كتاب الگاردينيا في الميزان / الدكتور سعد ناجي جواد

 

   

     كتاب الگاردينيا في الميزان / الدكتور سعد ناجي جواد

     

الاخوة والأخوات كتاب مجلة الگاردينيا المحترمين 

مع إطلالة العام الجديد ٢٠١٩ وجدنا من المناسب أن نتعرف على السيرة الذاتية للأخوة والأخوات كتاب مجلة الكاردينيا ليعرف البعض الآخر ،كما أن حضور أخوة وأخوات كتاب جدد التحقوا خلال العام المنصرم لذا وجدنا من المناسب التعرف عليهم من خلال كتاباتهم وسيرهم الذاتية ،وغالبا ماتردنا إستفسارات عنهم …
إعتادت مجلتكم دوما بمبادرات مختلفة كجزء من النشاط الاعلامي الذي يتطلب منا جميعاً المساهمة فيه دعما للثقافة والمعرفة من خلال وسائل التواصل الأجتماعي ،والنشر لكل ماهو مفيد
اخواني واخواتي
نود اشعاركم بأنه تم إختصار السير الذاتية المرسلة الينا لاسباب خاصة بالنشر والتصميم الفني ،لذا نرجو منكم أخذ الموضوع بشكل طبيعي لاقصد فيه سوى ماورد آنفاً ،وتبقى مجلة الكاردينيا راعية للثقافة والمعرفة بجهودكم جميعاً دون إستثناء ،وبذات الوقت أتقدم للجميع بالشكر والتقدير والعرفان،وأدعوا الله أن يكون عامنا الجديد عام خير وبركة ،وفقنا الله وإياكم لما فيه خيرا …
مع خالص التقدير ……
جلال چرمگا
رئيس التحرير

     

             د.سعد ناجي جواد في سطور

- ولد في بغداد عام 1948
- حصل على بكالوريوس علوم سياسية في جامعة بغداد 1970
- حصل على الدكتوراة من جامعة ويلز/ بريطانيا 1977
- عمل في مساعد باحث في جامعة ويستمنستر/ لندن 1976-1978
- تعين مدرسا في جامعة بغداد/ كلية العلوم السياسية 1978.
- حصل على الاستاذية في عام 1990
- عين رئيسا لمركز الدراسات الدولية/ جامعة بغداد من عام 1989 الى عام 1993, عندما استقال من هذا المنصب.
- احال نفسه على التقاعد في عام 2010 بعد خدمة لمدة 32 عاما.
- أستاذ زائر لجامعة اكستر/ بريطانيا 2007- 2008
- أستاذ زائر في جامعة لندن كلية الاقتصاد والعلوم السياسية (LSE)، قسم العلاقات الدولية، 2008-2010.
- باحث اقدم في (LSE) مركز دراسات الشرق الأوسط، 2010-2013.
- عضو في اللجنة الاستشارية لنفس المركز منذ عام 2013 و لحد الان.
- اصدر خمسة كتب باللغتين العربية و الانكليزية
- شارك في كتابة ستة كتب باللغتين العربية والانكليزية.
- نشر العديد من البحوث باللغتين العربية و الانكليزية.
- نشر عددا كبيرا من المقالات في الصحف العربية و الانكليزية.
اشرف على 17 رسالة دكتوراه واكثر من 30 رسالة ماجستير ودبلوم عالي، وشارك في مناقشة ضعف هذا العدد من الرسائل العلمية
- إنتُخِبٓ أمينا عاما للجمعية العربية للعلوم السياسية ثم نائبا للرئيس، حيث يقوم الان بمهام رئيس الجمعية.
- دشن و اشرف، ولا يزال، على جائزة ناجي جواد لأدب الرحلات منذ عام 2009 ولحد الان.
- متزوج وله ولدان وبنت واحدة

   

             تقييم الدكتور سعد ناجي جواد

منذ فترة أريد أن أكتب كم سطر لتقييم هذا العراقي الكبير ولكن لم أفلح!!.

كلما أكتب سطراً اعيد صياغته من جديد وهكذا..

قبل أن نتشرف بتواجده في حدائق الگاردينيا كنت أتابع كتاباته في صحيفة الرأي وأقرأها بأستمرار.

الدكتور سعد هو نجل المرحوم ناجي جواد الساعاتي ذلك العراقي الشهم الذي وصفه أحد الأعلاميين الكبار بأن انجازاته تجاوزت انجازات وزارة الثقافة والأعلام.

أقرأ بين سطور كتابات الدكتور سعد فهو عراقي ووطني حتى العظم ،يحمل هموم وطنه في كل الأوقات وكل سطر يكتبه.

نعم لوالده المرحوم أنجازات كثيرة منها:

* في عام 1945م كان ناجي جواد أحد الأعضاءالمؤسسين (لمكتبة الخلاني) من أجل نشر الثقافة والعلم مجاناً بين الناس . كما قام بالتدريس في صفوف محو الأمية التي بدأتها المكتبة مجاناً.

* في عام 1978م تبرع ناجي جواد بمجموعة كبيرة من الساعات النادرة ومنها ساعات تعود الى العائلة المالكة التي حكمت العراق الى المتحف البغدادي.

* كما تبرع بلوحة نادرة لا تقدر بثمن للفنان الراحل (جواد سليم) الى الجناح الذي أسس أحياءا لذكراه في متحف الثقافة والفنون لأجل أن يضيف لوحة نادرة الى مجموعة لوحاته.

* كانت داره الواقعة في (شارع أبي نؤاس) والمطلة على نهر دجلة تزهر و تزهو بالأدباء والمفكرين،ومنهم على سبيل المثال لا الحصر الأستاذ (جعفر الخليلي) والعلامة (مصطفى جواد), الشيخ (بهجت الأثري) الأستاذ (علي الوردي), الأستاذ (حسين محفوظ)و الأستاذ (عزيز الحجية) و الدكتور (حسين أمين) و الأستاذ (وحيد الدين بهاء الدين) وشاعر العرب الأكبر (محمد مهدي الجواهري) و الشاعر (محمد صالح بحر العلوم)، العلامة السيد (محمد الحيدري) و ولده السيد (صالح الحيدري)، الشاعرة (لميعة عباس عمارة) وألشاعر (محمد جواد الغبان) و الأستاذ (عبد الحميد المحاري) وغيرهم. ومن العرب (حسن الأمين ، حسين مروة، نزار قباني، جورج صيدح، نزار الزين، آل حلاق من حلب، عبد الله يوركي )، وكثيرين غيرهم.

الأخوة القراء:

لا أستغرب حينما أقرأ سيرة هذا العراقي الكبير أن يكون نجله له مكانة خاصة بين الأساتذة والكتاب على مستوى الوطن العربي.

دعائنا للدكتور سعد أن يمده الباري بالصحة والعافية والعمر المديد.

جلال چرمگا

رئيس التحرير

   

 

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

889 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع