الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - الجولان ضيعة اميركية

الجولان ضيعة اميركية

                                               

                         ياسين الحديدي

الجولان ضيعة اميركية

بالامس في 25 مارس 2019 وهبت امريكيا ارضا عربية ومارست الكرم الحاتمي وبكل وقاحة وصلف وحماقة في احتفال ضم شلة من عصابات تكساس يتوسطهم الابن المدلل حاكم اسرائيل بنيامين نتنانيا هو رئيس وزراء اسرائيل ورئيس حزب الليكود اليميني المتطرف والمستمر منذ 31 مارس 2009 لحد اليوم وقبلها من 1996 -1999 م من مواليد 1949تلابيب وهبت امريكيا هضبة الجولان امريكيا النهابة السلابة لحقوق البشر والحجر والارض وبجرة قلم بائس اسود في البيت الابيض يوقع المعتوه المغتر وبربطة عنق حمراء وهومنتعش ويشعر بسعادة مفرطة ويهديه القلم الذي خط تاريخ نهايته لحاكم اميركي سجل حدثا بائسا خلال سلطته التي كثرت السجالات عنه ومن خلال الاقربين له في فترة الانتخابات والحكم واهمها الاستقالات والاعفاء السريع لبعض الوزراء والوظائف الامنية والقصة التي لم تتوقف لحد الان مع روسيا وقصة جدار المكسيك هذا المخبول والمغرد والذي يخاف الاعلام والذي لايزال ينظر الي الدول والعلاقات بعين شكسبيرية شايلوكية التي ورثها من الاب والجد استهتر بالقيم والمبادئ والعلاقات الدولية اراد ان يبني له مجد هاري عند اسرائيل من اجل ان يعزز موقفه السياسي ويثبت اقدامه في الحكم حيث عواصف اعفائه تهب بقوة وشدة لاطاحته من الديمقراطيين والجمهوريين ووقوف الكونغرس بقوة امام اطروحاته وجنونه وليتخ من اللوبي الصهيوني مصد له ويحتمي بهم حيث قوتهم الاقتصادية والاعلامية واهدي الجولان لبنيامين من اجل تعزيز موقفه الانتخابي واعادة انتخابه وتحسين صورته السوداء امام الاسرائيلين النموذجان السيئان في العالم الرافض لهم ولسياستهم الهوجاء المبنية علي العنف والحروب رغم دعوات السلام التي ينادي بها الاوربيين ورفضهم القاطع لهذا القرار المنفرد وسلخ ارض محتلة وضمها الي الكيان المسخ ضاربا قرارات الامم المتحدة وتحديا لكل دعوات السلام الجولان هذه الهضبة السورية التي اقرت معاهدة سايكس بيكوا انها ضمن الاراضي السورية وفي زمن الاحتلال البريطاني والفرنسي لعموم الشام وهي هضبة تقع مابين نهر اليرموك جنوبا وجبل الشيخ شمالا وهي تابعة اداريا لمحافظة القنيطرة احتلتها اسرائيل في 5-حزيران 1967 وهي هضبة استراتجية تطل علي بحيرة طبرية وعلي مروج الحولة في الجليل وتبعد عن العاصمة دمشق 60 كم ومساحتها الاجمالية 1860 كم مربع ويشكل نهر اليرموك الحد الفاصل بين بين هضبة الجولان وهضبة عجلون في الاردن ورد اسم الجولان قبل الاسلام وكانت جزء من امارة الغساسنة العرب عند رسم الحدود عام 1923 وفي 9حزيرات غزت اسرائيل الهضبة واحتلت 1260 كممربع منها بعد توقف الحرب علي الجبهة المصرية والاردنية بما في ذلك القنيطرة وفي حرب اكتوبر استرجع الجيش السوري مساحة 684 كم مربع الان اسرائيل اعادتها قبل نهاية 1974 واعادة اسرائيل مساحة 60كم مربع من ضمنها القنيطرة وبعض القري ولكن معظم سكانها رحلوا الي داخل سوريا واصبحت القنيطرة مهجورة ومدمرة وفي ديسمبر 1981 اصدر الكنيست قراا بضمها بقرار من طرف واحد بعيدا ومعارضا لقرارات الامم المتحدة وشملت بالتصاريح الامنية بالمغادرة والعودة لاهل الجولان ووقت زمني في حالة تجاوزه يتم منعه نهائيا من الدخول وحلم اسرائيل قد تحقق باحتلالها لانهم يرون فيها موقع استراتيجي ومن فوقها يستطيعون السيطرة وتغطية الشمال الشرقي من فلسطين المحتلة وكذلك السيطرة علي الاراضي السورية وبعمق يكشف اطراف العاصمة دمشق وتم نصب اجهزة الانذار المبكر ممايسهل لهم السيطرة علي الجو والارض يبلغ عدد قري الجولان 164 قرية و146 مزرعة غلبية سكانها من العرب والتركمان والشركس نفوسها قبل الاحتلال 154 الف نسمة 138 الف منهم يعيشون تحت الاحتلال جرت عدة مفاوضات حول اعادتها وبواسطة تركية وجميعها فشلت اماا الان فاصبحت بحكم المنتهية ولايتم اعادتها الا بالقوة او فرض ارادة دوليية قوية والوقوف بوجه الانفلات الامريكي وغطرسة ترامب الذي شرعنها لصالح اسرائيل رغم الموقف الاوربي جميعا للتصرف الاحادي الغير مهتم بارادة العالم مستصغرا عموم العرب والمسلمين بهذا التحدي الكبير وسبقه تحدي نقل السفارة الامريكية الي القدس والاعتراف بها عاصمة اسرائيل التخاذل العربي من الحكام العرب واستهجانه وضعف تحرك الشارع العربي والمواقف المغلفة بالنفاق والرياء ومن تحت الطاولة يمهد للقبول بالامر الواقع والرضي بصفقة القرن التي تنادي بها امريكيا وتريد ان تفرضها علي العرب واصبح الواقع يفرض علي الشعوب العربية والاسلامية نزع السيف من الغمد والوقوف بتحدي وتصميم موحد لاعادة الارض المحتلة الي اصحابها الشرعين الخذلان طوق رقاب الحكام والشعوب تتفرج كأ ن الامر لايعنيها اين ذهبت الجماهير الت كانت تهدر وتصرخ بوجه الطغاة وفترت قوتهم مندمجين بالحياة وترفها علي حساب الكرامة والعزة.

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

545 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع