جمعية الطيران العراقية - الجزء الثامن عشر‏

  

   جمعية الطيران العراقية - الجزء الثامن عشر‏

        
ينتابني الأحساس والشعور دائما بأني لا زلت محلقا بطائرتي في الأجواء العالية للعراق

 

   

                                       

                       الكابتن/ قيس السعدي

 

                       

ذلك الصرح الذي تألق في الذاكرة والتاريخ العراقي فصار وصفا ودليلا على معاني  التطور  في الحياة البشرية ومستلهمة كل القيم المدنية والسلوك الحضاري فكلما تعود بنا الذاكرة لمن عاصروا مرحلة التأسيس والنهضة في المنتصف الاول والثاني من القرن الماضي تقفز للذاكرة أسماء كبيرة ذكرنها في الأجزاء السابقة سعوا وسعينا الى الأنفتاح العربي والاسلامي لغرض أحداث شبكة للحوار بين المجتمعات والثقافات الجوية لتمكين الدول الأعضاء في منظمة الطيران الدولية أيكاو*(   International Civil Aviation Organization - ICAO)على المضي قدما على تحقيق الحقوق الأساسية للطيارين والمهندسين والفنيين وكل العاملين في شركات الطيران العربية والاسلامية والاجنبية عبر التعرف على الهويات والحقائق العلمية والهندسية في مجال الطيران وتطوره واضافة الى توثيق عرى التعاون العلمي وكيفية تكوين الموارد البشرية في مختلف التخصصات
وفي ظل المرحلة الدقيقة التي يجتازها عراقنا العزيز فأن الأمتداد الشرعي لجمعية الطيران  هو نادي فرناس الذي يعاني من الأهمال الحقيقي من قبل اغلب وزارة الدولة وتجبره على الأستسلام لمطالبها وأغتصاب حقوقه المشروعة في مطاره الوحيد في بعقوبة وطائرته من قبل وزارات الدولة بحجج واهية * بناء مدينة رياضية في مطار بعقوبة وهذا كله لاساس له من الصحة لأن في مدخل مدينة بعقوبة الجنوبي الغربي (شارع بعقوبة القديم ) توجد أكبر مدينة رياضية في العراق * فهل يجوز ذلك يا وزارة ...؟ أم أنها محاباة لم يفضلون المعالجات السطحية للمشكلات المطروحة * أن نادي فرناس ينبغي أن لا يكون موضوع برامج وخطط غير منصفة لهذا الصرح  الذي عمره أكثر من تسعة وسبعون عاما بل يتعين على العكس من ذلك أن يكون موضوعا أستراتيجيا تجسد له بشكل مباشرالاحتياجات الحقيقية وعيا منكم بمخاطر خلخلة بنية حركة أول مدرسة للطيران العراقي والعربي وينبغي أن لا نقيم حواجز مصطنعة مع قيادات النادي من الموصل الحدباء والى البصرة الفيحاء وأغلبهم من المخضرمين في الطيران والمظلات والذين بذلوا الغالي والنفيس من أجل رفعة وسلامة الطيران ونرجو السعي الى بناء المزيد من جسور الثقة وتوسيع دائرة الحوار في أطار مصلحة الوطن وأن فهم الأخر وأستيعاب المخاوف والأمال وتطلعات الخير للجميع  هي الوسيلة المثلى للحوار التي تكفل تجاوزالأفراط في *التثبث في الهويات* ومشاعرالخوف والريبة والحقد وكما نرجو تحويل هويات الوجود المختلفة الى هويات للفعل المشترك وأن نتمكن جميعا من جعل حب السلطة**الذي تنتشر مع الأسف في كل مكان وأن تتحول الى سلطة الحب ** وهي الشرط الأساسي لتحقيق التنمية المشتركة لبلدنا العزيز وكلنا أمل في الخيريين بذل المزيد لرفعة هذا الصرح *أن هذه المقدمة التي أخرجتنا من صلب الموضوع الذي نحن بصدده لندغدغ حواسكم النقية الصافية وننبش فيكم حنين الشوق والشجون والمحبة والأخوة لحركة الطيران في جمعية الطيران وهي تطير بطائرات السمو والرفعة والعز في سماء بغدادنا الجميلة من عام 1933 والى عام 2003 وعلى متنها قلوب تهفو بلوعة الشوق والحنين والمحبة الصادقة والغرام الروحي الأبدي الذي أرتأيئنا أن نرجعكم  لأجواء العراق للوصول الى مجد الطيران بين شؤاطي دجلة الخير وسحر بستاين الراشدية * الكاظمية * المنصور * الدورة * والطبيعة الخلابة لمدينة بغداد من الجو..

  

وأنت تقلع بطائرتك الصغيرة الرائعة من نوع بيكل بوب 150 أو بطائرة السنجاب الانكليزية او بطائرة الأوستر والزلن 526 والبرافو 202 والسسنا بانواعها 150 و172 والسنجوريون 210 من مطار بغداد القديم * مطار المثنى* وسط مدينة الكرخ الرائعة وأهاليها الكرام الطيبين وبعدها نمر بالقرب من المأذن المذهبة لمدينة الكاظمية المقدسة وبعدها نعمل دوران الى اليمين باتجاه الشرق لنعبر دجلة الخير الى رصافة المحبة والأمان لنمر فوق مدينة الأعظمية الرائعة و فوق قناة الجيش ونطير يمين شارع بغداد الخالص فوق حي اور وحي الشعب ومن ثم ندخل الى مناطق التدريب المخصصة للجمعية هي منطقة تدريب رقم واحد واثنين وثلاثة واربعة أترك تحديد موقع مناطق التدريب لكم أخواني الطياريين المخضرمين في الجمعية  وامتدادها  فرناس الجوي لتحديد مناطق التدريب أذا تذكرون ذلك ..؟ أن بغدادنا التي وهبها الله كل ميزات الطبيعة النادرة قلما وجدت بعضا منها في مدن أخرى فهذه الصورة الرائعة الجمال والمتواترة في تاريخ الجمعية  أنما هي تعبير حقيقي عن ذلك الواقع الممتد عبر أكثر من سبع عقود تخللتها بعض التوقفات القسرية على هولاء العاملين في سفر الطيران العراقي. من هنا أرجو الحفاظ على الموارد البشرية والكفاءات العلمية لأنها تواجه مرحلة صعبة جدا من النمو والتطور بسبب الروتين القاتل والاهمال الذي نراه شبه متعمد والذي سينقلنا في المستقبل القريب لحركة متزايدة  من قبل الشركات الأجنبية لفتح شركات طيران متختصصة بالتدريب الأبتدائي والمتقدم في أغلب محافظات العراق ونتوقع سوف تحصل منافسة كبيرة مع مثيلتها العراقية بالخبرة والتدريب * وأن رأس مال مثل هذه الشركات بسيط جدا نسبة لطائرات النقل الكبيرة..؟ وأصحاب رؤوس الأموال جاهزين بأموالهم وطائراتهم حال حصولهم على الموافقات الأصولية لعملهم في الأجواء العراقية وعليه أرجو التحضير للمرحلة القادمة بحسابات مالية وأقتصادية دقيقة وتهيئة الكوادر الكفؤة لهذه المرحلة بالتنسيق مع سلطات الطيران المدني ولتكون جمعية الطيران وأمتدادها النادي السباقين لهذه المرحلة الصعبة من رحلة الطيران العراقي..

       

صور لرجال ساعدوا جمعية الطيران ونادي فرناس الجوي

   

  

  

                       

رحلة جوية لا تنسى
على غير المعتاد عليه في واجباتنا اليومية ذلك اليوم البارد جدا  من الشتاء وقبل الضياء الأول من عام1981 في تمام الساعة الرابعة والنصف صباحا رن هاتف غرفتي في سكن الضباط العزاب في قاعدة الأمام علي بن أبي طالب الجوية رفعت الهاتف واذا بشخص غضبان مني كثيرا لعدم الرد عليه بسرعة وان هذا الأتصال السادس له وعرف نفسه انه احد المسيطرين الجويين من قاطع الدفاع الجوي الثالث .
وقلت له أخي أولا لم نتوقع أتصالكم في هذا الوقت وثانيا رنة الهاتف على أقل درجة وثالثا شخير أخوية الكابتن طلال محمد جاسم واصل للسما المهم طلب مني التهيء للطيران بواجب القمر الفوري في قاعدة الأمام علي بن ابي طالب الجوية.

فقلت له يمعود دنيا ليل يا طيران فلم يبالي لكلامي ابدا* المهم لبست ملابسي وقبل المغادرة حاولت أن أصحي أخي وزميلي بالغرفة لأخباره بهذا الواجب الذي كنت اتوقعه صعب * لكن زميلي نائم نوم عميق بعد سهرة قمار والضاهرهذه الليلة خسران خسارة كبيرة لقد قال لي  والذي افتهمته منه: روح بلكت تموت ونخلص من أزعاجاتك نص الليل..

