وفاءاً من مجلة الگاردينيا للأوفياء / الحلقه الحادية عشر

  

وفاءاً من مجلة الگاردينيا للأوفياء/الحلقة الحادية عشر

        

ان رئاسة التحرير حريصة على أن تكون وفية لكتابها وقرآئها ،فمنذ أن كانت مجلة الگاردينيا بأسم (مجالس حمدان) ولحد كتابة هذه السطور نشر فيها العديد من البحوث،المقالات ،القصص،الروايات، المنوعات ... الخ..

وقد أزداد عدد قرائها أضعاف ماكانت عليه سابقا وهنا أود القول أن كتابنا الذين نعتز بهم كان لهم الدور الكبير في نهوض المجله وسعة أنتشارها نتيجة التعاون الأخوي بيننا وبينهم ،وهدفنا جميعا خدمة العراق وطن الجميع وخدمة للأجيال القادمه لاغير ذلك .
لذا فقد قررت رئاسة التحرير أن تقدم لهم الشكر والتقدير على الجهود المبذولة ونشر وفائها لهم بشكل متتابع ومستمر دون أستثناء لنذكر بعضا مما ساهموا بها..

                         


ضيف حلقتنا الأستاذ زيد الحلي
تولد العراق / الحله/ الورديه / عام ١٩٤٧
حاصل على :
دبلوم من المعهد القومي للصحفيين العرب عام ١٩٧٦
دبلوم من كلية التضامن للصحافه في هنغاريا عام ١٩٨٦
دبلوم من معهد يوليوس فوجم في براغ عام ١٩٨٩

  

تم انتخابه لستة دورات متتالية في مجلس نقابة الصحفيين العراقيين منذ أن كان  عمره ، ١٧ عام هاويا للصحافه  ثم محترفا
اصدر مطبوعاته في البدايه بعنوان ( الفنان ) وهي مجموعة متنوعة
عمل في صحيفة العرب

  

قدم الكثير من الفنانين منهم الدكتور علاء بشير ،قبل ان يصبح طبيبا ،كما قدم الفنان سعد الحلي وساهم في دعم الفنان ياس خضر وحسين نعمه ، وكان له دور متميز في شهرتهما

     


ساهم بشكل فاعل في مجلة الگاردينيا وقدم الكثير من المواضيع المختلفه .
أنه الزميل زيد الحلي .
بأسم رئاسة التحرير ونيابة عن كتابها وقرآئها ،ندعوا له مزيدا من التقدم والمثابره ،كما ندعوا له الصحة والسلامه ..ومن الله التوفيق

جلال چرمگا
رئيس التحرير

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

624 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع