الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - كركوك واالزمن والاحد اث

كركوك واالزمن والاحد اث

                                                     

                           ياسين الحديدي


كركوك واالزمن والاحداث

زحفت الجيوش الاسلامية في زمن الخليفة عمر ابن الخطاب الي العراق لنشرالدعوة الاسلامية وكانت كركوك المحطة الاولي حيث تم افتتاحها من قبل القائد عتبة ابن فرقد سنة 20 عشرين هجرية 641 م وفي عهد السلطان العثماني سليم القانوني وقبل دخوله الي بغداد في الرابع عشر من جمادي الاول سنة 940 هجرية 1534 م وتم تعيين اول والي للمدينة مأمون بك واللواء كان تابعا الي بغداد وبعدها تم تقسيم العراق الي ثلاث ولايات بغداد البصرة الموصل وكان راتب الوالي قدره 300 الف اقجة سنويا وهي عملة عثمانية وتم بماء اول جامع في المدينة هو جامع النبي دانيال علي انقاض الدير القديم للنبي دانيال فوق سطح القلعة وله مئذنة شهيرة تقوم علي قاعدة مربعة والمئذنة مزججه بالازرق علي شكل افاريز عمودية وافقية وفي لقسم العلوي شرفة حوض لاقامة الاذان واقامته لخمس اوقات وكان اهل كركوك الي عهد ليس ببعيد ينظرون الي القلعة قبل ان يتم حجبها من الابية الشاهقة والافطار علي الاضائه التي كانت تنير المئذنة وقد حري تعمير المسجدعدة مرات علي مر السنين وهناك مدون فوق بابها القديم متبت فيه اخر توثيق للتعمير 1071 هجرية 1660 م من قبل الشاعر الكركولي علي نظمي افندي واسم الوالي جعفر باشا وقد نظمت اول وثيقة رسمية مدونه فيها كافة المعلومات عن كركوك السكان والضريبة والاوقاف والزراعة والتجارة والقري وكل شيئ يتعلق بالمدينة والسكان والتشكيلات الادارية والنفوس وهي اقدم وثيقة عثمانية موجودة وتحتوي علي 88 صفحة وكان من عادة العثمانين عند السيطرة علي أي مدينة يتم توثيقها وقت الحال وتفعليه يوميا بكل حدث ويستفاد منها للضريبة والسفر برلك الخدمة الاجبارية واول محلة شيدت تحت اسفل القلعة هي محلة اوجي وعائلة اوجي اول العائل التي نزلت من القلعة وسميت المحلة باسمهم وهي مصطلح عسكري وصنف من الاصناف العسكرية وهي صفة منحت للجدالاعلي اوجي ميرخان اوجي من قبل السلطان مراد الرابع لشجاعته الفائقة عند دخولهم بغداد بعد محاربةالصفوين واعادة بغداد عام 1639 م


المصادر:

صفحات من تاريخ كركوك

وثائق عثمانية عن كركوك

 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

533 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تابعونا على الفيس بوك