ذهبت الى خط الطيران ووجدت المهندس والفنيين قد قاموا بتحضير طائرة البرافو السويسرية لهذا الواجب الغامض بالنسبة لي وفي جو بارد جدا فحصت الطائرة جيدا من الخارج والداخل وركزت على أضوية الملاحة الليلية كلها تشتغل جيدا وقمت بتشغيل الطائرة ولكنها لم تشتغل رغم المحاولات العديدة للتشغيل...هنا طلب مني المهندس تغير الطائرة والحقيقة عندما لاتشتغل الطائرة من أول* نگره* كما نقولها في لهجتنا البغدادية الجميلة. اتريث قليلا بحدود عشر دقائق لأني اعتبره نذير *شؤم* ولكن لم يسمح لي بهذه الدقائق لكون الواجب مستعجل  وضروري* المهم اكملت فحوصات طائرة البرافو الثانية وقمت باجراءت التشغيل وايضا لم تشتغل الطائرة الحقيقة زاد عندي القلق من هذا الواجب وفوكها سمعت خوش *فال* من زميل الغرفة وانتقلت للطائرة الثالثة بسرعة وفحصتها وشغلت الطائرة فاشتغلت من أول محاولة تشغيل وطلبت الموافقة من السيطرة الجوية للدرج بالطائرة الى منطقة ما قبل الاقلاع وفحصت الطائرة فحوصات ماقبل الاقلاع وكل القراءات عندي صحيحة وتوكلت على الله وطلبت الموافقة بالاقلاع والذهاب الى منطقة الواجب المخصصة لنا وهو خط طيران على شكل مثلث جوي يبداء حال وصولنا  مطار الجليبة جنوب الناصرية وغرب سوق الشيوخ على ماذكر بأتجاه الجبايش ومن ثم سوق الشيوخ* كما أعرف ومتعودين عليه يوميا تقريبا ولكن بعد الاقلاع الليلي مباشرة طلب مني المسيطر الجوي التحويل على شبكة الرادار فورااااا ؟ وفعلا تم التحويل على موجة الرادار وقبل الأتصال بالرادار سمعت نهاية مكالمة تقول *وين صار القمر* ؟ فقلت له صباح الخير أنا معك في الجو ومتوجه الى منطقة الواجب ؟ فقال لي يا منطقة الواجب الأن أنت مشاهد من قبل الرادار وغير أتجاهك الى الشرق باتجاه 110 درجة وتسلق 4 كم اي تقريبا ستة عشر ألف قدم ،وهذا يعني لي على الخريطة المرافقة لي باتجاه هور الحويزة المهم غيرت الأتجاه الى 110 درجة والتسلق الى 4 كم وأثناء التسلق*

     

سمعت اتصالات بالرادار من طائرتين  ميغ 21 مقاتله أقلاع فوري من البصرة وقالوا للرادار نحن في منطقة الواجب وبعدها طارت طائرتين ميغ 21 اقلاع فوري من الناصرية و قالوا نحن في منطقة الواجب.. ووصلت الى ارتفاع 4 كم .فأخبرت سيطرة الرادار وقال لي طيب الأن غير أتجاهك الى 90 درجة وهذا يعني أني سأدخل الحدود الآيرانية بهذا الأتجاه واخبرت الرادار هل أستمر في هذا الاتجاه فقال لي مسيطر الرادار استمر وبعصبية جدا وبعد خمس دقائق أتصلت بالرادار وقلت يمعود وين موديني ترى طائرتي برافو مو عبالك ميغ 21 ؟ وبكل شدة وعصبية وتهور اجابني *داگلك أستمر بأتجاهك وأرتفاعك ولاتناقش بعد *عبالك دا اشتغل خادم بيت الخلفه* وعرفته جيدا من صوته وهو ضابط كبير في الدفاع الجوي بكل بساطة يمكنه اعدامي بتهمة من تهم الحرب التي ما أنزل الله بها من سلطان *  أي ما أنزل الله بها من حجة ولا برهان وهذا القائد الدفاع الجوي جازف بحياة الكثير من الطيارين العراقيين وفقدنا الكثير منهم مع الأسف بسببه ** على كل حال استمريت بهذا الواجب الخطير جدا جدا لطائرة مدنية مخصصة للتدريب الأبتدائي بسيطة جدا وغير مخصصة لواجبات قتالية مطلقا* وبعد خمس الى عشر دقائق اخرى تم كشف طائرتي من قبل الردارات الايرانية وتم اقلاع فوري للمقاتلات الأيرانية من قاعدة ديزفول الجوية وهي من نوع أف 14 توم كات الاميركية التي تحمل صواريخ * جو * جو * تطلق على أهدافها من بعد خمسة وعشرين كيلومتر وأكثر وتصيب اهدافها بكل دقة لانها اغلبها طائرات حديثة كانت أنذاك ؟ بعد مرور دقائق أخرى أتصل بي المسيطر الرادار في الدفاع الجوي العراقي *** تصوروا ماذا قال لي وأنا بداخل الحدود الأيرانية واليكم نص قوله ** دوران يمين وبأقص سرعة الى أتجاه 210 درجة غرب لأن طائرتين مقاتلة أف 14 توم كات بأتجاهك والمسافة بينكم 120 كم** الحقيقة أرتعبت من هذا الخبر الذي كنت أتوقعه في كل لحظة وقلت للمسيطر بالله عليك هي سرعتي 180 الى 200 كم ؟وين أتمكن من الفرار منهم و سرعتهم بحدود 900 كم /ساعة بدون حارق خلفي *وهنا تعصب مسيطر الرادار كثيرا وقال لي نصا:

    


*ترى طائرتين أف 14 خلفك والمسافة 100 كم عنك * تصوروا أخواني خلال اقل من دقيقة صارت المسافة بيني وبين المقاتلات الآيرانية 100 كم * قلت في نفسي خليها على الله والحقيقة قمت بواجباتي الأسلامية وهي النطق بالشهادتين وانا فوق هور الحويزة وأنا بأنتظار الصواريخ * جو * جو * الأيرانية لتفجر طائرتي الصغيرة والتي لا ناقة لها ولا جمل في معركة جوية خاسرة بالنسبة لطائرتي المسكينة وأنا في حالة الأنتظار شاهدت طائرتين أف 14 بوضعية قتال تعمل دوران من أمامي وتمت المشاهدة القريبة جدا من قبلي لمقصورة قيادة أف14 الايرانية بحيث ميزت خوذة الطيارين في داخل مقصورة القيادة وبعدها غادورا منطقة هور الحويزة وأنا متجمد في طائرتي لانني توقعت سوف يأخذون وضع قتال جوي من الخلف ويطلقون عليه رصاصة واحدة تكفي ولماذا كل هذه الخسارة بأطلاق صاروخ على طائرتي وطائرتي سعرها أقل من قيمة سعر الصاروخ الايراني المحمول جو . جو ولكنهم لم يفعلوها وأنا متجمد ومستمر باتجاه الغرب وأمامي العديد من علامات الأستفهام ؟ لماذا لم يطلقوا النار على طائرتي الصغيرة وهي داخل أراضيهم؟؟؟ شيء واحد جعلهم لايطلقون النار.....
اولا- أرادة الله سبحانه وتعالى
ثانيا - أعتقد قائد التشكيل ميز جيدا أنها طائرة مدنية وصغيرة ومن صفات الطيارين الجيدين ذو الخلق الراقي في الطيران الحربي العسكري ومن قيم الرجولة الاصيلةعدم اطلاق النار على الطائرات المدنية لأنها من المحرمات الأنسانية وللتاريخ أقول ولقائد التشكيل أف 14 توم كات الذي لا اعرفه ابدا أنزع قبعتي أحتراما وتقديرا وتبجيلا لك *ولن أنسى سموا خلقك وأصالتك طول حياتي  ورجولتك وشهامتك وأنسانيتك في الطيران التي قله نظيرها في الحروب
وتم اعادة طائرتي الى قاعدة الأمام علي الجوية ونزلت في المطار بسلام .وذهبت الى أمر القاعدة اللواء الطيار الركن غصون عبد الوهاب شاكيا و للأستفسار منه عن هذا الواجب الذي زجت به طائرة البرافو وفورا اتصل بالرادار واستفسر منهم وكان يكلمهم بغضب شديد وكل مرة كنت اسمعه يقول للرادار* يمعودين گولوا غيرها* شلون يصير معقولة *غير تتصلون بيه* مو هاي طيارة مدنية* لا بيها سرعة ولا بيها سلاح *وطيارة مو مال هيجي واجبات مو كان راح بيها قائد الطائرة *
بعدها غلق الهاتف مع الرادار بكل عصبية والتفت عليا وقال كابتن الحمدلله على سلامتك ترى هذوله ولد  ( كلمة مسبة كبيرة) طيروك ** تجربة طعم للطائرات الأيرانية **وتأكد لي منه أن أحد الضباط  القادة الكبار المغرورين كثيرا من خطط ونفذا هذا الواجب وليحصل مايحصل من خسائر غير مهمة بالنسبة له وعرفت بعد اربعة سنوات من هذه الرحلة التي لاتنسى * أن هذا القائد في الرادارات العراقية يعشق لحد الثمالة كلمة **عفية وعفية ** من الرئيس!! .
وفشل ذلك الواجب الذي يمكن ان يعرفه أصغر ضابط طيار رتبة في العراق بأنه واجب فاشل وأستمر هذا المغرور في غيه وأخيرا ضحى بولده الطيار في واجب مع الطائرات الامريكية بعدما أقترح على الرئيس مغامرة فاشلة من مغامرته ولكن الضباط الطيارين الأمرين الشرفاء زجوا ولده الضابط الطيار في هذا الواجب الخاسر مسبقا وراح ضحية مغامرات والده.... ولو كان يعلم أن ولده سينفذ هذا الواجب أكيد لما أقترح على الرئيس مثل هذا الواجب لانه نال من المأسي والألم الكبيرة ستستمر معه الى يوم مماته
لقد ذكرت هذه الرحلة التي أعتقد حان ذكرها ومر عليها قرابة الثلاثين عاما.

                                  

القفز المظلي لشباب محافظة كركوك
في منتصف الثمانينات وفي أوج الحرب العراقية الأيرانية كلفت بواجب القفز المظلي في مدينة كركوك وعلى متن طائرة الأنتانوف الروسية 2 ومعي في الطائرة المدرب المظلي القدير رياض بهاء الدين حفظه الله وفني الطائرات عدنان وتوجهنا صباحا الى مطار كركوك بعد أستحصال كل الموافقات الأصولية لهذا الواجب* وصلنا مطار كركوك* قاعدة الحرية الجوية *وتم ايقاف الطائرة في ساحة وقوف الطائرات ونظرت يمينا ويسارا ولم اجد اي مظلي من شباب كركوك في المطار فأستفسرت من المسيطر الجوي قبل أطفاء الطائرة عن المظليين وجاء الرد بعد ربع ساعة ونحن لازلنا في الطائرة بأن المظليين لم يسمح لهم بدخول المطار فأستفسرت عن السبب فقال لي المسيطر الجوي هذه هي الأوامر . وتم أطفاء الطائرة وتوجهت الى مقر القاعدة وبعد مناقشات طويلة وعريضة منعت أنا أيضا من المبيت في القاعدة لضرورات أمنية أرتاها السيد أمر القاعدة وضابط الأمن وأقترحو علي أن أغادر في اليوم الثاني بأقصى سرعة الى مطار كي واحد** المهم أخذت المظلي والفني بسيارة الى باب المطار فقط ..؟ واخذنا سياة تكسي اوصلتنا الى فندق قرب المحافظة نسيت اسمه وأنا حائر من هذا التصرف الغريب من قادة القاعدة * المهم في اليوم الثاني تم نقل الطائرة في عراء مطار (كي واحد ) وتم التنسيق مع وزارة الشباب فرع كركوك مشكورين جدا تم نقلنا الى فندق كركرك وبدأنا بواجب القفز المظلي لمدة أسبوع ويوميا ينقل لنا الوقود والدهون والخدمات الهندسية الى مطار (كي واحد ) وكأنما نحن نزلنا على قاعدة الحرية الجوية من كوكب زحـــل* على كل حال في اليوم الأخير وأنا جالس في صالة أنتظار الفندق والحقيقة حزين جدا من سؤ المعاملة لنا من قاعدة الحرية ** وتبين لي ان في الفندق يسكن معنا بعض من قادة الفرسان وكان احد المكلفين بالحماية وهو شاب لايتجاوزالثلاثين عاما مدجج بالسلاح ويحمل على صدره قنبلتين يدوية وفي كل دقيقة ينزل من الدرج او يصعد او مجرد يركض بسرعة تسقط أحد القنابل لتصل أمامي وبين رجلي ويركض بأتجاهي ويقول لي كاكا لا تخاف القنبلة مؤمنة ** طبعا سقطت منه ثلاث مرات وهو يعيد نفس الجملة المهم غيرت مكاني واذا حظي الجيد ؟ تسقط القنبلة و تتدعبل القنبلة يمي للمرة الثالثة فقلت له بالله عليك هي هاي حمالة قنابل؟ الضاهر افتهم كلامي وأنزعاجي ** فقال لي نعم حمالة قنابل يدوية فنهضت للتدقيق بها ووجدتها حمالة أنواط الشجاعة الصغيرة والمفتوحة من فوق والاخ شلون ميركض تسقط القنبلة لثقلها والأخ متونس ويقول لي أنها مؤمنه لاتخاف..
وبعدها خرجت من الفندق وجلسنا انا والمظلي والفني على كراسي احد المحلات المقابلة تقريبا للفندق وجأت السيارة لتقلنا الى مطار (كي واحد) ووصلنا المطار وكان هذا هو اليوم الاخير للدورة وتم اقامة احتفال كبير بمناسبة تخريج الشباب المظليين بعد اكمالهم لخمسة قفزات ولن أنسى كرمهم وضيافتهم لنا في بيوتهم في محافظة كركوك وغادرنا مطار( كي واحد) متوجهين مباشرة الى مطارنا في بعقوبة دون المرور على قاعدة الحرية الجوية ووصلنا بسلام ...
وفي اليوم الثاني رفعنا شكوى عن طريق دائرتنا مباشرة الى مكتب القائد وبعد مدة قصيرة تم الاعتذار من رئيس طيارينا على هذا التصرف الغير لائق بحق قائد الطائرة والمظليين و كلما أتذكر حمالة القنابل في هذا الواجب أضحك كثيرا عبالك موكع تفاحة مو قنبلة مع أرق تحياتي وتقديري لكل المعلقين ومرسلي اليميلات ويعذروني من التأخير في الرد لكثرتها وأقول لكم أن ماقدمته القليل في نظري والبركة أن شاء الله في الأجيال القادمة أن تقدم الأفضل والأحسن لعراقنا العزيز ومن الله التوفيق
 بتبع في الجزء التاسع عشر أن شاء الله أحد القادة العسكريين يطلب مني الهروب بطائرة خارج العراق الى *الجارة سوريا * او الجارة تركيا * او الجارة أيران

                        

الگاردينيا:هذه الحلقة سبق وان نشرت في موقعنا السابق( مجالس حمدان الثقافية) ..لأهميتها نعيدها هنا مع كافة التعليقات... فقط للعلم لاغير..

التعليقات (26)
...
أرسلت بواسطة محمد التميمي, January 06, 2012
الأخ الكابتن قيس السعدي المحترم...شكرا على نخوتك تجاه ناديك العريق أرث جمعية الطيران العراقيه ..وقد أفلحنا وبقوة الله ونزاهة القانون العراقي برئاسة القاضي الشجاع علي الناجي حيث أدان وخطٌأ تصرف ممثل رئاسة الوزراء(سكرتير لجنة إستلام المواقع نائب رئيس جهاز المخابرات ) والذي أمر بتسليم المطار لوزارة الشباب كما أدان وزير الشباب .وقد حكم القاضي بتاريخ 29/12/2011 لصالح نادينا بأعادة المطار لأهله وقد ساندتنا الصحافه الحره وشيوخ القبائل الشرفاء في ديالى وبعض الموظفين الشرفاء واللذين رفضوا الأغرائات الكبيره والتهديد وسطوة السلطه الغاشمه ...والحمد لله رب العالمين
...
أرسلت بواسطة ابو عمر, January 06, 2012
اخ قيس والله عرفت قبل ان انهي الموضوع من تقصده بالضابط الكبير الذي بسبب خسرنا الكثير من الشهداء الطيارين ( رحمة الله عليهم اجمعين ) واستمرت ايضا مغامرات هذا الضابط الكبير الذي لم يشبع من عدد سيارات المرسيدس والانواط وان اذكر جيدا عندما خططوا ان يضعوا احد طائرات الميك ٢٣ كطعم للمقاتلات الامريكيه في التسعينات وخسرنا طيار بترت رجله وللاسف كم حاول ان يحصل على سياره للمعوقين ولكن لم يلتفت له احد . وفي احد الواجبات من هذا النوع اقلعت طائرة ميك ٢٣ واسقطت من قبل المقاتلات الامريكية وكان هذا الطيار المسكين هو ابن ذاك القائد سامحه الله وايضا فقد احد رجليه على ما اظن .
...
أرسلت بواسطة اكرم المشهداني, January 07, 2012
تحية تقدير ومحبة الى الكابتن الأديب الاخ قيس السعدي على إبداعاته وهو ياخذ شغاف قلوبنا بهذه المغامرات والروايات الحقيقية التاريخية بكل آلامها وأفراحها ويشد أنفاسنا وكأننا امام فيلم مثير واتمنى ان يطالعها شبابنا والنشئ الجديد ليتعلموا منها معاني الحرص والوفاء والشهامة والوطنية وعشق المهنة وقبلها عشق العراق
...
أرسلت بواسطة علوان العبوسي, January 07, 2012
تحياتي لك كابتن قيس الحبيب وبارك الله في جهودك الخيره باستذكار الماضي بحلاوته وأحزانه فانت تحيي امور جديره باستذكارها لتبقى دروس ذات معاني كبيره لمن يتعض ،فكم كنت اتمنى على اخواني الاخرين كتابة مذكراتهم او مواضيع تخص عملهم قد تكون دروس على الاقل يتعض منها الاخرين ...انا معاك ومع الاخ ابو عمر هناك تصرفات من بعض القاده حملة القوات المسلحه والقوه الجويه حملا كبيراً ثقيلا لاتقدر عليه او بمعنى ادق انعكاس الجاني السياسي بكل ثقله على الجاني العسكري اوصلنا لما نحن فيه الان ...هذا الرجل انا اعرفه جيداً ضل يحاول ويحاول التسلق على الاخرين بشتى الوسائل مع الاسف ولكن الله سبحانه عكس تصرفاته على ابنه الطيار الجيد المبدع فكان ماكان وتعوق الابن المسكين دون داعي ونحن نفهم القدرات الجويه الامريكيه ومستوى الحدث الذي جرى ف الاب اراد ان يحقق شيئأ خيالياً ضد هؤلاء المحتلين بعد ان سيطروا بشكل تام على الاحداث ولكن لم يفلح ، على اية حال لايوجد امامنا سوى الذكريات ياريت نوضفها للاخرين عسى ان بتعضوا وعسى ان تنفع الذكرى..تحياتي لكم وللاخ جلال جرمكا المحترمين
...
أرسلت بواسطة البدري - السويد, January 07, 2012
كابتن قيس سلاما واحتراما
السيد المكتوب عليه ابو اشور في الصوره الجماعيه هو المهندس محمد الحبه احد
كبار مهندسي قسم الالات في الخطوط الجويه العراقيه وليس المهندس اسحاق ( ابو اشور

تحياتي
ابو علي السويد
...
أرسلت بواسطة سمرالجبوري, January 07, 2012
يا ألف كون يعرف الأزمان إسمكمُ الأحق ويعبد الحيف السماة
كفؤ الخليقة مبعث الفخر التليد وعزة الأمراء في كل الميادين الشِمَات
والزهو والإيمان والعُرفِ الحنين وأهلكم يا أهلكم ياجيشنا الشعب الهُدات
سمرالجبوري
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 07, 2012
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كابتن محمد التميمي المحترم .. شكرا لزيارتك لصفحات جمعية الطيران العراقية *** هذا الصرح الذي أسس بنيانه جلالة المغفور له الملك غازي أبن فيصل أبن الحسين رحمه الله** ونقول لك ولجميع الأحبة الطيارين والمهندسين العاملين معك* سدد الله خطواتكم وشد أزركم وأرشد أمركم وأعانكم في محنتكم وجمع الله قلوبكم على كلمة الخير والمحبة* والله أنها روائح الجنةة لهذا الصرح الكبير تفوح منها غبار سعكيم*** ياسيدي قلووبنا معكم أبصارنا طيارين ومهندسي طيران متعلقة بأنجازتكم** ويوشك ليل الكواليس المظلمة أن ينجلي خطوة خطوة ** أنفضوا رداءهم المميت وتحرروا من سلطتهم بلا تردد فقد أن الأوان للآوراق الصفراء على أغصان الخريف أن تذروها عواصف الشــــــــــــمال. تحياتي

أخوكم كابتن - قيس السعدي
امريكا
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 07, 2012
العميد الطيار الركن محمد طارق الهاشمي _ أبو عمر الورد عرغتك من خلال تعليقك وشكرا وربنا يكون في عون عباده المخلصين لتربة وسماء العراق من هولاء الطامعين في المال الحرام على حساب أبناء وطنهم الكبير العراق ** وهولاء نسوا وتناسوا أن عمر العراق أكبر من أعمارهم.. تحياتي
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 07, 2012
أخي الحبيب اللواء شرطة الحقوقي الدكتور والكاتب الكبير والسيد العزيز أكرم المشهدني * نتشرف ونسموا بتعليقكم على صفحات جمعية الطيران العراقية يا سيدنا العزيز*
حفظك الله وعائلتك الصغيرة والكبيرة العراق من كل سؤ..... امين

...
أرسلت بواسطة ابو عمر, January 07, 2012
الاخ قيس المحترم للاسف انا غير الشخص المقصود ولكني مهندس طائرات في قوتنا الجويه البطلة قبل الاحتلال الغاشم .
...
أرسلت بواسطة عبد الله الحسيني, January 07, 2012
سعيد جدا بقراأتي لمذكراتك كابتن قيس السعدي أبو حيدر العزيز دعائنا لك بالصحة والعافية لتكشف الكثير من الحقائق التي لم تبوح بها الضاهر حتى مع نفسك لحفظ الاسرار التي ممكن ان تكون قاتلة للقائد العسكري الذي قرر الفرار ؟والحقيقة كان أختيارهم لك عين الصواب في زمن الطاغية صدام وحكمه الجائر على رقابكم.....
كابتن قيس لن أنسى أبدا ذلك التعذيب الذي تعرضت له في سجون الطاغية المجرم وجلاوزته.وشكرا لكل الشرفاء اينما حلوا وتواجدوا
...
أرسلت بواسطة د.محمد سمير أحمد , January 08, 2012
الكابتن الطيار قيس السعدي المحترم ( الكابتن الذهبي Golden Captain )
كم اسعد بقراءة مذكراتك كابتن ابو حيدر ، وفقك الله و حفظك يا غالي
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 08, 2012
أخي المتفضل اللواء الطيار الركن الحقوقي علوان حسون العبوسي المحترم.. الحرب وكل الحروب في العالم كما تعرف لها قوانينها وأصولها في القتال فالأيمان بالله يمنح الأنسان علاقة حب قوية بالله وتمتد هذه العلاقة لتشمل البشرية كلها وحتى باقي المخلوقات من الحيوانات والطيور والأسماك. فالأيمان بالله ورسله يوقظ ويحفز الكثير من العواطف الأنسانية النبيلة* مثل الحب * الرحمة * التسامح * التضحية * العفو عن المقدرة* وهذا يؤدي ألى شعور داخلي وسلام نفسي نراه ** أيجابي ** سيولد لنا أيقاظ الأمل وروح العدل الألهي التي توصل النفس البشرية المؤمنة في الحروب الى أعلى درجات الرحمة والأنسانية في القتال بي الشعوب وخاصة الجارة منها.

سيدي الكريم.. هكذا رأيت قائد طائرة أف 14 توم كات ورأيت الكثير من طياري قوتنا الجوية تتمثل بهم صفات المؤمن الحقيقي بالله ورسوله في الحرب العراقية الايرانية وأنت واحد من هولاء الشرفاء.
أما هولاءالقادة الكبار التي أنتجتهم جامعات الدكتاتوريات الكارتونية التي تولت صناعة أمجادها على مئات الالاف من الشهداء وثلاثة اضعافه من المعاقين؟ فأن هزائمهم تحولها ماكينات الأعلام للأخلاقي الى أنتصارات للعراق* فكلنا رأىنا كعراقيين الأنهيارات والتدمير لبلدناالمنكوب بطرزانيات هولاء القادة لتحرير الأرض من *البحر والى النهر* وكلها أكاذيب وهرطقات لا أساس لها الا في *أذهان هولاء النرجسيون* الذين دمروا البلاد والعباد...

أخوك كابتن - قيس السعدي


...
أرسلت بواسطة قيس السعدي , January 08, 2012
السلام عليكم وورحمة الله وبركاته
أخي البدري من السويد أشكرك جدا لهذا التوضيح بخصوص المهندسى محمد الحبة...مع تحياتي
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي , January 08, 2012
عزيزتنا الغالية الشاعرة الجميلة والمتألقة سمر الجبوري المحترمة.. سيدتي الجميلة أنت **كحبة مطر ** لا تجف ** ولا تـــبرد** في سماء العراق العزيز وتفوح من كلماتك كل العطور الزكيةالمفعمة بروح الأنوثة العراقية.. فلك مني كل التقدير والمحبة الأبوية يا أبنتي الغالية*




...
أرسلت بواسطة فاضل , January 09, 2012
شجاع انت عندما تكون حياديا وصادقا ابا حيدر .. ومثل ماتكول امي اذا بليلة القدر مولود تنير المنارات صدق وعهود ... اجد كل كلماتك صدقا ... احببت شجاعتك بالطرح
يحفظكم الله ابا حيدر قيس السعدي
فاضل
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 10, 2012
شكرا أخي العزيز كابتن الحسيني حفظك الله... وردتني الكثير من اليميلات بخصوص هذا القائد العسكري الذي قرر الفرار... أوكد لك و للقائد وغيره بأني لن أتطرق الى الأسم مطلقا..ولكني ساشرح ما مر بنا من أوقات عصيبة بخصوص هذا الموضوع..ا

كابتن عبدالله الحسيني الورد * أتمنى أن لاتذكر كل الأشياء التي تعرفها عني..؟
علما قصة سجني وتعذيبي في التسعينات من القرن الماضي يعرفها كل طياري عراقنا العزيز .. مع أرق تحياتي

...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 10, 2012
الدكتور العزيز محمد سمير احمد أيوب المحترم.. أشكرك جدا لهذا التواصل الرائع مع صفحات جمعية الطيران العراقية. دائما أتذكر ذلك الرجل الجميل والأنيق وطيب المعشر و تلك الصداقة الرائعة مع والداك رحمه الله وأسكنه فسيح جناته.. وهذا حال مهنة الطيران جعلتنا نفقد الكثير من الأحبة في حوادث الطيران والتي أغلبها قاتلة مع الأسف*

تحياتي ومحبتي لك ولكل عائلتك الكريمة
...
أرسلت بواسطة البغدادية, January 11, 2012
هذكرات تحلى قصصها جزء بعد جزء لأنها نقلت لنا بصدق وامانة كاتبها ومحبة تلاميذه وأخوانه وأصدقاه ئه الكثر في العراق وخارجه وهذا ما قرأته من الجزء الأول ولغاية الجزءالثامن عشر من أجزاء جمعية الطيران العراقية. هنيئأ لك كل هذا الحب أخي الصادق الأمين كابتن قيس السعدي أبا حيدره حفظك المولى العلي القدير فأنت والله رفعة رأس لكل عراقي.
...
أرسلت بواسطة ميثم عبد المحسن, January 11, 2012
كابتن قيس مذكراتك حلوة و صورك نادرة جدا جدا .. سننتظر منك الجزء التاسع عشر اريد بشدة اعرف تفاصيل حادثة القائد العسكري و الفرار
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 11, 2012
الأخ العزيز فاضل المحترم. يا أهلا وسهلا بزيارتك الاولى لصفحات جمعية الطيران العراقية
نشكرك ونشكر لك رقيق كلماتك وبأمثالك نرتقي. ياسيدي الشجاعة والعدل تخلق لك الكثير من الأعداء مع الأسف * أرق تحياتي لك
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 11, 2012
ألف شكر للبغدادية * فنقول ألهي ما زلت تغمرنا بوابل النعم حتى لا نستطيع إحصاءها*ألهي ما زلت تسبغ علينا آيات الرضى حتى عجزنا عن أداء الشكر عليها*ألهي ما زلت تستر من سيئاتنا ما لا نملك معه إلا الطمع بغفرانك لها * ألهي ما زلت تمدنا بوسائل العون حتى لا نرى أنفسنا أهلاً لاستحقاقها* ألهي ملأت قلوب المذنبين طمعاً برحمتك *وملأت قلوب العابدين أملاً بجنتك * والحمدلله رب العالمين
...
أرسلت بواسطة Bassil m. Salih, January 12, 2012
I would like to congratulate you for this nice article and wish you the best with your enjoyment writings.I hope from you more and more of aviation articles.

Bassil M. Salih
...
أرسلت بواسطة Bassil m. Salih, January 12, 2012
I would like to congratulate you for this nice article and wish you the best with your enjoyment writings.I hope from you more and more of aviation articles.

Bassil M. Salih
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 12, 2012
Dear Bassil M. Salih,Thanks for your kind words.I think am know you? Best regards
...
أرسلت بواسطة قيس السعدي, January 12, 2012
أشكرك أخي ميثم عبد المحسن المحترم . تحياتي

 

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

463 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع