أخبار وتقارير يوم ٢ تموز

         

                  أخبار وتقارير يوم ٢ تموز

١- مدريد: «الشرق الأوسط أونلاين»

أكد الرئيس الأميركي، جو بايدن، اليوم أن الولايات المتحدة ستدعم أوكرانيا «ما لزم الأمر».
وقال بايدن في ختام قمة «حلف شمال الأطلسي» في مدريد: «سنبقى إلى جانب أوكرانيا، وكل الحلف سيبقى إلى جانب أوكرانيا، ما دام لزم الأمر، لضمان أنها لن تهزم من قبل روسيا».وأعلن أن الولايات المتحدة ستقدم إلى أوكرانيا مساعدة عسكرية جديدة بقيمة «أكثر من 800 مليون دولار» من الدفاعات المضادة للطيران والمدفعية وتجهيزات أخرى.وقال بايدن في خطاب إن هذه المساعدة الجديدة ستفصل «في الأيام المقبلة».

٢-بيروت: «الشرق الأوسط أونلاين»

أفاد تقرير؛ صادر اليوم بتصدير كميات كبيرة من الفوسفات السوري المستخدم في إنتاج الأسمدة إلى أوروبا، لصالح شركة روسية ودمشق، فيما يعاني المزارعون في أنحاء البلاد من نقص في الأسمدة.وذكر التقرير؛ الصادر عن مجموعة من الصحافيين الاستقصائيين بقيادة «لايتهاوس ريبورتس» و«مشروع الإبلاغ عن الجريمة المنظمة والفساد»، أن إيطاليا وبلغاريا وإسبانيا وبولندا في عداد دول من الاتحاد الأوروبي تتلقى الفوسفات السوري.
ولا تحظر العقوبات الدولية استيراد الفوسفات السوري، لكن الأطراف الروسية والسورية الرئيسية الضالعة في التجارة تخضع لعقوبات أميركية أو أوروبية، مما يثير تساؤلات إزاء المسؤولية المترتبة في هذا الإطار. وتعد صربيا وأوكرانيا من الزبائن الرئيسيين أيضاً. وذكر التحقيق؛ نقلاً عن وثائق جمركية وبيانات تجارية، أن صربيا استوردت بما قيمته 72 مليون دولار منذ عام 2017، بينما استوردت أوكرانيا ما يساوي 30 مليون دولار على مدى السنوات الأربع الماضية.واستأنفت إيطاليا وبلغاريا التجارة أيضاً خلال العامين الماضيين. في يناير (كانون الثاني)، بدأت كل من إسبانيا وبولندا استيراد الفوسفات السوري. واشترت الأولى بنحو 900 ألف دولار والثانية بـ37 ألف دولار هذا العام، وفق بيانات تجارية أوردتها الأمم المتحدة.وبحسب التقرير، تنمو التجارة بسرعة بعدما أدت الحرب في أوكرانيا إلى ارتفاع أسعار الأسمدة والفوسفات، وهو ما أسفر عن زيادة الطلب على الفوسفات السوري منخفض الثمن عالي الجودة، والذي كان من بين أهم صادرات سوريا قبل اندلاع النزاع عام 2011. وتتم إدارة صفقات التصدير من قبل مؤسسات مرتبطة بشركة «سترويترانسغاز»، التي تعدّ عملاق البناء الروسي، وقد منحتها الحكومة السورية عقداً لإدارة واستثمار مرفأ طرطوس ومصانع الأسمدة التي تديرها وامتياز استخراج الفوسفات من حقل رئيسي لمدة 50 عاماً.وتحصل الدولة السورية على 30 في المائة من عائدات مبيعات الفوسفات، وفقاً للعقد المبرم مع الشركة الروسية التي يملكها شريك مقرب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. وتنفي الشركة أنها تعمل في سوريا، لكن التحقيق أظهر أن مسؤولين كباراً فيها يشرفون على العقود.وتتم عملية البيع إلى أوروبا خارج الرادارات؛ إذ تعمل سفن الشحن على تعطيل أنظمة التتبع الخاصة بها أثناء توجهها نحو سوريا ثم تعاود الظهور في طريقها إلى أوروبا لاحقاً، وفقاً للتحقيق. ويضاف إلى ذلك أن المبيعات الأوروبية تعزز شبكة معقدة من الشركات الوهمية والوسطاء؛ بما فيها الشركة اللبنانية «مديترانيين» للبترول والشحن.ورتبت شركتان تجاريتان يديرهما رجل أعمال لبناني وصول الفوسفات السوري إلى صربيا عبر رومانيا، وفق التقرير. وتساعد مبيعات الفوسفات لأوروبا في ملء جيوب المستفيدين من الحرب السورية والروسية؛ بما في ذلك مجموعة مسلحة سورية تحولت إلى شركة أمنية يملكها رجلا أعمال مقربان من النظام.ومع ذلك، لا يستفيد المزارعون السوريون من الفورة التجارية رغم معاناتهم منذ إلغاء الحكومة دعم الأسمدة وسط الشح القائم وارتفاع الأسعار.

٣-السومرية………

البدء بصرف رواتب هذه الفئة لشهر تموز - عاجل… أعلنت هيئة التقاعد الوطنية، اليوم بدءها صرف رواتب المتقاعدين لشهر تموز تدريجياً.وذكرت الهيئة في بيان ورد للسومرية نيوز، إنها "بدأت بصرف رواتب المتقاعدين المدنيين والعسكريين لشهر تموز 2022 وعِبرَ قنوات الصرف الرسمية ( المصارف وقنوات الدفع الالكتروني )".وأضاف البيان، إنه "تم رفع الرواتب بشكل تدريجي". من جانبه، أعلن مصرف الرافدين توزيع رواتب المتقاعدين لشهر تموز.وقال المكتب الاعلامي للمصرف في بيان ورد للسومرية نيوز، انه "تم توزيع المتقاعدين المدني والعسكري مشيرا الى انه بامكان المتقاعدين استلام رواتبهم من اي مكان يتواجدون فيه".

٤-شفق نيوز…………

أفاد مصدر مطلع بمطار النجف، اليوم بحصول مشادة كلامية وتهديد بين عضو عن مجلس النواب ومدير مطار النجف. وأبلغ المصدر وكالة شفق نيوز، ان "مشادة كلامية عنيفة تضمنت تهديدا ووعيداً بين عضو مجلس النواب العراقي عقيل الفتلاوي ومدير مطار النجف، انتهت بطرد الأول من المطار". وبين المصدر، ان " النائب كان في زيارة للاطلاع على ملفات عقود داخل المطار يشوبها فساد كبير، آخرها ملف شراء المكنسات الكهربائية، حيث بلغ سعر الواحدة منها 5000 دولار".

٥-شفق نيوز………

أوضح رئيس هيئة الاستثمار في إقليم كوردستان، محمد شكري، أن أكثر من 90 ألف شخص قدموا طلبات للحصول على وحدات سكنية لذوي الدخل المحدود، معلناً أن التسجيل على تلك الوحدات سينتهي في مطلع شهر تموز/ يوليو المقبل.جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده عقب استضافته من قبل لجنة الإعمار والاستثمار في برلمان كوردستان، وتابعته وكالة شفق نيوز.وقال شكري خلال المؤتمر: إن سعر المتر للوحدة السكنية يتراوح بين 250 - 350 دولار في مناطق ومدن الإقليم كافة، وهناك لجنة مشكلة من قبل مجلس الوزراء تتابع قوائم التسجيل على الوحدات السكنية، وكذلك يقع على عاتقها تحديد الأراضي التي سيتم بناء المجمعات السكنية عليها بتصميم موحد في المحافظات والإدارات المستقلة كافة.ودعا الحكومات المحلية الى ان تكون اماكن بناء الوحدات السكنية قريبة من الخدمات والشوارع الرئيسية وخطوط النقل.وبين شكري ان 90 الفاً و162 شخصاً قدموا للحصول على الوحدات السكنية من بينهم 80 الفاً و487 شخصاً يمثلون أسراً، و 9675 اعزباً.وكان رئيس هيئة الاستثمار في إقليم كوردستان، محمد شكري، قد أعلن في 11 ايار/ مايو الماضي، عن مشروع بناء 20 الف وحدة سكنية لذوي الدخل المحدود والمستأجرين في مناطق ومدن الإقليم كافة.وقال شكري في مؤتمر صحفي حضره مراسل وكالة شفق نيوز، إنه "بتوصية من رئيس الحكومة تقرر بناء 20 ألف وحدة سكنية ستعطي للمستأجرين وذوي الدخل المحدودة بأسعار مناسبة واقساط مريح".واضاف أن هذا المشروع يشمل المحافظات الأربع والإدارات المستقلة الأربع في الإقليم، مردفا بالقول إنه تمت المطالبة من الشركات ذات السمعة الجيدة في الإقليم بتقديم خططهم لبناء هذه الوحدات السكنية، وخلال 15 يوما سيتم تحديد الأراضي التي ستخصص لبناء هذه الوحدات السكنية.

٦-المدى…… بغداد/ تميم الحسن
يحتاج الإطار التنسيقي الى اقناع 50 نائباً على الاقل لتشكيل الحكومة المقبلة – وهو نفس العدد الذي كان يحتاجه التحالف الثلاثي قبل اعتزال زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر-والا سيكون امام «ثلث معطل جديد».ويشعر «التنسيقي» بان إيران قد ورطته بتركه وحيدا بدون الصدر في مهمة تشكيل الحكومة الجديدة، وكان يفضل ان يتم اقناع زعيم التيار بدل دفعه للذهاب الى المقاطعة.وكان زعيم التيار الصدري قد نفى مؤخراً، تعرضه لتهديد من طهران، لكنه عوضاً عن ذلك اتهم «أذرع إيران» في العراق بالوقوف وراء قرار اعتزاله الاخير.ووجه «الصدر»، بانسحابه من تشكيل الحكومة، ضربتين حتى الان الى خصومه السابقين بإحداث شرخ داخل «الإطار التنسيقي» واحراجهم بدعم مرشحهم لرئاسة الجمهورية برهم صالح.ويتوقع ان تعطل التغييرات الاخيرة والمفاجئة داخل «التنسيقي» جهود الاخير في إطلاق المفاوضات مع ما تبقى من التحالف الثلاثي.وأصبح لدى الإطار التنسيقي بعد الحصول على المقاعد التعويضية (عقب استقالة الصدريين) نحو 170 مقعداً ضمن ما يعرف بـ «الثبات الوطني».وهذه المجموعة تضم «التنسيقي» 130 مقعداً، الاتحاد الوطني 20 مقعداً، عزم 13 مقعداً بعد انضمام احمد الجبوري (ابو مازن)، و4 مقاعد للمسيحيين.وهذا الرقم يضع «الاطاريين» في المأزق السابق الذي كان يواجه التحالف الثلاثي، حيث يتعين على الاول ان يحصل على الاقل 220 مقعداً لضمان تمرير رئيس الجمهورية.وهذا المأزق كان قد صنعه الإطار التنسيقي حين انتزع في اذار الماضي، قرار من المحكمة الاتحادية فسرت نصاب جلسة اختيار (الرئيس) بانها تحتاج ثلثي البرلمان على الاقل.لكن هناك مؤشرات جديدة قد تؤدي الى تراجع «الاتحادية» عن القرار الشهير الذي عطل تشكيل الحكومة حتى الان.ونشر مجلس القضاء مؤخرا تعليقاً على تراجع المحكمة العليا في الولايات المتحدة عن قرار سابق قبل أكثر من 40 عاماً عن «حق الاجهاض»، واعتبرت العدول عن القرارات سياقا «معتمدا دولياً».وحتى ذلك الحين يتطلب من «التنسيقي» ان يقنع ما تبقى من التحالف الثلاثي (نحو 100 مقعد)، بالاضافة الى الفئة «المحايدة» من المستقلين والقوى الناشئة التي تتجاوز مقاعدها الـ 40 قبل المضي بتشكيل الحكومة.مصادر داخل الإطار التنسيقي اكدت لـ(المدى) ان «أطرافا في الإطار كانت تتمنى ان تتم معالجة مطالب زعيم التيار وعدم الوصول الى نقطة عدم العودة التي اختارها الصدر والدخول في ازمة تحصيل المقاعد او انتظار عدول المحكمة الاتحادية عن نصاب الثلثين».وتشير تلك المصادر، الى ان «إيران طلبت من زعيم التيار ان يؤجل طموحه وخطته في تشكيل حكومة اغلبية لدورة او دورتين مقبلتين».وقبل ايام اشارت صحيفة تابعة لحزب الله في لبنان عقب ادلاء النواب البدلاء اليمين، ان إيران تمكنت بصورة مباشرة من إعادة تصويب «الانحراف» في العراق.لكن زعيم التيار الصدري، قال الاسبوع الماضي، إيران «هذه المرة لم تمارس أية ضغوطات على أي طرف شيعي».وسواء كانت إيران قد اجبرت الصدر على مغادرة المشهد السياسي ام لا، فان انسحاب نوابه من البرلمان شكل ازمة جديدة وخاصة للقوى الشيعية.عبد السلام برواري وهو عضو في الحزب الديمقراطي الكردستاني، يقول لـ(المدى) ان «الإطار التنسيقي ما يزال يخشى تشكيل حكومة بعدم وجود الصدر».وكان التنسيقي قد التقى مرة وحيدة بالحزب الديمقراطي بعد «اعتزال الصدر»، كان قبل الجلسة الطارئة التي جرت الاسبوع الماضي.وعن سير التفاهمات يضيف برواري: «لو كان الإطار لديه القدرة الحقيقية لتشكيل الحكومة لكان بدأ الان بتشكيل لجنة وورقة تفاوضية قوية، لكن هذا لم يحدث حتى الان».ويبدو أن الإطار التنسيقي حاول لضمان الحصول على نصاب قانوني للجلسة الاخيرة للبرلمان، ان يعطي رسائل للحزب الكردي بانه موافق على الشروط، لكنها تبدو بلا «ضمانات».ويمضي برواري وهو نائب سابق في برلمان كردستان: «لا توجد ضمانات مع قوى لا تؤمن بالإقليم والفيدرالية، حتى الدستور والمحكمة الاتحادية قد تم انتهاكهما عدة مرات».وكان نائب سابق من التيار الصدري، حذر قبل ايام لـ(المدى) من احتمال «سحب الإطار التنسيقي لتعهداته بعد تشكيل الحكومة او رئيس الجمهورية».واضاف النائب الذي طلب عدم نشر اسمه ان «الإطار يحتاج الى رئيس الجمهورية 10 دقائق فقط ليعلن اسم المكلف بتشكيل الحكومة ثم يمكن ان يستغنوا عن خدماته».وكان مسؤول كردي رفيع، قال بعد المفاوضات التي سبقت جلسة اداء اليمين للنواب البدلاء، بانه جرى اتفاق مع الإطار التنسيقي على «تسوية الخلافات النفطية» و»سحب الفصائل» من محيط كردستان.لكن هذه التصريحات جاءت قبل تصاعد الهجمات على مواقع نفطية في داخل وفي تخوم الاقليم، ادت بالنهاية الى توقف احدى الشركات الإماراتية العاملة هناك.وعقّدت هذه الاحداث المشاكل داخل «الإطار التنسيقي» الذي يواجه «انشقاقا» ظهر في اخر اجتماع عقد في بغداد مساء الاثنين الماضي، بغياب 4 قيادات رئيسية منهم هادي العامري، زعيم الفتح، وعمار الحكيم زعيم الحكمة.وباتت مجموعة داخل «التنسيقي» ترى ان يصار الى حكومة مؤقتة (عاما او عامين) تمهد لانتخابات مبكرة خوفا من تحرك الصدريين ضدهم.بالمقابل ان نوري المالكي، زعيم ائتلاف دولة القانون وبحسب مصادر من داخل «التنسيقي» انقلب على الجميع وبدأ يهيمن على قرارات المجموعة.

ضربة جديدة!

وبعد ساعات من اعلان المجموعة الشيعية وحلفائها تشكيل الكتلة الاكبر ودعت الى إطلاق حوارات لاتفاق الكرد على رئيس جمهورية، وجه الصدر ضربة جديدة الى «التنسيقي».واتهم زعيم التيار الصدري، برهم صالح رئيس الجمهورية، بانه ذو ميول «تطبيعية» مع اسرائيل، بسبب عدم توقيعه على قانون تجريم «التطبيع» الذي تحمس له «الصدر».ودافع بيان لرئاسة الجمهورية عن صالح، وقال بانه مؤمن بالقضية الفلسطينية، لكن يتوقع ان يسبب «اتهام الصدر» احراجا للشيعة في «الإطار التنسيقي».وكان «الإطار» في الااجتماع الاخير في بغداد بحضور الاتحاد الوطني الكردستاني، اتفق في بيان بثه على وسائل الاعلام على التصويت لصالح مرشح «الاتحاد» وهو برهم صالح، إذا لم يتفق الحزب الاخير مع «الديمقراطي» على مرشح اخر.وقال عرفات كرم مسؤول الملف العراقي في مقر رئيس الحزب الديمقراطي مسعود بارزاني تعليقا على ازمة رئيس الجمهورية: «وأخيراً ودعَ برهمُ الوداعَ الأخير».

٧-بغداد/ المدى
كشف مسؤول أمني عن اعتقال نحو ألف متهم بتهريب الوقود منذ بداية العام الحالي، مشدداً على أن المهربين يستخدمون أساليب ملتوية في عملياتهم.وقال مدير شرطة الطاقة اللواء غانم الحسيني، في تصريح تلفزيوني تابعته (المدى)، إن "تهريب المشتقات النفطية لم يصل إلى مرحلة الظاهرة بعد، وهناك تهويل في الظرف الحالي".وأضاف الحسيني، أن "عملياتنا شملت القاء القبض على أصحاب الصهاريج المخالفة والمعامل الأهلية غير المجازة المنتشرة في المحافظات وإحالتهم على القضاء".وأشار، إلى ان "البعض من ناقلي المشتقات يعمد الى تحميل مادة مختلفة عما مذكورة في الوثيقة الرسمية التي يحملها، وهنا يصعب على المنتسب معرفة المنتج".وأوضح الحسيني، أن "العراق لديه البعض من المعامل والمحطات الاهلية مجازة تأخذ حصتها من وزارة النفط لكن البعض منها لا يكتفي ما يتحصل عليه أو لا يعمل نهائياً ويقوم ببيع حصته إلى المهربين".وأكد، "القبض على 968 بهذه الجرائم خلال ستة أشهر منذ بداية العام الحالي"، موضحاً أن "عملية الاعتقال ترافقها ضبط الصهاريج والمحطات والمرائب التي يعمل معها المتهم".ومضى الحسيني، إلى أن "هؤلاء المتهمين يجري التحقيق معهم ويدلون باعترافات مفصلة ويحالون إلى القضاء وتصدر بحقهم أحكام وفق القانون".

٨-سكاي نيوز………………………الأخبار العاجلة

l قبل 3 ساعات
الأمم المتحدة: انتهاء محادثات ليبيا في جنيف دون الوصول إلى أساس للمضي نحو الانتخابات
l قبل 3 ساعات
بوتن: لا نفرض أي قيود على تصدير الأسمدة والمواد الغذائية إلى الخارج
l قبل 3 ساعات
بوتن: نعمل على تطوير العلاقات مع إندونيسيا في مختلف المجالات
l قبل 3 ساعات
لافروف يقول إن "الستار الحديدي" أُسدل من جديد بين الغرب وروسيا
l قبل 3 ساعات
بايدن: نعمل على حشد قدرات العالم لدعم أوكرانيا
l قبل 3 ساعات
بايدن: واشنطن ستقدم دعما عسكريا إضافيا إلى كييف بقيمة 800 مليون دولار
l قبل 3 ساعات
بايدن: نعمل على نشر المزيد من القوات في الدول الأوروبية الأعضاء في الناتو
l قبل 3 ساعات
بايدن: دول في حلف الناتو تزيد من إنفاقها الدفاعي لمواجهة التحديات

l قبل 3 ساعات
بايدن: نعمل على مواجهة التحديات التي تفرضها كل من الصين وروسيا
l قبل 3 ساعات
بايدن في كلمة له أمام قمة الناتو في مدريد: دول حلف الناتو عززت الروابط بينها بعد أزمة أوكرانيا
l قبل 4 ساعات
لجنة أطباء السودان المركزية: مقتل اثنين من المتظاهرين في أم درمان
l قبل 4 ساعات
رويترز: أوبك+ لم تتخذ أي قرارات حول سياسة إنتاج النفط لما بعد أغسطس
l قبل 4 ساعات
رويترز: أوبك+ تتفق على الالتزام بالرفع المزمع للإنتاج في أغسطس
l قبل 6 ساعات
وزارة الدفاع الروسية: العدد الإجمالي للجنود الأوكرانيين الذين أُسروا أو استسلموا يزيد عن 6000
l قبل 7 ساعات
بوتن: روسيا مستعدة للحوار حول قضايا الاستقرار ومنع انتشار أسلحة الدمار الشامل
l قبل 7 ساعات
ستولتنبرغ: نشعر بقلق بالغ من التهديد الإرهابي في شمال إفريقيا ومنطقة الساحل
l قبل 8 ساعات
وزارة الدفاع الروسية تعلن أن قواتها دمرت مركز قيادة عسكري أوكراني قرب منطقة دنيبرو
l قبل 8 ساعات
وزارة الدفاع الروسية تعلن انسحاب قواتها من "جزيرة الثعبان" في البحر الأسود
l قبل 8 ساعات
الخارجية الصينية تندد بمحاولات حلف شمال الأطلسي "تشويه سمعة" بكين
l قبل 9 ساعات
الكنيست الإسرائيلي يحدد الأول من نوفمبر المقبل موعدا لإجراء الانتخابات التشريعية
l قبل 10 ساعات
سفينة محملة بـ7 آلاف طن من الحبوب تبحر من مرفأ برديانسك الأوكراني الخاضع لسيطرة القوات الروسية
l قبل 11 ساعة
الجيش الإسرائيلي يعلن إصابة قائد منطقة نابلس العسكرية ومستوطنين اثنين برصاص مسلحين فلسطينيين خلال اشتباك قرب منطقة "قبر يوسف" شرق نابلس
مع تحيات مجلة الكاردينيا

   

إذاعة وتلفزيون‏



الطرب الأصيل

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

753 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تابعونا على الفيس بوك