أخبار متفرقة من العراق

      

لجنة نيابية: هذا الوزير تسبب بسرقة سبعة مليارات وثلاثمائة مليون دينار

شفق نيوز/ اتهم رئيس لجنة الصحة والبيئة النيابية قتيبة الجبوري، اليوم الاحد، وزير التعليم العالي بالتورط في اختفاء سبعة مليارات وثلاثمائة مليون دينار عندما كان رئيساً لجامعة النهرين.

وقال الجبوري في بيان ورد إلى وكالة شفق نيوز، إنه "ناشد رئيس الوزراء بوضع حد لسلسلة المخالفات والخروقات التي يقوم بها وزير التعليم العالي وحذر من نواياه المبيتة لتدمير مسيرة التعليم في العراق"، مبيناً أنه "شعر باليأس والإحباط بسبب عدم اتخاذ رئيس الوزراء أي موقف تجاه الوزير الذي تمادى في مخالفاته وعدم اكتراثه بالقوانين واستهانته بكل الجهات الرقابية، وكأنه لا توجد سلطة فوق سلطته" وفق البيان.

وأعرب الجبوري عن أسفه لكون "إجراءات الحكومة لا تتعدى كونها للاستهلاك الإعلامي عبر مواقع التواصل الاجتماعي دون أية محاسبة حقيقية للفاسدين، مع غياب النية الجادة للإصلاح".

وأضاف الجبوري أن "الوزير عندما كان رئيسا لجامعة النهرين، أحيل مع نائب نقيب الاكاديميين احمد كمال احمد آغا إلى هيئة النزاهة لتورطهما معا بقضايا فساد وتزوير وهدر المال العام"، مشيراً إلى أن "النقابة أصدرت بياناً تدعم فيه الوزير بهدف غلق الفضيحة التي تورط فيها أيضاً نائب نقيب الأكاديميين والتي من ضمنها قضية جنائية، وهذا الملف مازال موجوداً لدى هيئة النزاهة ".

وتابع الجبوري "نضع هذه الوثائق أمام رئيس مجلس القضاء الأعلى ورئيس الادعاء العام ورئيس هيئة النزاهة، وكلنا ثقة بمهنيتهم وحرصهم على إحقاق الحق والحفاظ على أموال الشعب العراقي".

وأشار إلى أن "هذا الوزير تسبب بسرقة سبعة مليارات وثلاثمائة مليون بحسب ما جاء في النتائج التي توصلت إليها اللجنة التحقيقية وبحسب الوثائق المرفقة والتي تمت إحالتها سابقاً إلى هيئة النزاهة ولكن لم تظهر نتائج التحقيق"، متسائلاً :" إذا كان هذا الشخص قد تسبب بسرقة هذا المبلغ الضخم عندما كان يشغل منصب رئيس جامعة، فما الذي سيفعله اليوم بعد أن تبوأ منصب وزير وبات مؤتمناً على خزائن قطاع التعليم العالي بالكامل؟". على حد وصف بيان الجبوري

وختم الجبوري بيانه بالقول :" مع احترامنا لبعض الإخوة الذين دافعوا عن الوزير بعد أن نشرنا بياناتنا السابقة، نضع هذه الوثائق بين أيديهم ليكونوا على بينة من حقيقة الأمر ولكي لا يورطوا أنفسهم في الدفاع عن أشخاص فاسدين ".


الكاظمي خلال استقباله وفداً من الأعظمية: عازم على إطلاق حملة كبرى لإعمار بغداد

أعلن رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، السبت، (8 آب 2020)، أنه غير راضٍ عن واقع بغداد ، مؤكداً عزمه إطلاق حملة كبرى لإعمار بغداد.

ورحب الكاظمي اليوم بوفد من وجهاء أهالي الأعظمية، حيث استمع إلى شرح عن واقع المدينة والمشاكل التي تعاني منها وأهم احتياجاتها، لاسيما في هذه المرحلة التي يواجه فيها العراق تحديات جائحة كورونا، وتداعياتها على الواقع الاقتصادي.

وبحسب بيان صادر عن مكتبه فإن رئيس الوزراء العراقي، أكد أن الأعظمية (ذات الغالبية السنية)، "تمثل مدينة لقيم التعايش، وتمكنت من الحفاظ على هويتها الوطنية، على الرغم من الظروف التي واجهتها كسائر المدن والمناطق العراقية الأخرى، لكن الأعظمية شكلت تميزاً في تنوعها الثقافي والتراثي، وتشكل مع الكاظمية ثراءً للعاصمة بغداد والعراق عموماً".

وينحدر الكاظمي من منطقة الكاظمية ذات الأغلبية الشيعية في بغداد، وقال في هذا السياق: "عندما أتذكر الأعظمية أشعر بالكثير من السعادة، فأنا ابن الكاظمية، والكاظمية والأعظمية شقيقتان، لم يتمكن أحد عبر التأريخ من التفريق بينهما".

وطوال سنوات كانت الجدران الاسمنتية تعزل الكاظمية عن الأعظمية لمنع أعمال العنف الطائفية على ضفتي نهر دجلة، الشرقية في الأعظمية والغربية في الكاظمية اللتان تربطهما جسر الأئمة.

وتابع رئيس مجلس الوزراء: "أقول لكم بأمانة أنا غير راضٍ عن واقع بغداد ، وأراقب ماتعرّضت له هذه المدينة من طعنات، واليوم علينا أن نعيد بغداد الى زهوها وألقها، وأنا عازم على إطلاق حملة كبرى لإعمار بغداد".

وخاطب وجهاء مدينة الأعظمية قائلاً: "دوركم كوجهاء أن تشاركوا في صنع الأمل بالكلمة الطيبة، نريد أن نرى شبابنا يعمل وينتج، ونريد أن ننشغل ببناء مدننا وإعمارها، ولا نريد أن نستمر في مسلسل الحروب".

ومنذ عقود يشهد العراق حروباً وأعمال عنف مستمرة، وأشار الكاظمي إلى أنه "نريد أن نبعث الأمل، وأريد أن يشعر العراقيون أن الطرق مازالت مفتوحة نحو المستقبل، مضيفا أن أخطر ما يواجه أي شعب هو فقدان الأمل، ولابد من توجيه شبابنا بالعمل والإنتاج والمساهمة في البناء والإعمار، وأن صفحة الحروب ستطوى الى الأبد، ولا نفكر إلا بمستقبل أفضل لشبابنا".

وتولى الكاظمي رئاسة الوزراء في 7 أيار الماضي، خلفاً لعادل عبدالمهدي، الذي استقال من منصبه إثر احتجاجات شعبية عارمة عمت محافظات وسط العراق وجنوبه وتخللتها أعمال عنف أسفرت عن مقتل المئات وإصابة الآلاف، وتركزت مطالب المتظاهرين على إنهاء الفساد والطائفية والتبعية للخارج إلى جانب توفير الخدمات وفرص العمل.

ورغم أن منتقديه يوجهون إليه سيلاً من الاتهامات تتمحور حول "التركيز على المظاهر والاستعراضات"، لكن آخرون يرون أن الكاظمي يمضي على قدم وساق في إرضاء الأوساط الشعبية وامتصاص غضبها، ابتداءً بإصداره أوامر باستبدال قادة عسكريين ومسؤولين إداريين إلى جانب تبني التحقيق في قضايا أثارت الرأي العام وآخرها كانت حادثة الاعتداء على صبي يافع في بغداد، ناهيك عن توجيه جهاز مكافحة الإرهاب في أواخر حزيران الماضي باقتحام مقر لحزب الله العراقي واعتقال عدد من قادته إثر محاولة استهداف المنطقة الخضراء.

الكاظمي (الشيعي) الذي يعرف بالوسطية، كانت أولى زياراته الداخلية إلى محافظة نينوى بالتزامن مع ذكرى سقوط الموصل بيد داعش في 10 حزيران، ليتوجه إلى كربلاء بعد نحو شهر وتحديداً في 14 تموز الماضي.

أما على الصعيد الخارجي، فقد كان رئيس الوزراء العراقي ينوي أن تكون زيارته الخارجية الأولى إلى السعودية ليزور إيران في اليوم التالي، لكن وعكة صحية ألمَّت بالملك سلمان بن عبدالعزيز حالت دون إجراء زيارة الكاظمي إلى الرياض، لتشاء الأقدار أن تكون طهران أول عاصمة يتوجه إليها في 21 تموز الماضي.

الخزعلي يعاهد "سليماني والمهندس" على طرد القوات الأميركية من العراق

عاهد الأمين العام لعصائب أهل الحق قيس الخزعلي اليوم السبت (8 آب 2020)، ما أسماهم بقادة النصر "قاسم سليماني، أبو مهدي المهندس"، على طرد القوات الأميركية من العراق، جاء ذلك خلال كلمة له بمناسبة عيد الغدير.

الخزعلي في معرض كلمته دعا الى إقرار قوانين الخدمة والتقاعد للحشد الشعبي وإقرار هيكليته، فيما أكد على ضبط السلاح المنفلت وإخلاء المدن من أي وجود لمخازن السلاح، قائلاً: "مخازن السلاح يمكن أن تتسبب بطريقة مقصودة أو غير مقصودة في الإضرار بحياة الناس".

وتساءل الخزعلي هل أن السلاح الأميركي قانوني ويعمل تحت إمرة الحكومة، وأليس هو الذي قتل أبناءنا بالحشد الشعبي؟

وأضاف أنه ليس من الصحيح بقاء العراق رهين الإرادة الأجنبية وليس من القبول تكرار معاناة الناس في الكهرباء، موضحاً أن معالجة أزمة الكهرباء تحتاج الى شركات عالمية ومنها الشركة الألمانية سيمنز.

ولفت إلى أن العراق بحاجة إلى قرار سيادي وطني يتحرر فيه صانع القرار من الضغوط الأميركية، معرجاً على شركات الهاتف النقال بالقول: ضرورة عدم السماح بتمرير صفقة الفساد الأكبر والمتمثلة بتجديد عقود شركات الهاتف النقال، مؤكدا أن هذه الشركات يتم التحكم بها من الناحية الأمنية والسيطرة عليها من قبل المخابرات الأميركية.

وحذر الخزعلي من أن جميع معلومات الدولة العراقية ومعلومات المواطنين الشخصية تحت يد المخابرات الأميركية، معتبراً أن شركات الهاتف النقال تعمل بتواصل مع المخابرات والسفارة الأميركية في بغداد.

وقال الخزعلي إن ما تحدثنا به يتطابق مع المعلومات عن تقديم إحدى شركات الاتصال معلومات سهلت اغتيال "قادة النصر".

ودعا إلى ضرورة استمرار الاهتمام بالتحقيقات الخاصة و"إحقاق الحق" فيما يتعلق بجريمة اغتيال "قادة النصر"مبينا أنه "ليعلم العالم كله أنه وفق القوانين العراقية النافذة أن ما قامت به القوات الأميركية مخالف للأعراف الدولية".

وعاهد الخزعلي ما أسماهم بقادة النصر قائلاً: "نعاهد كل الشهداء وبمقدمتهم قادة النصر على الاستمرار في طريقهم والوفاء لهم"، مستدركاً "نعاهد قادة النصر على طرد القوات الأميركية من أرض البلاد".

وحول الازمة الاقتصادية أشار الخزعلي في كلمته إلى أن العراق يمتلك الإمكانات لتحقيق الاكتفاء الذاتي بكل المجالات كما حصل في زراعة الحنطة.

وطالب بالبحث عن المستفيد من استهداف الثروة السمكية في هور الدملج، في الديوانية.

هذا واقترح الخزعلي أنه يجب أن يكون هناك أمن اقتصادي وأمن للاتصالات كونها من ضمن الأمن القومي للبلاد.

وأمر الرئيس الأميركي دونالد ترامب بقتل سليماني بضربة نفّذتها طائرة مسيرة قرب مطار بغداد الدولي في الثالث من كانون الثاني.

وقال ترامب حينها إن سليماني كان "أكبر إرهابي في العالم" وكان من الواجب "القضاء عليه منذ زمن طويل".

كما أسفرت الضربة عن مقتل نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس.

ونددت إيران بشدة باغتيال سليماني، الذي كان يترأس فيلق القدس المكلّف بعمليات الحرس الثوري الإيراني الخارجية.

وردّت طهران بإطلاق وابل من الصواريخ البالستية على الجنود الأميركيين المتمركزين في قاعدة عين الأسد في غرب العراق، وبينما لم يسفر الهجوم عن مقتل أي من الجنود الأميركيين، إلا أن العشرات تعرّضوا لارتجاج في الدماغ.


الحكومة العراقية تمدد حظر التجوال الجزئي لغاية 15 آب

قررت الحكومة العراقية، اليوم السبت (8 آب 2020)، تمديد حظر التجوال الجزئي لغاية 15 من الشهر الجاري وشمول أيام الخميس والجمعة والسبت بالحظر التام.

جاء ذلك في وثيقة رسمية صادرة عن الأمانة العامة لمجلس الوزراء.

الدوام الرسمي في المؤسسات الحكومية كافة سيكون بنسبة 25% ومنح الوزارات صلاحيات تقدير الحاجة، على أن يعاد النظر بالحظر الجزئي بعد الـ15 من الشهر.

وحددت رئاسة الوزراء العراقية، في 29 حزيران الماضي أوقات حظر التجوال الجزئي من الساعة السابعة مساءً إلى الساعة السادسة صباحاً، توافقاً مع زيادة ساعات النهار.


يأتي هذا التمديد بعد ارتفاع معدل الإصابات في العراق، إذ سجلت البلاد أمس الجمعة 3461 إصابة جديدة بفيروس كورونا و75 حالة وفاة، خلال 24 ساعة فقط.

ما يرفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في عموم العراق إلى 144064 منها شفاء 103197 حالة، ووفاة 5236 شخصاً.

على إثر ذلك وجهت وزارة الصحة العراقية الجمعة، دعوة لرجال الدين والعشائر، والمنظمات المجتمعية والشخصيات العامة ووسائل الاعلام المختلفة لاتخاذ الدور المطلوب من خلال حث المواطنين على الالتزام بتعليمات وزارة الصحة للحد من انتشار فيروس كورونا.


لجنة خبراء الصحة العراقية ترفع توصيات بشأن شهر محرم
أكد وزير الصحة والبيئة العراقية، حسن التميمي اليوم السبت (8 آب 2020)، أن لجنة الخبراء سترفع توصيات إلى اللجنة الوطنية العليا للصحة والسلامة بشأن أيام ما بعد العيد وشهر محرم.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية، عن التميمي، خلال زيارته إلى محافظة النجف قوله، إن"وزارة الصحة لديها توصيات للفترة ما بعد العيد ،وكذلك لشهر محرم الحرام، وستقدم من لجنة الخبراء في الوزارة إلى اللجنة الوطنية العليا للصحة والسلامة"، مضيفاً، أن الوزارة حذرت من زيادة عدد الإصابات بسبب عدم التزام المواطن بتوصيات "، ولافتاً إلى أن"عملية انتشار الفيروس تعتمد على التزام المواطنين".

وعن عدم الالتزام، ولاسيما بعد العيد، أشار التميمي، بأنه تسبب بزيادة نسبة الإصابة والوزارة حذرت من زيادة الإصابات بعد عيد الأضحى بسبب عدم التزام المواطنين بالتوصيات ومنها عدم ارتداء الكمامات ،وحضور مجالس العزاء ،والدعوات وعدم الالتزام بالتباعد الاجتماعي".

وأشار التميمي إلى أن"الوزارة وفرت كل الإمكانيات من أسرّة ومختبرات وأن العراق ويحصل هذا فيه لأول مرة أن كل الأدوية المستخدمة بالبروتكولات العالمية متوفرة بكميات كبيرة لدى الوزارة".

يذكر أن وزيرُ الصّحة والبيئة، حسن التميمي، أجرى اليوم السبت، جولة تفقدية للمستشفى الألماني في النجف، برفقة محافظ النجف لؤي الياسري ومدير عام صحة النجف رضوان الكندي جولة تفقدية في المستشفى الألماني ،الذي تأخر افتتاحه منذ عدة سنوات".


الفتح يكشف عن فحوى رسالة سيحملها الكاظمي الى ترامب

شفق نيوز/ كشف نائب عن تحالف الفتح بزعامة هادي العامري، يوم الأحد، عن فحوى "رسالة" سيحملها رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إلى الإدارة الأمريكية خلال زيارته المرتقبة الى واشنطن.

وقال النائب محمد البلداوي لوكالة شفق نيوز، إن "الكاظمي سيحمل رسالة خلال زيارته إلى الولايات المتحدة"، مبيناً أنه "سيبلغ الإدارة الأمريكية خلال لقاءه الرئيس دونالد ترامب بأن العراق لن يكون ساحة للصراعات الإقليمية والدولية وليس طرفا بها".

وأضاف أن "الكاظمي سيناقش مع ترامب جدولة إخراج القوات الأمريكية من العراق، بالإضافة إلى بعض الملفات الأمنية والاقتصادية ملفات أخرى ستطرح خلال زيارته إلى واشنطن".

وأعلن المكتب الإعلامي للكاظمي، يوم أمس السبت، أن الاخير سيبحث مع ترامب في واشنطن خلال زيارته المرتقبة، ملفات العلاقات الثنائية بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية، والقضايا ذات الاهتمام المشترك، والتعاون المشترك في مجالات الأمن والطاقة والصحة والاقتصاد والاستثمار، وسبل تعزيزها، بالإضافة الى ملف التصدي لجائحة كورونا، والتعاون الثنائي بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.

وأعلن البيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيستقبل رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في البيت الأبيض يوم 20 أغسطس آب الشهر الحالي.

من جانبها أشارت مصادر سياسية عراقية إلى أن الكاظمي سيتوجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية على رأس وفد وزاري رفيع المستوى لاستئناف الجولة الثانية من المفاوضات العراقية الأمريكية التي انطلقت جولتها الأولى في الحادي عشر من شهر حزيران 2020.

وتولى الكاظمي رئاسة الحكومة العراقية, في مايو/ ايار خلفا لعادل عبد المهدي، الذي أُطيح به العام الماضي أثناء احتجاجات حاشدة مناهضة للحكومة قُتل خلالها مئات المحتجين.

 

 

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

654 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع