الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - مرآة الماضي الحلقة - ٢٠

مرآة الماضي الحلقة - ٢٠

                                            

                     د.طلعت الخضيري

     


مرآه ألماضي /ألتأريخ مرآه الماضي ومنظار المستقبل -ألحلقه ٢٠

  

  عمر إبن عبد العزيز ألخليفه ألأموي ألزاهد

معلومات عامه
ألكنيه:أبو حفص
ألإسم  ألكامل : عمر عبد العزيز بن مروان بن الحكم بن أبي العاص
تاريخ ألولاده :61 هجري و681م
تاريخ ألوفاه :101 هجري 720 م عن عمر40 سنه
مكان قبره : محافظه أدلب ، سوريا
مختصر لحياته
هو ثامن ألخلفاء ألأمويين، ولد في المدينه المنوره  ونشأ فيها عند أخواله من آل عمر إبن الخطاب ، فتأثر بهم وبمجتمع الصحابه في المدينه المنوره ، ثم ضم إليه ولايه ألطائف سنه 91 هجريه فصار واليا على الحجاز كلها ثم عزل عنها  بعهد ألوليد وانتقل إلى دمشق وكان ألوليد هو  الخليفه ألذي جافاه بعد أن كافئه ، فلما تولى سليمان بن عبد الملك ألخلافه، قربه وجعله وزيرا ومستشارا ثم جعله ولي  عهده ،  فلما مات سليمان سنه 99 هجريه تولى عمر ألخلافه.
تميزت خلافه عمرإبن عبدالعزيز بعدد من المميزات منها :ألعدل والمساواه ورد ألمضالم ألتي كان أسلافه من خلفاء بني أميه قد ارتكبوها ، وعزل جميع ألولاه ألظالمين ( ومن المعروف كرهه ألحجاج له) كما أعاد العمل بالشورى،ولذلك عده الكثير من ألعلماء  أنه خامس ألخلفاء ألراشدين ،كما اهتم بالعلوم الشرعيه  ، وأمر بتدوين ألحديث النبوي الشريف.. استمرت خلافته سنتان وخمسه أشهر وأربعه أيام  ، حتى قتل مسموما سنه 101 هجريه فتولى يزيد إبن عبدالملك ألخلافه بعده.
وفاته
إختلفت ألروايات عن سبب مرضه ، منها مرضه بالسل ومنها أنه مات بالسم ، فقد حقد عليه أمراء بني أميه لأنه حرمهم من التبذير والمال  خلافا للشرع الإسلامي  ، وطبق سياسه ألعدل والمساواه بين رعيته ،ورفع الظلم عنهم ،فروي أن أعدائه وعدوا غلام ألخليفه  عمر بألف دينار ، وأن يعتق، إذا نفذ  الخطه بدس السم لسيده وهددوه بالقتل إذا لم يفعل ذلك، فقام بوضع السم في شراب سيده  وسبب وفاته.
تعليق :لقد قرأت أن ألخليفه عمرإبن عبد العزيز عندما أصابه المرض وفي ليله وفاته ، قرر خادمه فاعترف له أنه كان يضع له السم في شرابه، واعترف بأسماء من أمروه بذلك ،فأمره الخليفه أن يهرب في تلك الليله و قبل وفاته لئلا يفتك به من تآمر على قتل الخليفه بعد وفاته، وأعتقه ..
وإذا صح ذلك  فقد كان ذلك آخر أعمال الخير في حياته.
ألمرجع : ألموسوعه الحره

  

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

907 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع