بحث تاريخي - اربيل : جبلٌ وسهل /عِشقٌ وجمال سَحَرَ الآلهة عشتار

                                                           

                                   عباس العلوي

          
بحث تاريخي  
اربيل : جبلٌ وسهل /عِشقٌ وجمال  سَحَرَ الآلهة عشتار

القسم الأول

هواء  أربيل / لبن أربيل / ضمير أربيل / تاريخ أربيل / جبال أربيل / صوفية أربيل / علماء أربيل / عمائم أربيل ....
كل حقيقة من هذه الحقائق الخارجية والاعتبارية تتضمن سرا / سرّ الحقيقة والخليقة والطريقة والشريعة / فحقها علينا ان نحتفي بها / وحقنا عليها ان تحتفي بنا / فأربيل  تاريخ متأصل وليس مصنوعا / لبنها من ضرعها / وضميرها من عراقها / وجبالها من سحرها / وصوفيتها  من روحها / وعلمائها احرار اخيار ابطال / وعمائمها سمات عاشقي الكرامة والعزة والتواضع / ونسائها سحر الجمال والاكتمال والاصالة والشرف / تعالوا إذن ندخل في رحاب القصيدة .

في اللغة والتاريخ:

 في العربية [اربيل ] وقيل أيضاً [ اربل ] وتعني الخضرة بعد نزول المطر / في الكردية [هولير ] / في السريانيّة [ هه ولير ] / في الآراميّة [ حدياب ] / في الآشورية والبابليّة [ أربائيلو ] و تعني <  اربعة الهة > / في الكتاب القديم [ أربا أرلا ] / وبالفارسيّة القديمة [ أربيره ] / وفي العهد العثماني
[ ئاروبل ] .  اسماء عديدة لمدينة عريقة ورد اسمها في الكثير من المخطوطات والمدونات والمراجع القديمة / اذهلت الباحثين والمؤرخين .

ـــ جاء في كتاب [ المرشد ] للمؤرخين طه باقر وفؤاد  سفر :
[ مدينة اربيل تقع على بعد متساو تقريبا من النهرين اللذين يعرف كل منهما باسم الزاب / هي منذ القدم قصبة الاقليم الذي يحده من الشمال والجنوب هذان النهران / وقديما كان هذا الاقليم يسمى باسم العاصمة / فكان يقال له اديابين  وحدياب عند اهل الشام / وقد أطلقت كلمة حدياب في العهد الفرثي 148ـ 226  ق م على هذا الاقليم .
وكلمة اديابين او حدياب في الأصل مشتقة من كلمة زابين / والزاب في اللغة الارامية يلفظ بشكل [ ذاب ] فيكون المعنى لهما (اقليم الزابين) / ثم يضيف الكاتبان :
اربيل المدينة الاشورية الوحيدة التي ظلت محتفظة باسمها الى يومنا هذا / والمرجح ان اقدم ذكر لها جاء في كتابات الملك السومري شولكي نحو 2000 سنة قبل الميلاد بصيغة اوربيلم / ووردت ايضا بهيئة اربيلم وانها كانت ضمن امبراطورية اور الثالثة 2050-1950 ق م / وورد اسم معبدها في الكتابات المسمارية بصيغة – أي كشان كلا – ومعناه بيت سيدة الاقليم / كما كان فيها معبد للآلهة اشور / ووجدت بعض الاثار المكتوبة في قلعة اربيل منها لوح مكتوب للملك اشور بانيبال وتمثال برونزي قلعة اربيل مكتوب يذكر الالهة عشتار والملك الاشوري دان الثالث 772-754 ق م .
 ـــ أما عبدالرزاق الحسني في كتابه [ العراق قديماً وحديثاً ] يقول :
ان المصادر اليونانية سمّت اربيل < اربيلا > نسبة الى معركة اربلا المعروفة التي وقعت بين الفرس واليونانيين  في عهد الاسكندر الاكبر وداريوس الثالث سنة 331 ق م / وقد اشتهرت اربيل في المصادر الآشورية بأنها الآلهة البابلية الآشورية الشهيرة [ عشتار ]  وقد سميت [ عشتار ــ أربائلو ] تميزاً لها عن عشتار نينوى وعشتار اكد .
قال المؤرخون :

تعد أربيل من اقدم المدن في العالم التي استمرّ فيها الاستيطان / تعاقبت عليها سيطرة العديد من الحضارات الآشورية والبارئية والسلوقية والساسانية / وصارت جزءاً من الدولة الأموية والعباسية  والعثمانية وثم المملكة العراقية / تأسست سنة 2300 قبل الميلاد على يد السومريين / عاصرت ملوكاً وقادة كبار مثل الأسكندر المقدوني وصلاح الدين الأيوبي وريتشارد قلب الأسد / كانت في العهد الآشوري مركزا لعبادة الآلهة عشتار وكان الآشوريون يقدسون أربيل ويحج اليها ملوكهم قبل الأقدام على أي حملة عسكرية  / في القرن الثالث بعد الميلاد أصبحت أربيل من اهم المراكز المسيحية العراقية < النسطورية > وقد فتح المسلمون قلعة أربيل وما يجاورها في خلافة عمر بن الخطاب في سنة 32 هجرية بقيادة عمر بن فرقد .
قلعة أربيل
لايمكن للباحث ان يتحدث عن أربيل دون ان يتناول قلعتها الحصينة / رمزها التأريخي الذي صمد بوجه الغزوات والحروب مختلف العصور / وكانت سببا في أن يستمر الاستيطان البشري في اقدم مدينة بالعالم !
تعتبر قلعة أربيل مـن أقــدم القلاع المعروفة في العالم، حيث تقع في مركز المدينة على تلة بارتفاع 25 م عـن سطح الأرض وما يقارب 431 م عن سطح البحر .
 يؤيد العالم الأثري طه باقر هذا المعنى  بقوله : [ يحتمل ان تكون القلعة فيما مضى كانت اكثر ارتفاعاً وأن الإمبراطور اليوناني <  قارا قه للا > الذي غزى اربيل بعد حملة طيفسون عام 216 م هدم ذروتها ونبش فيها قبور الملوك الفرثيين ] .
 ـــ تبلغ مساحتها الإجمالية 110000متر مربع / ويعود تاريخ تشييدها إلى 6000 سنة قبل الميلاد / أمّا عدد المنازل داخلها فيقدر بـ  506 منزل بنيت متجاورة لبعضها البعض لتشكل جدارا يشبه القلاع المحصنة في العصور الوسطى / يمكن الوصول لها من خلال الأزقة الضيقة / كما تضم تلة القلعة سلالم على منحدراتها الشمالية والشرقية والجنوبية تؤدي الى ابواب المنازل .
 ـــ تتوزع على ثلاثة أماكن: الطوبخانة ـــ سكنها الحرفيون والمزارعون /  التكية ـــ خصصت للدراويش / و السراي ــ  لإقامة العائلات الكبيرة والميسورين من سكــان القلعة  / تتميز بمتانة بنائها وأساساتها القوية التي كانت العنصر الأبرز المساعد على مقاومة عوامل الزمن / تميّزت العديد من منازل القلعة بنقوشها وألوانها وزخرفاتـها الجميلة التي تستقطب اهتمام الزوار والمصطافين / فضلا عن احتوائها على بيوت بتصاميم و ديكورات مختلفة/بالإضافة الى ثلاثة متاحف تراثية و مركز للحرف اليدوية و مكونات اخرى مختلفة .
ـــ المصادر العربية القديمة أيضا تناولت المدينة وتطرقت الى قلعتها العريقة مثل كتاب ياقوت الحموي / حيث جاء على ذكر اربيل قدّم وصفا لازدهار المدينة ودور تجارتها وقلعتها الواقعة على تل عال، فقال عنها " لها خندق وسور يحيطان بالمدينة / وفيها سوق عظيمة / ومسجد عظيم لا زال موجود يقال له < مزكه وتى يه نجه > ".
ـــ مجلة سومر لسنة 1949 ذكرت " ان القلعة ليست إلا بقايا مدينة آشورية مهمة تعرف بأسم
(أرباــ ئيللو) مشيدة على تل أثري قديم العهد ".

مشاهير الماضي

ـــ ابن خلكان : قاضي واديب ومؤرخ كردي ولد في أربيل سنة 608 هجري .
ـــ عبد الله النهري : عالم دين متنور / اول من اعلن الدعوة الى توحيد الكرد / قاد ثورة ضد العثمانيين والأيرانيين في القرن التاسع عشر الميلادي .
ـــ أغا حاج قاسم زدار دار : من فطاحل شعراء اربيل / اعتاد على توثيق الحوادث والمناسبات شعرياً / توفى سنة 1875 م / ينتمي الى عشيرة البيات / ولد وعاش وتوفى في اربيل / تولى منصب محافظ اربيل وكان يُسمّى في ذلك الوقت [ زدار دار ] وصفه الباحث عطا ترزي بأنه : من اهم شعراء النصف الثالث من القرن التاسع عشر الميلادي .
ـــ مبارك بن احمد شرف الدين المعروف < بأبن المستوفي > / مؤرخ وأديب ووزير في عهد السلطان مظفر الدين كوكبري / توفى في أربيل سنة 637 هجري .
ـــ هاشم ناهد اربيل : عالم اجتماع مرموق / شاعر وكاتب واقتصادي / ولد في اربيل سنة 1890 م / تخرج من كلية الحقوق < جامعة اسطنبول > سنة 1911 م / تمكن من اتقان اللغة الفرنسية بجهود فردية الى جانب الفارسية واللاتينية .
ـــ البرفيسور احسان دوغرامجي / طبيب اطفال وتربوي ورجل اعمال ناجح / ولد في اربيل سنة 1915 ويحمل الجنسية التركية / ضمه الباحث عطا ترزي الى قائمة شعراء اربيل .

عائلات نافذه

العائلة البرزانيّة / العائلة الزيبارية / العائلة السورجية / عائلة الشيخ احمد الكركي  / عائلة ديزه يي / عائلة بروش ورئيسها محمود أغا .

ـــ نختم هذا الفصل بأبيات الدارمي الجميلة / لشاعرة العراق ميسون الرومي

محله بنات اربيل حنطاوي واشگر
جوز اوعنب وي تين والعطر عنبر
***
مـيـّـچ زلال ابصيف واللبن جلاّب
ماتنـّـسي ذكراچ وي لـَـمـَّـة احباب
***
محله (الگلي) اربيل احله المصايف
(شقلاوه) كله ارجال اهل المضايف
***
كرد اوعرب اخوان يشهد جبلهه
دمهم سگه الوديان أرض اوسهلهه
***
نرجس وردْهـَـه اربيل يزهي بالسفوح
يا محله عطره افيش يا فرحة الروح
***
سـحـر او جمال (اربيل) والهـِـوَه اعذيبي
يسبـَـن بنات اربيل يا بعد شيبي
***
أحمد خليل الصاح (هربجي) كرد اوعرب
رمز النضال اخوان او(چوبيـّـه) تطرب

  


اربيل : جبلٌ وسهل /عِشقٌ وجمال  سَحَرَ الآلهة عشتار

القسم الثاني

اربيل : من يشرب ماءها يحن لزيارتها مرة أخرى / مدينة [ الآلهة الأربعة ] / مدينة الأنسان الأول في التأريخ / تناغم فيها الجبل والسهل والهواء والماء والبشر والشجر بعشق لتسحر عشتار < آلهة الحب والعشق والجمال > في عقر عرشها ! /  لوحة جميلة نادرة عجز ان يأتي بمثيلها عباقرة فن التشكيل مدى العصور .
جغرافيتها / جمعت المفردات كلها / قمم شمّاء بثلوج ناصعة البياض تغازل الشمس بهاماتها / الى جنب وديان غنّاء وسهول فسيحة خلابة تحلق فيها الطيور المزركشة النادرة / تحتضنها جبال تختال فيها سنابل القمح الذهبية واشجار العنب والرمان والتين والزيتون والفستق والجوز واللوز .
/ تلول تختزن في بطونها اسرار التاريخ / كهوف وشعاب < شاندر >  تروي حكاية انسان العصر الحجري [ نياندرال ] / قلعة تاريخية شامخة العلو جمعت شمل الأديان [ اسلامية / يهودية / مسيحية ] ايام المحن وطرائق الزمن .
انهار صغيرة ومنابع مياه رقراقة وبحيرات طبيعية / ومساقط ماء عذب زلال في شلالات بيخال والكَلي وغيرها / وديان تناغي السفوح وتعانق الصخور والأشجار ـــ تتبادل النجوى في الصباح والمساء / أشجار مثمرة تتراقص اوراقها مع نسيم الهواء / منتجعات سياحيّة في الاقضية والنواحي والهضاب والجبال تفتن العيون بمناظرها الجميلة .
وفي باطن ارضها وجبالها جمعت الخير كله ! تابع معي :
ـــ بحيرات نفط وغاز طبيعي عملاقة / ويقدر الأحتياطي العام لنفط كردستان 45 مليار برميل / وهناك من يقول 60 مليار / أي أكثر من احتياطي الولايات المتحدة الامريكية !
ـــ الأحجار بأنواعها المختلفة : الأحجار الكريمة [ الكهرب والعقيق ] وأحجار البناء / وأحجار الزينة / وحجر الكلس / صخورها تتكون من المعادن الفلزية والجرانيت والكاربو والبازلت والرخام الأخضر وأخرى غيرها .
ـــ في صخورها البركانية يوجد : الذهب والفضة وخامات الرصاص التي تدخل في صناعة البطاريات وغطاء الكابيلات الكهربائية / والزنك والحديد في بنجوين وراوندوز / والمنغنيز الذي يستخدم في الصناعات الدوائية والبطاريات الجافة والسماد الزراعي / النحاس المستخدم بكثرة في الصناعات الكهربائية / فضلاً عن خام الكروم الذي يدخل في بعض الصناعات الكيميائية .
ـــ انتاجها الزراعي يكمن في الفواكه والخضروات بكل أنواعها / فضلاً عن القمح والشعير وزهرة الشمس والذرة / لكنها للأسف تعاني من سوء التسويق .
ـــ ثروة حيوانيّة كبيرة من الأبقار والماعز والأغنام والطيور والدواجن / ومنتجات غذائية من اللحوم < البيضاء والحمراء > وبيض المائدة والحليب وغيرها .

الصروح الأثرية والتراثيّة

ـــ كنوز اثريّة : يوجد في أربيل الكبرى مايقارب 600 موقع اثري / تنتظر اليد الأمينة لتنتشلها من الضياع / هناك ايضاً 110 تلاً اثريا يرجع تأريخها الى العصر الحجري وما بعده من العصور .

ـــ المنارة المظفرية  : اقدم صرح اثري بعد قلعة أربيل / شيدها مظفر الدين كوكبوري الذي
حكم أربيل زمن صلاح الدين الأيوبي / يبلغ ارتفاعها 37 متراً / تحوي من الأسفل على شكل هندسي مثمن بأضلاع متساوية فيما عدا اثنين  وجزء علوي اسطواني مشيّد بالآجر الأحمر والجص .
يؤكد كنعان المفتي المدير العام السابق لدائرة آثار أربيل / أن في بطن المنارة سلّمين يؤديان إلى الأعلى ولا يلتقيان إلا في البداية على الأرض والنهاية في قمة المنارة / بحيث لا يمكن للشخص الصاعد إلى الأعلى أن يرى النازل منه / وأضاف : ان هناك روايات تتحدث عن سر ذلك / أن مصممها الذي يُدعى مسعود مراد / دخل في منافسة مع معماري آخر صمم منارة الحدباء الشهيرة في مدينة الموصل / فابتكر فكرة السُلمين لغرض تقوية المنارة وحمايتها من الميلان والسقوط بسبب ارتفاعها، وبالفعل لم تمل المنارة كثيرا على عكس منارة الحدباء .

ـــ كهف شاندر الأثري: يقع هذا الكهف في قرية كاني دير ــ أي قرية عين أو منبع الكنيسة ـــ عثر فيه الى بقايا انسان [ النياندرتال ] وقامت هيئة السياحة بتحويله الى صرح سياحي من خلال فتح طريق خاص به.
ـــ متحف الأحجار الكريمة : يقع في بيت اثري في قلعة أربيل التاريخية / يحوي على مختلف النفائس من الأحجار الكريمة / يقصده السواح الزائرون .
ـــ متحف أربيل الحضاري : متحف، بُني في اربيل عام 1989 / يَقع بالقرب من فندق جوارجرا / يتألف من ثلاث قاعات  / رتبت حسب التسلسل التاريخي / يعود تاريخ آثاره إلى 5000 سنة قبل الميلاد / يعكس أنماط وأساليب الحياة الخاصة في كردستان والعراق / يوجد بجنبه مكتبة غنية بالتراث الثقافي.
مواقع سياحيّة
 المواقع السياحية في محافظة أربيل لاتعد ولاتحصى / انعم الله عليها بجمال الطبيعة وسحر المناظر الخلابة التي تأخذ بلباب العقول / من ابرزها :
ـــ مصيف صلاح الدين : يقع على جبل بيرمام < ارتفاع 1090 متر> / يطل على سهل يمتد الى مركز اربيل وحتى جبل سيفين من الجهة الأخرى .
ـــ مصيف شقلاوة : على بعد 50 كيلو متر عن مركز اربيل / يقع على جبل سفين < ارتفاع 966 متر> / يتميّز بجمال المناظر بالقمم العديدة المحيط به .
ـــ مصيف حاج عمران : < ارتفاع 1780 متر> يقع على الحدود الشمالية الشرقية في الشرق من جبل حصاروصت  على مسافة 69 كيلو متر من شلال كلي علي بك / تهبط الحرارة فيه ليلاً الى درجة البرودة .
ـــ منتجع بانك السياحي: يقع  قرب راوندوز ويتمتع بأجواء جميلة في مدار العام .
ـــ جبل كورك : يقع شمال مركز اربيل ب 140 كيلو متر / الصعود اليه يتم عن طريق التلفريك / في قمة الجبل توجد فنادق الدرجة الاولى ومطاعم وشقق فندقية خمسة نجوم .
ـــ عيون جنديان السحرية : تقع شمال مدينة راوندوز / سمّيت [ بالسحرية ] لتدفق المياه بين اخاديد الجبل بشكل يسر الناظرين .
ـــ شلالات بيخال : تقع خلف مدينة راوندوز  تتميز بجمال مناظرها الطبيعية الهادرة شلال الجبال والاشجار الى جانبي الشلالات الباردة .
ـــ شلال كلي على بك : من اجمل شلالات اربيل / يبعد 130 كيلو متر عن اربيل / يمتاز بجباله الشاهقة ومياهه المتدفقة .

مساجد تأريخيّة
ـــ جامع ملا اسعد : مسجد تاريخي قديم شيد سنة 1796 ميلادي
ـــ جامع جليل الخياط : يُعتبر من اهم مساجد أربيل/ بني على الطراز العثماني التركي
ـــ جامع وتكية خانقاه الخالدية : مسجد تراثي  اسسه الشيخ ملا هدايت الله الاربيلي سنة 1805 م / والمقصود بكلمة < خانقاه > المباني التي أقيمت لأيواء الصوفية .
ـــ جامع ملا اسعد : ويعتبر من المساجد الأثرية في قضاء كويه/ شيّد سنة 1644 م
ـــ جامع جامع بايز أغا : من المساجد الأثرية في أربيل / شيد سنة 1606 م في قضاء كويه
ـــ جامع المفتي : من المساجد التاريخية في قضاء كويه/ شيّد سنة 1762 م
ـــ جامع ملا جامي : من المساجد التاريخية في قضاء كويه/ شيّد سنة 1758 م وقد سمّي بهذا الاسم نسبة الى احد الأئمة المشهورين .
ـــ جامع الباشا: مسجد قديم / شيده محمود أغا آل سيد احمد / احد وجهاء أربيل سنة 1891 م .
ـــ الجامع الكبير : من المساجد التراثية القديمة التي تقع في محلة هيران بمدينة شقلاوة / شيّد قبل 450 عاما ثم جدد فيما بعد / تبلغ مساحته الكلية 2000 متر مربع/ توجد فيه شجرة عملاقة يُقال ان عمرها جاوز السبعة قرون فضلاً عن منارة ذات حوضين .
ـــ جامع حاج جودت رفعت الاسدي: من مساجد العراق الكبيرة في أربيل يتسع الى 1500 مصل وتعلوه قبة بيضوية كبيرة مزخرفة بالكاشي الملون ومزينة بالآيات القرآنية .
ـــ مسجد وتكية محي الدين البرزنجي : من المساجد والتكايا القديمة في أربيل / شيده الشيخ محمد صالح البرزنجي سنة 1894 م .
ـــ جامع وتكية الشيخ رشيد كاكه : من المساجد والتكايا القديمة في أربيل /شيده قبل 200 عام الشيخ عبد الكريم البرزنجي .
ـــ جامع بلك :  من المساجد التراثية القديمة في قضاء كويه في أربيل / شيّد سنة 1809 زمن الدولة العثمانية .
ـــ جامع ديانا الكبير :  من المساجد التراثية القديمة في أربيل / شيد في زمن الدولة العثمانية .
ـــ مسجد الحاج مولود :  من المساجد القديمة  / شيّده الحاج مولود فتاح البقال في عهد الدولة العثمانية / تبلغ مساحته 2000 متر مربع .
ـــ جامع راوندوز :  من مساجد أربيل التراثية القديمة / بني قبل 25  عاما على يد أحد امراء سوران في قضاء راوندوز وتم تجديده سنة 1970 م .
ـــ جامع باكيان القديم  :  من مساجد أربيل التراثية القديمة/ شيّده محمد باشا مصطفى بك قبل 200 سنة في قضاء سوران ناحية ديانا .
ـــ جامع كونه جمعة  :  < جامع الجمعة القديم > من المساجد التراثية التابعة لقضاء كويه في محافظة أربيل ــ محلة هواو .
ـــ مسجد وتكية التي برماق :  من المساجد التراثية القديمة التي بنيت زمن الدولة العثمانية / شيّده الشيخ عبد الكريم بن الحارث سنة 1850 م .
ـــ مسجد الحاج عبد القادر سعيد الدباغ : من المساجد التاريخية في أربيل / شيّده الحاج عبد القادر سعيد الدباغ سنة 1884 م زمن الدولة العثمانية / يقع في مركز المدينة مقابل قلعة أربيل التاريخية .
ـــ جامع زيارة تورا : من مساجد أربيل الأثرية التي تقع في قرية كورا بمدينة شقلاوة / شيّد زمن الخليفة عمر بن الخطاب وقيل أيضا : ان من بناه هو ابنه عبد الله بن عمر بن الخطاب .
ـــ جامع جولي : ويُعرف بجامع الشيخ محمد جولي / من مساجد أربيل التاريخية القديمة التي بنيت سنة 1884 م في محلة تعجيل بمساحة 2000 متر / وتم تجديده في عقد الثمانينات من القرن العشرين .
فرخ البط عوّام!
اربيل بمدنها العريقة كانت ومازالت حاضنة العلم والادب والفن والفكر والابداع / أنجبت رجالاً ساهموا في بناء الحياة الثقافية والاجتماعية والفكرية للعراق المعاصر .
ـــ رجال دين  : علماء الدين في أربيل كثيرون / اعدادهم بالآلاف لا نستطيع تعدادهم في هذه العجالة .
 ـــ أطباء  : آراس جلال نوري < اسنان >/ زهير حنفية < استشاري أسنان > / نزار الشعار < استشاري أسنان > / اوميد اكرام شهاب  < جراح تجميل >/ سعيد دخيل سعيد < جراح >  /جبار حسين كامل  < برفيسور تجميل > / كاوه خليل خوشناو < عيون > / سامان شريف عزيز < طب نفسي > / محمد احمدي < قلب > / بهاء حسن عبد الحليم < قلب > / علي محي الدين حسن < قلب > / اسمر محمد نوري رمضان < باطنية > / شوان يابه بالاني < باطنية > / محمد مصصطفى < باطنية > / ناصح عزيز سورجي < باطنية > / سعاد مصطفى < نسائية وتوليد > / نيشتمان عبد الحميد عبد القادر < نسائية وتوليد > / احسان محمد علي < اذن وحنجره > / محمد اوسو < طب أطفال > / سالار عثمان < طب أعصاب > / رائد عبد الله حاجي < بوليه وتناسليه > فرهاد مصطفى الأتروشي < جراحة عظام > .
ـــ فنانون متميّزون  : فيصل عثمان < تشكيلي > /  هيوا اسعاد < ممثلة مسرح  > / أرسلان درويش < مسرح > / نيفوس ثابت < نحات > / سليمان شاكر < تشكيلي رائد > / عبد الوهاب فؤاد < تشكيلي > / وهوشيار سعيد  / فلح شكرجى / نبيل صالح / دلشاد كويستانى / انيتا اسباندر / هوشيار سعيد / لمياء حسين / دارا محمد علي / سيروان شاكر / حميد شريف /علي درويش / نامو روستم زادة / ازاد انور / محمد كوتى / رشا عمر / ريبين جالاك .
ـــ مؤرخون : رفيق حنا < باحث ومؤرخ وفنان > / زبير بلال اسماعيل / حسين حزني موكر باني < مؤرخ شهير > .
ـــ في الفكر والأدب والشعر : كمال سيد قادر / كاتب ومفكر / سعد الله به روش < رئيس اتحاد ادباء كردستان > / عبد الله كوران < شاعر كبير > / فائق يكه سه < قاص > / اسعد أربيل < شاعر > / عمر اغ باش / حسام حسرت < شاعر > /  كمال لطيف اربيلي / نسرين عطا الله أغا اربيلي  < تنظم قصيدتها الشعرية  باللغة الإنجليزية > / شمس الدين اربيلي < اديب > / ستار نجار < شاعر > عبد الرحمن فرهادي < رئيس اتحاد ادباء الكرد في أربيل > .
ـــ مربيون : عبد الأحد المالح < مربي قدير > .
ـــ سياسيون: اعدادهم بالمئات لا نستطيع ذكرهم في هذه العجالة / استثني فقط الشهيد
فرانسو توما حريري < 1937 ـــ 2011 > / سياسي اشوري عضو الحزب الوطني الكردستاني  / شغل منصب محافظ أربيل / اغتيل بدم بارد من قبل منظمة إرهابية / سمّي ملعب أربيل الأولمبي بأسمه تخليداً لذكراه .

من طرائف أربيل

خطف الطائرة على انغام الدبكة الكرديّة !
 شاع في الستينات اسلوب خطف الطائرات كوسيلة لتحقيق المطالب السياسية / اشتهرت بذلك المنظمات الفلسطينية / وتحت تأثير تلك الموجة قررت مجموعة كردية خطف طائرة عراقية للإجبار النظام على تلبية مطالبها / بعد خطف الطائرة المتجهة الى بيروت ونزولها في المطار / اصرت المجموعة الخاطفة على عدم التفاوض .
احتارت ادارة المطار في كيفية حل المشكلة / فاتصلوا بأحد المواطنين الكرد في بيروت وشرحوا له الامر / حضر الى المطار ومعه فرقة موسيقية كردية / تعجب المسؤولون في المطار وقالوا له : ما هذا انهم يهددون بتفجير الطائرة لا تقترب منهم / قال لا عليكم سأذهب قرب الطائرة مع الفرقة وهي تعزف اغاني الدبكات الكردية / وما ان اقتربت الفرقة من الطائرة وهي تعزف الالحان الكردية حتى نزلت المجموعة سلم الطائرة والمناديل في ايديها وهي ترقص الدبكة المعروفة وانتهت عملية الخطف بسلام !
ـــ حديث صحيح على شرط الشيخين رواه [ الصحابي مؤيد عبد الستار ] عن مصدر موثوق من ابناء العصر الجاهلي / ذكره ضياء الحسن في سنن [ الصحيح في صدق الحديث ] !  

عباس العلوي
السويد في :   23/ 9/ 2017

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

536 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع