هواية قطف الفطر بالغابات

                                                  

                           د. منير الحبوبي

      

   

         هواية قطف الفطر بالغابات

قبل ايام قادني الشوق او الحنين للذهاب الى الجامعه التي كنت اعمل بها قبل التقاعد والسلام على اصدقاء العمل فقالوا لي لم لا تزورنا من وقت لآخر وهم يعلمون ان بيتي قريب من الجامعه ببضع دقائق ؟ فقلت لهم بأنه ما عندي وقت فبدؤوا يضحكون كثيرا واعتقد فعلا انهم افتهموا سبب قولي هذا فأنا لا أخفيكم سرا ان حياتي كلها كانت مكرسه للعمل اما الآن فأنا احاول كل جهدي انتهاز الفرص للأستفاده في تعلم اشياء لم اكن امارسها سابقا ومنها حب قطف الفطر الموجود بالغابات

الفطر له فوائد غذائيه عظيمه وهو يعتبر من الفطريات اي هو لا خضروات ولا فاكهه ولكنه محسوب على الخضروات لأنه بالحقيقه هو من الفطريات والتي تتكاثر بفعل خلايا تكاثريه اسمها بوغ والتي هي اصل البكتريا والفطريات فلهذا عملية تكاثر كل الفطريات لا تعتبر جنسيه في حين ان الكثير من الكائنات الحيه تتكاثر بشكل جنسي

الفطر او المشروم هي تسميه ليست عربيه بل اصلها من الانگليزيه الفنجص وبالفرنسيه يسمى الشامپنيون ويكون بألوان مختلفه كالأبيض والرمادي والبني ويمكن تكاثره اما بشكل مزروع او بشكل طبيعي ينمو من الأرض ويسمى عندها بالفطر الوحشي, والفطر كماده غذائيه يتميز بقلة سعراته كطاقه وكذلك قليل الدهون والكوليستيرول وله فوائد عديده وجمه ويوجد بالطبيعه حوالي 3000 نوع منه ولكن ما هو معروف ويكون غير سام وممكن اكله فهناك حوالي 50 نوعيه فقط

طبعا يوجد دائما في المدن القريبه من الغابات يوجد جمعيه للعارفين بمهنة قطف الفطر ويمكن الأتصال بهم للخروج معهم للبحث عن الفطر لأن الأغلبيه العظمى منه تكون سامه وكذلك ان ذهبت لوحدك لقطف الفطر فيوجد تعليمات بهذا الخصوص سأبينها لكم لأني لم اكن عارف بها فمثلا ان ذهبت للغابه يجب عليك لبس حذاء خاص او بالحقيقه بوت او بوتين لأن ارضية الغابات كلها طينيه ومتروسه اشواك تخترق الحذاء الرياضي خاصة وهذا ما حصل لي وكذلك تاخذ سكينه مع عوچيه تسمح لك بالبحث عن الفطر المغطى بأوراق الشجر وهكذا تستطيع ان تبحث عن الفطر دون ان تحني الظهر كثيرا وهذا مؤلم جدا ويجب عليك اخذ سله لكي تضع الفطر بها بحيث حبات الفطر تكون متباعده ولا يلامس او يحتك بعضها ببعض وذلك لسمية قسم منها وكذلك وهنا اتكلم عن اشخاص مثل حالتي لا يعرفون الفطر السام من غير السام فعليهم بعد الأنتهاء من القطف الذهاب الى اقرب صيدلي للأستعلام عن الفطر السام من دونه وكذلك عند العوده الى البيت يجب غسل اليدين بشكل جيد جدا

الفطر بصوره عامه يظهر عل سطح الأرض على خلاف الكمه او الچمه الذي يعتبر هو ايضا فطر ولكنه ينمو داخل التربه اي لا تراه ودائما لا يفضل قطع الفطر من وسط ساقه او قدمه بل يقطف من جذره بواسطة السكين التي تساعدك على حفر الأرض تحت جذره, والفطر يتواجد او يتم رؤيته وقطفه من شهر تموز الى نهاية شهر كانون الأول ولكن ان جمدت الأرض او نزل الثلج قبل نهاية الشهر الاخير هذا فهذا يعني تلف الفطر والناس لا تخرج بعد هذا التاريخ لقطفه, وعموما القطف يتم بأيدي عاريه بدون كفوف وان انتهيت من القطف عليك بغسله جيدا والفطر يجب تناوله اما طريا اي تازه او مقلى مع القليل من زيت الزيتون والثوم ولا يترك الفطر بعد القطف لأكثر من ثلاث ساعات لأنه يتلف بسرعه وعموما الشخص المتسمم بالفطر بعد تناوله بساعات يكون تسممه غير قاتل ان راجع المستشفى بسرعه ولكن الفطر السام الذي يتسمم به الجهاز الهضمي للأنسان يكون خطر جدا ويسبب الوفاة بعض الأحيان ان ظهرت علامات التسمم بعد 12 ساعه اي باليوم التالي ولم يتم العلاج بسرعه

المتخصصين والعارفين بالفطر يستطيعون تمييز رائحة نوعيات مختلفه منه وهذا يذكرني حال اول خروج لي مع احد العارفين بهذا المجال وحيث كنا وسط الغابه وخلال تفتيشنا فحين اذهب في بعض المكانات فهو يطلب مني الذهاب الى مكان آخر لأنه لا يشتم رائحة الفطر بالجو بالمكان الذي نحن فيه , طبعا خلال البحث والأرض طينيه فخفت من ظهور حيه فقال لي بان الحيايا لا تتواجد بالأرض الرطبه ويوجد نوعيات معينه مرغوبه من الفطر تنموا حيث توجد اشجار الكستنه وحول الأشجار الضخمه كأشجار البلوط.


خلال بحثنا عن الفطر تعلمت اي الانواع منها يكون مرغوب وذو طعم جيد جدا ومميز وبعضها تكون قبته او شفقته مأكوله جزئيا بسبب الزواحف كالزلنطح او ما يسمى بالسكارگو والآخر هو ال ليماس وأحب ان احيطكم علما ان تركيا مشهوره بأنتاج الفطر بكميات كبيره جدا وهي تصدره للعديد من الدول الأوربيه والبعض من الفطريات له اسماء مضحكه فمنها فطر لحية الصخل وفطر رجل الطلي وفطر سترة الذيب وفطر بوق الموتى.

كذلك قد تفاجأت بعض الأحيان خلال تجوالي بالغابه ان ترى العديد من الفطر يكون متواجد على الارض على شكل خطوط مستقيمه وقسم منها متواجد على شكل مستعمرات والفطر اما يكون له ساق طويله تصل الى 20 سنتيميتر او قصيره لا تتجاوز 5 سم والمشكله الكبيره بالبحث عنه هي كونه له لون يشبه لون الورق الكثيف المتساقط من اغصان الأشجار فيجب ان تكون عيونك مفتحه كلش زين وكما يقولون نظرك سته على سته ودور العوچيه طبعا هنا مهم بالبحث لأزاحة الورق, وللعلم ما ساعدني على البحث عن الفطر الغير سام هو وجود مواقع على الأنترنيت تعطيك صور هذه النوعيات من الفطر للمقارنه.

الفطر ايضا له اشكال مختلفه منها شفقته تكون مسطحه او محدبه او مقعره كالبوق وقسم منها يشبه القمع والبعض منها على سطحه ترى نقاط او بقع هي بقع البوغ المسؤوله عن التكاثر والبعض الآخر على شكل اكياس بالضغط عليها يخرج غبار كثيف وهو غبار السبور المسؤول عن التكاثر ويوجد نوعيه من الفطر بالضغط عليها يخرج حليب وهذا الفطر يسمى بفطر الحليب.

البعض من الفطر يكون من نوعية الفطر الغير سام ولكن لونه اصبح داكن جدا وساقه تصبح ضعيفه اصغر من الفطر المعتاد او المعروف للقاطفين للفطر فهذا الفطر يكون مشيخ اي الفطر العجوز القديم فلا يفضل اكله وعلى العموم بهذا البحث الذي قمت به ولأول مره في حياتي لاحظت ان المعلم جمع الكثير من الفطر الذي يكون اسفل شفقته عباره عن نسيج اسفنجي وكل الفطر الذي اسفله على شكل شرائط والتي تسمى ب لاميل فهو لم يفضلها , وعموما المعلم يفضل او ينصح بالبحث عن الفطر قبل عطلة نهاية الأسبوع وليس خلالها او بعدها لأن مرور الكثير من الباحثين عن الفطر قبلك يعني قطف الفطر وبالتالي يكون حظك بالعثور على الفطر اقل نسبيا ويتطلب منك ذلك الدخول بالمناطق الصعبه بين الاشجار للوصول للمكانات التي لم يزرها او يصل الناس اليها قبلك .

للمعلومات احب ان ابين ان عملية البحث وقطف الفطر بالغابات هي اشبه ما تكون بالرياضه وتتطلب تركيز بالبحث وهي تعطي الفرصه للجسم ان يتنفس هواء مشبع بالأوكسجين ولهذا خلال جولتي رأيت اكثر من مجموعه من النساء والرجال الكبيرين بالسن يمارسون رياضة المشي الشمالي او كما يسموها رياضة النورديك وهي رياضة المشي بأستخدام اثنين من العصى وأاصل هذه الرياضه او اول دوله ظهرت بها هذه الرياضه هي فنلنده والطاقه المصروفه بهذه الرياضه من الكالوري هي ضعف تلك لرياضة المشي العادي او الركض وعمليات البحث عن الفطر ايضا داخل الغابه تجعلك لساعات معينه من النهار بعيدا عن الضوضاء واصوات السيارات ولا تسمع غير صوت الطيور والبلابل وبعض الاحيان خرير المياه ولكن ما ازعجني نسبيا هو تواجد عمال متخصصين بالعنايه بالغابات يقطعون اغصان الأشجار العشوائيه وذلك من اجل المساعده على نمو اشجار اخرى وتقليل خطورة الحرائق بالغابات .

طبعا من آداب هذه الممارسه لقطف الفطر هو عدم قطع الفطر بدون سبب وايضا من الأخلاقيات ان لا تقطع فطر بعده صغير الحجم جدا وكذلك عدم رمي الأوساخ او البطاله البلاستيكيه بالغابه والمدينه المسؤوله عن هذه الغابات هي المسؤوله عنها بشكل قانوني فهي تعمل الممرات للمشاة داخل الغابه وكذلك ادارة المدينه تعمل السواقي داخلها لكي لا تتجمع مياه الأمطار وتكون مناطق ضحله لا تسمح عندها بتواجد الرياضيين او من يحب التجوال داخل الغابه .

وبالغابات يوجد لوحات اعلانات تشير لك بأسماء الفروع العديده او الممرات لكي لا تتيه داخلها وتعرف الأتجاهات وبعض الأحيان في مناطق معينه يوجد مصطبات للأستراحه ومظله لكي تحمي الناس حين هطول المطر ولتبيان احترام الناس للغابه وخلال تجوالنا وجدت كيس نايلون معلق بمكان ما فسألت المعلم الذي كان معي عن سبب تواجد هذا الكيس بهكذا منطقه معزوله وهنا كان جوابه مضحكا ومفاجئا لي لأنه بالحقيقه القليل من بائعات الهوى يتواجدن بالغابه خلال النهار في المناطق المعزوله نسبيا ولكنها قريبه من الشارع الرئيسي المار بالغابه وهكذا فهن لا يرمين الأوساخ او المستلزمات المتعلقه بعملهن او كما يسميها الفنان عادل امام العده وتواجد هؤلاء النساء قانونيا داخل الغابه غير مسموح به ولكن يوجد بعض الأحيان ولضرورات معينه فيسمح بذلك ولكن بشرط ان تكون هذه النساء عندهن الاوراق الثبوتيه والصحيه المتعلقه بهذا الأمر .

عموما لقطف الفطر يفضل الذهاب للغابه مبكرا اي من الساعات الأولى لشروق الشمس وخلال جولتي وجدت انواع من الفطر تنمو على خشب الأشجار او على الجزء السفلي من جذعها وكذلك احب ان اذكر بالقول انه بالعراق عندنا نوع من الفطر يقال عليه او يسمى ب الفطر مال چلاب وهو الفطر الغير مرغوب به او السام فيجب تجنبه .


خلال البحث عن الفطر بالأرض فأن اهم الصعوبات التي واجهتني كانت الأشواك التي تخترق بعض الأحيان الملابس والأحذيه ولهذا انا فضلت لبس عوينات ايضا للحمايه فبعض الأغصان فجأة تلتصق او تضرب العيون وكذلك يجب الأنتباه بكل مكان تدخله لكي تعرف اين هو الممر الرئيسي بالغابه لتجنب ان تتوه بالغابه والغابات مساحاتها الاف الهكتارات وكذلك تكون حذرا جدا من احتمال تواجد الخنازير الوحشيه ولكن خطورة هذه الخنازير هي وقت الليل وليس النهار ووجدت اثار لهم لأن الأرض التي تكون تربتها متبعثره وغير عاديه فهي بسبب تمرغل الخنازير بالأرض بقوه لكي تتخلص من الحشرات الملصوقه بجلدها وهنا انا اتكلم عن الخنازير البريه وكذلك بعض الأحيان نرى جذع الشجر محكوك لأنها تحك جسمها به للتخلص من الحشرات الملتصقه بجلده ومن محاسن الصدف رأيت بعض الجذوع لبعض الأشجار التي تعتبر معمره وعمرها لا يقل عن مائتي عام ان بعضها مثقوب بفعل طير خاص له منقار قوي ثاقب اسمه طائر ثقاب الخشب .

وكذلك داخل الغابه عثرنا على احجار ينمو عليها البعض من الفطر وهذه الأحجار هي نفسها التي عندنا ببعض مناطق العراق والأردن والتي تسمى بالحجر الحلان او الحجر المنجور وهو الحجر المستخدم في بناء معظم العمارات الباريسيه القديمه من زمن المعمار هوسمان اي قبل حوالي مئتي عام وهذه الاحجار بالبلاد العربيه تستخدم كغلاف خارجي لتغطية واجهات البيوت وهذا النوع من الحجر مشهور بمساميته وخفة وزنه ودوره الفاعل من ناحية العزل الحراري بالبيوت وهو حجر يمتاز ايضا بسهولة قطعه وتكوين الأشكال المرغوبة منه وبعض الأحيان يكون ذائبا ويسمى وقتها بالحجر الطيني او الرغوي او طين الأرجيل والذي مكوناته هي السليكات او سليكات الألمنيوم والذي يكون لونه مائل للخضره او فستقي اللون او بني ويستعمل كثيرا في صنع الأواني الفخاريه.

 

 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

535 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع