الإفراط في تناول الطعام طيلة النهار. هذا عدا عن فوائد النوم الجيدة مثل زيادة قدرة الجسم على حرق الدهون، عمل وظائف الجسم بشكل سليم، تقوية جهاز المناعة وزيادة الصفاء الذهني.

تنظيم الوجبات
النوم المبكر والإستيقاظ باكراً يلعب دوراً هاماً في تنظيم مواعيد الوجبات، حيث يجب الحرص على تناول ثلاث وجبات رئيسية في مواعيد محددة (إفطار، غذاء وعشاء) تتخللها 3 وجبات خفيفة يفضل أن تكون من الفواكه وحصة من المكسرات النيئة وحصة من الزبادي قبل النوم. وتنظيم مواعيد الوجبات يسهل عملية التخلص من الوزن الزائد من خلال تنشيط الحرق.

                   

شرب الماء
لا شك أن الجسم يحتاج الى نحو 8 أكواب من الماء يومياً، فهذا المعدل يساعد الجسم على خسارة 3- 4 كيلوغرامات من الوزن العام خلال شهرين. لذا عليكم بشرب الماء بوفرة، وتعويض فترة إنقطاعك عن الماء خلال النوم، وذلك بشرب الماء بشكل تدريجي من بعد الفطور وحتى وقت النوم. ولا تحاول شرب الماء بكثرة دفعة واحدة قبل النوم، لأن الجسم لا يحتفظ بالماء بداخله بل يأخذ منه ما يرغب فيه ويتخلص من الباقي.
كما ينصحك الإختصاصيون بشرب الماء قبل تناول الوجبات وخاصة قبل تناول الحلويات بنصف ساعة، كما أثبتت إحدى الدراسات أن تناول كوبين من الماء البارد يعمل على زيادة معدل الحرق كما يستمر تأثيره لمدة 90 دقيقة.

  

قلل من نسبة السكريات
حاول تقليل نسبة السكريات التي تتناولها يومياً، لأن تناولك لنسبة كبيرة من السكريات يسبب زيادة في معدل سكر الدم ومن ثم يقوم الجسم بإفراز الإنسولين لتقليل نسبة السكر والذي يتم تحويله بعد ذلك الى دهون، لهذا تشعر بالجوع أسرع بعد تناولك وجبة من السكريات. وللتغلب على المشكلة ولنيل الرضا النفسي حاول تذوق قطعة صغيرة واحدة من الحلويات يوماً بعد يوم (أي تناول اليوم ولا تتناول غداً).

أطفال الگاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

621 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع