الإخلاص في العمل الوظيفي والولاء للوطن - القسم الثاني

                                                   

                          اللواء المتقاعد
                         فوزي البرزنجي


الإخلاص في العمل الوظيفي والولاء للوطن - القسم الثاني

المقدمة

1. منذ فترة تزيد على أربع سنوات أنا متوقف عن الكتابة لأسباب صحية و إجتماعية ، ماشدني لكتابة هذا المقال والعودة بالتأريخ الى الوراء أكثر من عقد من الزمان تحديداً منتصف سنة 2006 عند تبوء السيد عبد القادر محمد جاسم العبيدي منصب وزيرالدفاع في الحقبة الأولى لتبوء السيد نوري المالكي منصب رئيس وزراء العراق.
2. تم نشر مقاطع فديو في الأونة الأخيرة لقنوات فضائية عراقية يشرح فيها مقدمي البرامج إسلوب النهب الممنهج لأموال دولة العراق من قبل أشخاص متنفذين يتبؤون مناصب عليا في الحكومة.
سبق أن كتبنا موضوع بعنوان 3.
عملي الوظيفي بين الجيش العراقي الباسل والجيش العراقي الجديد ونشر في مجلة الگاردينيا الثقافية ، كما مبين في الرابط أدناه:


https://www.algardenia.com/maqalat/9226
-2014-03-04-09-10-23.html

4. حال صدور أمر بتشكيل وزارة الدفاع قدم الجيش الأمريكي إلى وزارة الدفاع العراقية مساعدات لتسهيل وتسريع مهمة تشكل الوزارة منها ما يلي :

أ. عجلات قتال مدرعة زائداً عجلات حمل زائداً عجلات ركوب .
ب. أجهزة إنارة ( مولدات ).
ج. تجهيزات متنوعة تسمى مواد ثابتة ( منها أجهزة حاسوب – أجهزة إستنساخ – أجهزة تي في – أثاث مكتب – تجهيزات خدمة ( ملابس عسكرية ).
د. أسلحة متنوعة ( رشاشات ثقيلة – رشاشات متوسطة – بنادق – مسدسات ) مع قياس كامل من مخازن العتاد لكافة أنواع الأسلحة .
ه. كميات من العتاد لكافة أنواع الأسلحة المذكورة أنفاً .
و. أجهزة إتصال لاسلكية وأجهزة إتصال بالأقمار الصناعية .
ز. تجهيزات أخرى مختلفة الأنواع .
5. بعد إحتلال بغداد تم نهب كافة معسكرات ومستودعات الجيش السابق بما تحتويه من أسلحة وتجهيزات وعدم مبالات بل تشجيع من قبل الجيش الأمريكي .
6. بعد إحتلال بغداد قام الجيش الأمريكي بتجنيد مدنيين ومنحهم رتب عسكرية عالية وهؤلاء لم يتخرجوا من مؤسسات عسكرية سابقا وليس لديهم أي خبرة عسكرية وليس لديهم خبرة في الإدارة ولا الحرص على أموال الجيش .
7. كان الجيش العراقي سابقاً يعمل وفق منظومة إدارية كفوءة توارثها عن الجيش البريطاني عند تأسيس الجيش العراقي في العشرينات من القرن الماضي يوثق كل شيء في سجلات رسمية ومستندات رسمية لها أرقام يجري تداولها بين مستودعات العينة المركزية ومستودعات عينة الفرق والضباط الإداريين في الوحدات ( سجلات 244 و244 أ ومستندات 102 ) وهذه السجلات تستخدم إلى مستوى السرية في وحدات المشاة والدروع والهندسة العسكرية وإلى مستوى البطرية في وحدات المدفعية وهكذا بقية صنوف الجيش المختلفة .
8. قبل نقلي إلى مكتب وزير الدفاع كنت أسمع عن نهب مواد الجيش من قبل مسؤلين في الوزارة بشكل روتيني بدون وازع من ضمير لأن المواد سائبة لم يجري توثيقها في سجلات الجيش والحقيقة إن السجلات أصلاً غير موجودة لأن مطابع الجيش هي الأخرى جرى نهبها.
9. كان لزاماً تواجد شخص لديه خبرة إدارية ومهنية عالية لذا أخذت هذه المهمة على عاتقي وطلبت من أمين السرالعام صرف مبلغ من نثرية الوزارة لطبع 100 سجل نوع ( 244 ) وبعد الرجوع إلى نماذج السجلات في كراسة الدليل الإداري التي كنت أحتفظ بنسخة منها في بيتي تم طبع السجلات في المطابع المدنية ، وأعددت صيغة كتاب معنون إلى كافة دوائر الوزارة بتوقيع السيد وزير الدفاع وعرضت الكتاب بنفسي على السيد وزير الدفاع لغرض التوقيع ( وقال لي بالحرف الواحد لواء فوزي شكد تتوقع راح نوثق في هذه العملية ، أجبته إذا وثقنا 10% لم نخسر شيء أفضل مما نخسرها جميعا ) وبعد توقيع الكتاب تم توزيعة على كافة دوائر الوزارة وتم تحديد موعد مؤتمر للمسؤلين الإداريين في مكتبي الخاص وشرحت لهم أهمية هذه العملية وسلمت لهم نسخة من السجل 244 وحدد ت جدول توقيتات لغرض المقابلات اللاحقة مع ضرورة تزويدنا بموقف إسبوعي يتضمن نسبة إنجاز توثيق العجلات والأسلحة والمواد المشار إليها آنفاً .
10. بالرغم من الأعمال الأخرى التي كان لزاما علينا إنجازها بشكل متواصل يوميا أستمرت المقابلات مع المسؤلين الإداريين في دوائر الوزارة لمتابعة نسبة الإنجاز وبعد مرور فترة تزيد على ثلاثة أشهرعلى هذا العمل المتواصل أتت النتائج أوكلها حيث بلغت نسبة التوثيق أكثر من 50% من مجموع ما سلمه الجيش الأمريكي إلى وزارة الدفاع .
11. إذا أخذنا بنظر الإعتبار قيمة هذه المعدات والتجهيزات والأسلحة و ألأعتدة تجاوزت المليار دولار إن هذه العملية وضعت حد لتسريب المعدات العسكرية خارج الجيش وبناء أساس رصين للتعامل لاحقاً مع مواد الجيش بمهنية عالية .
12. كما تزامن مع هذه العملية تشكيل شعب التدقيق وشعب الحسابات في المقر العام وقيادة القوات البرية وقيادة القوة الجوية وقيادة القوة البحرية كي تقوم بواجباتها لغرض الحفاظ على المال العام .

اللواء المتقاعد
فوزي البرزنجي
28 تموز 2019

للراغبين الأطلاع على الجزء الأول:

https://algardenia.com/maqalat/40912-2019-07-20-05-38-48.html

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

634 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تابعونا على الفيس بوك