الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - مطالبات بتخفيض سعر البنزين في العراق بعد انهيار اسعار النفط عالميا

مطالبات بتخفيض سعر البنزين في العراق بعد انهيار اسعار النفط عالميا

         

بغداد ــ موازين نيوز:طالب خبراء اقتصاديون رئيس الوزراء عادل عبد المهدي و وزير النفط ثامر الغضبان باعادة النظر بسعر البنزين المحسن نتيجة انخفاض اسعار النفط في وقت اكد فيه وزير الغضبان إن إنتاج النفط في بلاده لم يتأثر بفيروس كورونا،

وذكر خبراء ان سعر البنزين في السوق المحلية اصبح غير مقبول ويؤثر على كاهل المواطن مقارنة بالاسعار العالميه للبنزين حيث السعر الحالي مبالغ فيه

واكد الخبراء بان الظرف الراهن يستدعي اعادة النظر بسعر البنزين المحسن نتيجة انخفاض اسعار النفط .
وبحسب مركز (Global Petrol ) لقياس اسعار المشتقات النفطية وتجهيز الطاقة عالميا فان سعر لتر البنزين يباع في العراق بـ 0.634 في حين تبيع الكويت اللتر الواحد 0.343 وتبيعه الجزائر بـ 0.338 اما ايران فتبيعه بـ 0.096 دولار .
وكان نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصاديَّة وزير النفط ثامر الغضبان، اعلن استمرار إنتاج وتصدير النفط العرقيَّ إلى الأسواق العالميَّة بشكلٍ سلس.
وقال الغضبان، في تصريح صحفي، إن "عمليـات اسـتخراج الخـام مـن الحقـول الإنتاجية فـي عمـوم مناطـق البـلاد، مسـتمرة ولـم تتوقـف برغـم تفشـي فيـروس كورونـا"، مؤكـداً "عـدم تأثـر عمليات الإنتاج بذلك"، مشـيرا الى "اسـتمرار عمليـات تصديـر النفط العراقي بشكل سلس الى الأسواق العالمي وفق الأسعار السائدة.
وشـدد علـى حـرص وزارتـه لتوفيـر أفضـل الخدمـات للمواطنين والتخفيف عـن كاهلهـم، لا سـيما فـي هـذا الوقـت الحـرج وانتشـار وبـاء كورونـا، إذ وفـرت خزينـاً كبيـراً لهـم مـن مختلـف المشـتقات فـي المسـتودعات الخزنية ببغـداد والمحافظـات عـن طريـق السـاحات والمنافـذ التوزيعية، بالاضافة الى اسـتخدام الشـاحنات والباعـة الجوالـين لضمـان إيصالها لهم بشـكل سلس.
قال وزير النفط العراقي ثامر الغضبان، الأربعاء، إن إنتاج النفط في بلاده لم يتأثر بفيروس كورونا، مؤكداً أنها تصدر بشكل سلس إلى الأسواق العالمية.
ويصدر العراق ما معدله 3.6 ملايين برميل نفط يومياً إلى الأسواق العالمية
وبلغ مجموع الكميات المصدرة من النفط الخام لشهر آذار الماضي من الحقول النفطية في وسط وجنوب العراق (101) مليون و( 395 ) الفا و (907) براميل ، اما من حقول كركوك عبر ميناء جيهان بلغت الكميات المصدرة ( 3) ملايين و( 287) الفا و( 439 ) برميلا ، فيما بلغت الكميات المصدرة من حقل القيارة (129) الفاً و (41) برميلاً ، أما الكميات المصدرة الى الاردن فبلغت (290) الفا و(540) برميلا
واكد الغضبان قائلا "نمتلك خزيناً كبيراً ﻣﻦ ﻣﺨﺘﻠﻒ المشتقات النفطية".
وصادرات العراق النفطية تشكل نسبة 98 بالمئة من تدفقات العملة الأجنبية إلى البلاد، إذ يشكل النفط 45 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي و93 بالمئة من إيرادات الموازنة العامة.
وتراجعت أسعار النفط الخام لأدنى مستوى منذ 2002، الأربعاء، بالنسبة لخام برنت القياسي، مع تصاعد التخوفات العالمية من تزايد التسارع في تفشي فيروس كورونا المستجد.
وبحلول الساعة (05:46 ت.غ)، تراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم يونيو/ حزيران بنسبة 2.88 بالمئة أو 77 سنتا إلى 25.58 دولارا للبرميل.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

418 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع